Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
السبت 31 أكتوبر
home iconأخبار
line break icon

قاتل راشد وراهبات اليمن واحد...هل كن يعلمن بأن من قتلهن اليوم ارتكب ذلك باسم الله تعالى؟

موقع أبونا - تم النشر في 08/03/16

اليمن / أليتيا (aleteia.org/ar) –يا ابنة الام تريزيا.. (انظر الصورة)

يا من تشاركين برتبة صلاة درب الالام والصليب

في مدينة الميلاد بيت لحم

وفي الجمعة الثالثة من زمن الصوم…

تصلين في بيت لحم بالجسد

وعقلك في عدن … وصلاتك من أجل اربد والاردن

فالعالم اليوم استفاق على جريمة بشعة هناك في اليمن الذي كان “سعيدا”

واستشهدت فيها اربعة اخوات لك

كن يعملن بسهر وحنان ورحمة مضاعفة في سنة الرحمة

مع المسنين والمعاقين وفقراء اليمن الذين استشهد منهم العديد كذلك …

وهن وهم لا دخل لهم بحروب وباقتتال اخوي

وبنيران صديقة من الاشقاء.. الاشقياء

اخواتك كذلك يا بنات الام تريزيا لا دخل لهن بالعنف والتدمير والقتل والتكسير

فهن مثل كل انسان بار وعفيف ينتظرن ايلول بفارغ الصبر

لاعلان الام تريزيا مؤسسة رهبنة تحمل اسم السلام والمحبة …. قديسة…

وليكون هذا الاعلان سلاما للبشرية… ودعوة الى تفعيل حضارة الرحمة والمودة

هل كن يعلمن بان من قتلهن اليوم ارتكب ذلك باسم الله تعالى؟ وكن يتمنين بعضا من وقت ليتسنى لهن أن يقلن له: مهلا يا انسان… ان اردت القتل فلا تقتل باسم الله… فهذا رحمة ومحبة… اما القتل فتشويه..

هل كن يعلمن بان من قتلهن قتل في اليوم السابق شقيقهن بالشهادة راشد الزيود… فحزنت له المملكة الاردنية ومعها كل انسان شريف، واهال عليه الملك عبدالله الثاني الشجاع التراب، وخاطبه بابوّة تعلمها من ابيه “ابي عبدالله ” الذي استقبل بدوره في عام 1983 مؤسسة رهبنة الرحمة تريزيا… في اردن الخير والوفاق… وهو الذي توسط من أجل صلح الاخوة في اليمن عام 1994 تحت عنوان “العهد والاتفاق”…

وها هي الدموع في عدن وعمان واربد تراق

لكن الكرامة باقية

والتصميم على اجتثاث لعنة الارهاب باقية وقوية اكثر من ذي قبل…

رحم الله الشهداء جميعا…

فراشد والراهبات في اليمن ومن معهن من مسنين ومعاقين هم شهداء، قضوا على يد واحدة:

هي يد الارهاب البغيض.

وهم يشكلون دلالة جديدة على انه -اي الارهاب- لا دين له… وان دماء راشد المسلم، وهي تختلط بدماء راهبات مسيحيات ، تصرخ من الارض وتقول: لا اله الا الله، وهو اله المحبة والمغفرة … وتقولان كذلك ان الحرب اليوم هي تضامن الانسانية الواحدة… في وجه قوى الشرق وتشويه الدين والقتل باسم الله والارهاب البغيض.

في اربد وعدن..

واسكنهم الى جوار الام تريزيا في الجنة التي يجلس فيها البشر معا بدون ادنى تمييز…

اعلان تريزيا قديسة هذا العام مميز جدا…

والاكثر تاثيرا واملا في ان يعلنها البابا قديسة ومعها اخواتها الشهيدات…

لم لا؟

اكملي صلاتك يا راهبة بيت لحم..

من أجل اليمن ومن فيها..

ومن أجل الاردن ومن فيه..

والحقيها بصلاة من أجل بيت لحم وجارتها القدس..

فهما كذلك بحاجة الى صلاة

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
الشرق
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
هيثم الشاعر
مذبحة داخل مدرسة مسيحية ضحيّتها أطفال أبرياء
هيثم الشاعر
الشتائم تنهال على الممثلة اللبنانية نادين نجي...
أنياز بينار لوغري
هجوم بالسكين قرب كنيسة في نيس والحصيلة ثلاثة ...
OLD WOMAN, WRITING
سيريث غاردينر
رسالة مهمة من إيرلندية تبلغ من العمر 107 أعوا...
هيثم الشاعر
رئيس وزراء ماليزيا السابق في أبشع تعليق على م...
غيتا مارون
في لبنان… قصدت عيادة الطبيب، لكنها تفاجأت بتس...
Medjugorje
جيلسومينو ديل غويرشو
ممثل البابا: "الشيطان موجود في مديغوريه، ولا ...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً