أليتيا

إجراء كنسي بحق الكاهن العراقي الذي راهن بأموال اللاجئين…ألبطريرك ساكو: ألكهنوت هو رسالة ليس مهنة أو وظيفة

wikipedia ©
مشاركة

إن حالة واحدة لا يمكن اتخاذها ذريعة لاتهام جميع الكهنة

العراق / أليتيا (aleteia.org/ar) – ألكاهن الكلداني عامر سقا، الذي ادعى أنه راهن بمئات آلاف الدولارات المخصصة لمساعدة اللاجئين الفارين من العنف والاضطهاد في العراق، تم ايقافه مؤقتاً عن ممارسة مهامه الكهنوتية ولفتت قصته انتباه السلطات المدنية في تورنتو حيث رعية مار أدي.

وفي بيان صادر عن قنوات البطريركية الرسمية لوكالة فيدس، تحدثت بطريركية الكلدان عن القضية التي تسببت بألم كبير للمجتمع الكلداني في كندا، مسلطة الضوء على التدابير التي اتخذتها الكنيسة. وقال البيان إن حالة واحدة لا يمكن اتخاذها ذريعة لاتهام جميع الكهنة.

وأشار البيان إلى الضعف البشري، وأن الكاهن أقر بخطئه. وأعرب البيان أيضاً عن أمله ألا تؤخذ القضية كذريعة لتشويه سمعة الكنيسة الكلدانية ككل، معرباً عن ثقته في التحقيق الذي أجري حول القضية من قبل القضاء الكندي.

وأضاف البيان أنّه لطالما أكد البطريرك مار لويس روفائيل الأول ساكو على إيجاد طرق مناسبة للتعامل مع الكهنة ومتابعة نموهم الروحي  ، مشيراً إلى رسالة البطريرك السابقة إلى كهنته في تموز 2013 والتي تناول فيها أن الضعف في ممارسة السلطة المركزية هو نتيجة إنعدام الأمن وحالة الطوارىء الدائم في العراق مما ألقى بثقله على هوية الكهنة وروحانيتهم وهذه الحالة لا يمكن ان تستمر ويجب معالجتها بطريقة حاسمة من خلال اكتشاف مصدر النعمة والوجه الحقيقي للدعوة. وقد أشار البطريرك في تلك الرسالة إلى الكهنة الذين لا يعظون أو يحوّلون العظات إلى شتائم أو طلبات مال، ألكهنوت هو رسالة ليس مهنة أو وظيفة قال البطريرك وقتها.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً