أليتيا

ألكلدانيون يبيعون مجوهراتهم فيعلو صليبهم سماء إيل دو فرانس

chantiers du cardinal ©
مشاركة

إيل دو فرانس / أليتيا (aleteia.org/ar) – استقر 12 ألف كلداني من أصل سوري، تركي، عراقي أو إيراني في الفال دواز في السنوات العشرين الماضية. هربوا جميعهم الاضطهادات حاملين معهم ثقافتهم وإيمانهم فقط لا غير.  وينتمي هؤلاء المسيحيين، منذ فجر التاريخ، الى أقليات بلادهم. فلم يصل أحد منهم، منذ سقوط الإمبراطورية الرومانية، الى مناصب القرار في أية دولة شرقية ما اضطرهم الى العيش تحت الضغط الذي تفرضه الثقافة المهيمنة. فاجتازت روحانيتهم قروناً لتتماهى شيئاً فشيئاً مع هويتهم. ولذلك، يحتل الدين الموقع الأول في ثقافتهم و90% من الكلدانيين المقيمين في فرنسا ممارسين. 

Les premiers communiants de 2014
Les premiers communiants de 2014
Les premiers communiants de 2014

جماعة نشطة

تقام في كنيسة القديس توما في سارسيل وحدها ثمانية قداديس يوم الأحد مستقطبةً ألف مؤمن، يُضطر عدد كبير منهم للبقاء واقفاً طيلة فترة القداس كما وتستقبل الكنيسة كل أسبوع ما يقارب الألف طفل في صفوف التعليم المسيحي.  اللغة المستخدمة في القداس هي الآرامية ولذلك كان من الضروري بناء مبنى جديد.

إن الكنيسة بالنسبة إلهم امتداد للمنزل”

وساهم كل مؤمن، منخرط تماماً في المشروع، في التمويل من أجل تغطية 75% من التكلفة. ويقول الأب صبري أنار، كاهن رعية القديس توما: “يعتبر كل كلداني أن الاستثمار في مثل هكذا مشروع امر بديهي فالكنيسة بالنسبة لهم امتداداً للمنزل وهي تساهم في وحدة الجماعة.” وأضاف: “أكد لي بعضهم استعدادهم لبيع المجوهرات في حال تطلب الأمر ذلك.”

واختارت الجماعة الكلدانية اعطاء اسم تلميذ آخر ليسوع لهذا المبنى الجديد فوقع الاختيار على القديس يوحنا. ومن المتوقع أن تُفتتح الكنيسة في السادس من مارس المقبل وكما ويتوقع حضور بطريرك الكنيسة الكلدانية، لويس روفائيل ساكو ومطران طهران لمباركة المكان، فيصبح للكلدان كنيسة ثانية في هذه المنطقة الباريسية.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً