أخبار حياتية لزوادتك اليومية
تسجل في نشرة أليتيا! أفضل مقالاتنا يومياً ومجاناً
تسجل

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

“يسوع بدون مأوى” في الفاتيكان

موقع أبونا ©
مشاركة
الفاتيكان / أليتيا (aleteia.org/ar) – لحظة من فضلك!

إلى هنا الأمر عادي جداً، وبخاصة في أوروبا وحتى أمريكا. لكن من يدقق جيداً في هذا الشخص، يجد شيئاً غريباً، ألا وهو الجرح البادي على قدمه الخارجة من “البطانية”… فمن هو؟ إنه يسوع الناصري المصلوب، والذي يمثل كل إنسان متألم، وكل إنسان مهجر ولاجئ وغريب، وبلا صديق. وكل من يعاني من الوحدة والضجر.

الأغرب من ذلك أن هذا التمثال موجود حالياً على إحدى أبواب الفاتيكان التي تقود إلى مكاتب الإغاثة البابوية، والاعتناء بالفقراء… وأنها تريد أن تقول كلمة أبلغ من أي كلام: تذكر يا إنسان، أن هنالك من يتألم بصمت وحيداً… ولكن تذكر بالأكثر أن الحساب في “ذلك اليوم” لن يكون فقط عن المحبة، ولكن عن كل مرة كان بإمكانك أن تقوم بفعل محبة ولم تفعل.

بقي القول بأن هذا المجسم البرونزي، هو من صنع الفنان الكندي تيموثي شمالز، وله عدة منحوتات برونزية صادمة كذلك… وقد وضع هذا العمل في الفاتيكان في بداية الأسبوع المقدس (الأسبوع الحالي) الذي يتذكر فيه العالم آلام وموت وقيامة السيد المسيح، سيّما في هذه السنة المخصصة للرحمة.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

النشرة
تسلم Aleteia يومياً
يساهم القراء مثلكم في إنجاح رسالة أليتيا

منذ انطلاق موقع اليتيا عام ٢٠١٢،  زاد عدد قرّاء أليتيا بشكل كبير في العالم أجمع. نحن ملتزمون بمهمة توفير مقالات تغني، تلهم وتخبر عن الحياة المسيحية.  لهذا نريد أن تكون مقالاتنا متاحة للجميع بشكل مجاني، لكننا بحاجة إلى مساعدتكم. إنّ جودة الصحافة مكلفة (غالباً أكثر ممّا تغطّيه الإعلانات). يمكن أن يحدث قراء مثلكم فارقاً كبيراً من خلال التبرّع بـ ٣ دولارات بالشهر.