أخبار حياتية لزوادتك اليومية
أخبار أليتيا دائماً جديدة... تسجل
تسجل

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

جنود إسبان يحملون الصلبان في لبنان

مشاركة
لبنان/ أليتيا (aleteia.org/ar)تستعدّ الكتيبة الاسبانية العاملة في اليونيفيل لإحياء الجمعة العظيمة ومشاركة ابناء منطقة عملها المسيرات وحمل الصليب ورتبة خميس الغسل. طبول وأبواق وموسيقى حزينة، ونشيد “عريس الموت” وهو عقيدة لواء المشاة-الليخيون التي تتحدّر منه الكتيبة الحالية، وجنود يحملون الصليب ويسيرون بخطى بطيئة كأنّها مسيرة درب الآلام..

Screenshot_2016-03-24-12-39-1001_307032_large

داخل مقرّ الكتيبة، يتدرّب الجنود على كيفية حمل الصليب والسير به بخطوات منسقّة على وقع الموسيقى الخاصة المرافِقة التي يعزفها جنود آخرون، وهو تقليد اعتاده الاسبان خلال اسبوع الآلام في اسبانيا حيث يشارك جنود الجيش بالمسيرات بدءا من الاثنين وصولاً الى يوم الجمعة، وأرادوا هذا العام ان يشاركوا بشكل فعّال أكثر رعايا القرى التي تنتشر فيها الكتيبة عبر حمل الصليب ومرافقته عزفا خصوصا في رعية سيدة الخلاص المارونية ورعية الروم الملكيين الكاثوليك في جديدة مرجعيون وفي رعية مار جرجس المارونية في القليعة، ولاحقا احياء مسيرة الآلام في مقر الكتيبة.

Screenshot_2016-03-24-12-44-3801_946338_large

وذكر قائد الكتيبة الليوتنانت كولونيل انطونيو فيريرا ان العناصر المشاركة في المسيرات الثلاث تتمرن خلال فترة قصيرة علما ان التحضيرات في اسبانيا تستغرق اسابيع، وقال:” نشعر بالسعادة لمشاركتنا ابناء المنطقة هذه المناسبة الدينية خصوصا في مسيرة الجمعة العظيمة اذ نتذكّر خلالها ما كنّا سنقوم به في بلدنا”. وعن الموسيقى والنشيد المرافق، قال:”عادة في اسبانيا ننشد نشيدنا التقليدي الخاص “عريس الموت” خلال المسيرة التي ترافقها الفرقة الموسيقية بألحان خاصة”.

Screenshot_2016-03-24-12-45-1001_469023_large

العودة الى الصفحة الرئيسية
النشرة
تسلم Aleteia يومياً
يساهم القراء مثلكم في إنجاح رسالة أليتيا

منذ انطلاق موقع اليتيا عام ٢٠١٢،  زاد عدد قرّاء أليتيا بشكل كبير في العالم أجمع. نحن ملتزمون بمهمة توفير مقالات تغني، تلهم وتخبر عن الحياة المسيحية.  لهذا نريد أن تكون مقالاتنا متاحة للجميع بشكل مجاني، لكننا بحاجة إلى مساعدتكم. إنّ جودة الصحافة مكلفة (غالباً أكثر ممّا تغطّيه الإعلانات). يمكن أن يحدث قراء مثلكم فارقاً كبيراً من خلال التبرّع بـ ٣ دولارات بالشهر.