Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
الأربعاء 28 أكتوبر
home iconالكنيسة
line break icon

ألبابا: لو أتى طفل الى العالم في ظروفٍ غير مرغوب بها، على الوالدَين وأفراد العائلة الآخرين القيام بكل ما يلزم لقبول هذا الطفل هديةً من عند اللّه

Deann Barrera CC

أليتيا - تم النشر في 09/04/16

روما / أليتيا (aleteia.org/ar) – “شرعة” جديدة للعقود القادمة تغطي مختلف المواضيع التي جرى التطرق إليها خلال السينودسَين حول العائلة: من أهمية الحياة الجنسية (على اعتبارها هدية رائعة من اللّه) الى فصلَين حول أساس الحب بين الزوجَين. فالعائلة “اساس لا يستطيع المجتمع التخلي عنه”. وتقدم الوثيقة أيضاً المشورة حول تعليم الأطفال.

9 فصول و264 صفحة، أراد البابا فرنسيس ان يختتم من خلالها النقاش الذي دار في سينودسَي العائلة. يستند الفصل الأول الى الآيات الإنجيلية أما الثاني فيصف واقع الحال ليتحدث الثالث عن دعوة العائلة. ويركز كل من الفصل الرابع والخامس على المحبة بين الزوجَين أما السادس فيسلط الضوء على الآفاق الرعوية والسابع على تعليم الأطفال. أما الفصل الثامن، والذي من المرجح أن يكون محور أبرز النقاشات، فيتطرق الى اعادة ادماج المطلقين المتزوجين ثانيةً.

يقول البابا فرنسيس للشباب إنه، وبحكم الطابع الجاد للالتزام العلني بالحب، لا يمكن اعتبار الزواج ثمرة قرار عشوائي لكن لا يمكن أيضاً تأجيله الى ما لا نهاية. يشجع فرنسيس على أخذ الوقت اللازم والتحلي بالجهوزية للإصغاء بصبر الى كل ما قد يريد الآخر قوله إذ ان “عدد كبير من الخلافات بين الأزواج لا علاقة لها بالأمور المهمة ، إلا ان ما يغير المزاج هو كيفية قول الأمور والتصرف المرافق للقول.

ويذكر الفصل الخامس ان العائلة هي المكان الذي يستقبل الحياة الجديدة على اعتبارها هدية من عند اللّه. ويشير البابا الى انه “لو أتى طفل الى العالم في ظروفٍ غير مرغوب بها، على الوالدَين وأفراد العائلة الآخرين القيام بكل ما يلزم لقبول هذا الطفل هديةً من عند اللّه. ويفسر البابا القديس يوحنا بولس الثاني ان الأبوة المسؤولة لا تعني الانجاب غير المحدود. ويشير فرنسيس الى أنه من المهم جداً أن يشعر الطفل أنه مرغوبٌ به. وتوجه البابا الى النساء الحوامل بالقول: “يستحق طفلك سعادتك فلا تسمحي للخوف أو القلق أو تعليقات الآخرين أو المشاكل في أت تقلص من فرحتك بكونك أداة لاستقبال حياة جديدة.”

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
أليتياالبابا فرنسيسالطفلالعائلةالكنيسةالله
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
هيثم الشاعر
الشتائم تنهال على الممثلة اللبنانية نادين نجي...
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
غيتا مارون
هل دعم البابا فرنسيس حقّ المثليّين في الزواج ...
غيتا مارون
صلاة رائعة كتبها الشهيد اللبناني فتحي بلدي
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
PAPIEŻ FRANCISZEK
الأب فادي عطالله
قداسة البابا والمثليين الجنسيين
José Manuel De Jesús Ferreira
عون الكنيسة المتألمة
بيان عون الكنيسة المتألمة حول مقتل الأب خوسيه...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً