Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
الأحد 29 نوفمبر
home iconمواضيع عميقة
line break icon

رئيس كاريتاس السابق المونسنيور سيمون فضول يخرج عن صمته ويقول: "اغفر لهم لأنهم يدرون ما يفعلون"

Simon Toufic Faddoul / Facebook ©

أليتيا - تم النشر في 15/03/16

نيجيريا / أليتيا (aleteia.org/ar) – كنتُ آثرتُ أن ألزم الصمتَ محتملاً الاضطهادَ والاتّهام أنا البريْ من كلّ ما سيقَ ضدّي، لكنّ إلحاحَ الكثيرين من الذين عملوا معي ويشهدون على أدائي عبر ال25 سنة من الخدمة في مؤسسسات الكنيسة على اختلافها، خاصة بعد جلاء الحقيقة بالوثائق في المؤتمر الصحافي الذي عُقد في كاريتاس لبنان في 3/3/2016؛ جعلني أكتب هذه الصلاة وسطَ سنة يوبيل الرحمة وعشية أسبوع الآلام، زمن المغفرة والرحمة والحبّ حتّى بذل الذات.

تباركتَ يا ربّ بمحبّتكَ وتواضعكَ وقد دعوتَنا لنكونَ “رحماءَ كما أنّ الآبَ رحيم”؛

تباركتَ بانحنائِكَ على الفقير والمريض والأبرص والمُقعد والنازفة والأعمى وكلّ من احتاج لمسةَ حبّ غير مشروط؛

أشكركَ على نعمةِ الصبر والتزام الصمتِ على الألم والاضطهاد والكلام الجارح وتشويه السمعة الذي تعرّضتُ له؛

أشكركَ لأنك أعطيتَني الحكمةَ كي لا أخرجَ عن هدوئي وأنتظرَ ظهورَ الحقيقة من حيث كان يجب أن تظهر من البداية؛

أشكرك على نعمةِ خدمةِ إخوتي الفقراء والمتألمين واللاجئين والأطفال والأرامل وكلّ المحتاجين للمسةِ حبّ ورحمة؛

أشكرك على كلّ الناس الطيّبين الذين عملوا إلى جانبي، متطوّعين وموظفين وأصدقاء، وقد كان وفاؤهم لكاريتاس المحبّة والفقراء أكبر بكثير من “الأنا” الخاصة بكلٍّ منهم، هم الذين عاشوا الرحمةِِ بكلّ أبعادها.

سامِحْ أللّهم من كان وراء هذه الحملة المغرضة، إغفِرْ لهم لأنّهم يدرون ماذا يفعلون، علّ محبتك تلمسُ قلوبهم؛

سامحْ من حاولوا تشويه صورتي وتخريب كهنوتي وتدمير حياتي في الإعلام ووسائل التواصل الاجتماعي دون أن يخسر أحدهم عليّ سؤالاً؛

اغفِرْ لمَن قادوا حملةَ الإساءة للكنيسة ولشخصي معتقدين أنهم يعملون بذلك برّاً؛

اغفِرْ لمن قصد الأذيّةَ، ولمَن شهدَ عليها زوراً، أو امتنعَ عنها خوفاً، “فما أشدُّ إيلاماً من ظلمِ الظالمين إلاّ ظلمُ الطيّبين”؛

اليومَ أُدركُ معنى كلمتك في التطويبات: “طوبى لكم إذا عيّروكم وقالوا عليكم كل كلمةِ سوءٍ من أجلي كاذبين…”

شكراً لك يا ربّ لأنك أخرجتَني من ذاتي لألتقيك بإخوتي البشر.

باركْ رسالتي ورسالة كنيستك في كل مكان من العالم، وأعطني أنا الذي اخترتُ شعار “ها أنا يا ربّ أرسِلني” أن أتابع شهادتي حبّاً لك وخدمةً لشعبك فأُزَهِّرَ حيثُ أُزرَعْ. لكَ المجدُ والشكرُ إلى الأبد، آمين!

المونسنيور سيمون فضول‎

إيبادن، نيجيريا في 15/3/2016

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Top 10
غيتا مارون
ما تفسير "من ضربك على خدّك الأيمن، فأدر له ال...
أليتيا
في ظل المآسي المخيّمة على لبنان... صلاة يرفعه...
إيزابيل كوستوريي
صلاة تحقّق المعجزات كتبها بادري بيو وطلب من ا...
أليتيا لبنان
آيات عن الصوم في الكتاب المقدّس...تسلّحوا بها...
SAINT CHARBEL,CANDLE
أليتيا
صلاة بشفاعة القديس شربل تحقّق المعجزات
أليتيا
صلاة القديسة ريتا في الشدائد و الأمور المستحي...
Wonderland Icon
أليتيا العربية
أيقونة مريم العجائبية: ما هو معناها؟ وما هو م...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً