أخبار حياتية لزوادتك اليومية

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

Aleteia

صحيفة أوسيرفاتوريه رومانو تنشر مقالا للمتروبوليت هيلاريون يتحدث فيه عن اللقاء الأخير بين البابا والبطريرك كيريل

MAX ROSSI / AFP / Getty Images ©
Pope Francis (R) and the head of the Russian Orthodox Church, Patriarch Kirill, greet each other during a historic meeting in Havana on February 12, 2016. Pope Francis and Russian Orthodox Patriarch Kirill kissed each other and sat down together Friday for the first meeting between their two branches of the church in nearly a thousand years. Francis, 79, in white robes and a skullcap and Kirill, 69, in black robes and a white headdress, exchanged kisses and embraced before sitting down smiling for the historic meeting at Havana airport. AFP PHOTO / MAX ROSSI / POOL / AFP / POOL / Max ROSSI (Photo credit should read MAX ROSSI/AFP/Getty Images)
Share

الفاتيكان / أليتيا (aleteia.org/ar) – نشرت صحيفة أوسيرفاتوريه رومانو الفاتيكانية مقالا كتبه المتروبوليت هيلاريون، المسؤول عن قسم العلاقات الخارجية في بطريركية موسكو، الذي عاد ليسلط الضوء على اللقاء التاريخي الذي عُقد في كوبا بين البابا فرنسيس وبطريرك موسكو وسائر روسيا كيريل في الثاني عشر من شباط فبراير الماضي. أشار المسؤول الكنسي الروسي ـ في المقال الذي نُشر على الصفحة الأولى للصحيفة الفاتيكانية ـ إلى أن هذا التقارب بين الكنيسة الكاثوليكية والكنيسة الروسية الأرثوذكسية كانت له انعكاساته على الأوضاع الراهنة في الشرق الأوسط، خصوصا وأنه ساهم في التوصل إلى اتفاق بين الولايات المتحدة الأمريكية والفدرالية الروسية من أجل وقف إطلاق النار في سورية والذي دخل حيز التنفيذ يوم السابع والعشرين من شباط فبراير الفائت.

حمل المقال عنوان “لقاء في التاريخ”، وشاء من خلاله المتروبوليت هيلاريون أن يسلط الضوء على النداء الذي أطلقه البابا فرنسيس والبطريرك كيريل داعيين إلى القيام بعمل مشترك بين القوى التي تواجه التطرف، وحثا القادة على تخطي الاختلافات وتوحيد الجهود للتصدي للتهديدات المشتركة. وكتب أن نداء البابا والبطريرك كيريل لقي آذانا صاغية، إذ توصل الروس والأمريكيون إلى اتفاق بشأن الهدنة في سورية، وقد وقعت على الاتفاق الحكومة السورية وقوى المعارضة. وقد شكل هذا التطور ـ بحسب المتروبوليت هيلاريون ـ الخطوة الأولى في الاتجاه الذي اقترحه الإعلان المشترك.

في هذا السياق تمنى المسؤول عن قسم العلاقات الخارجية في بطريركية موسكو أن يتم الإصغاء إلى نداء البابا فرنسيس والبطريرك كيريل فيما يتعلق بالأزمة الأوكرانية أيضا كي تُبذل الجهود المطلوبة من أجل وضع حد لإراقة الدماء وكي ينعم بالسلام الدائم هذا البلد الذي يعيش فيه الكاثوليك والأرثوذكس جنبا إلى جنب. وختم المسؤول الكنسي الروسي مقاله مؤكدا أن هذا الهدف لن يتحقق في أوكرانيا إن لم يبذل الأرثوذكس والروم الكاثوليك الجهود المشتركة من أجل تخطي مشاعر العدائية التاريخية بين الطرفين.

رابط المقال 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

Newsletter
Get Aleteia delivered to your inbox. Subscribe here.