أليتيا

تَعَالوا إِليَّ جَميعًا أَيُّها المُرهَقونَ المُثْقَلونَ، وَأَنا أُريحُكُم”

Public Domain
مشاركة

” ( مت ١١ / ٢٨ )

روما / أليتيا (aleteia.org/ar) –بيخبّروا عن طبيب قلب إجا لعندو شبّ مع فحوصات بتدلّ إنّو حالتو خطرة وبدّو عمليّة بأقرب وقت، وهالعمليّة كتير دقيقة. صار الشّبّ عطلان همّ إنّو ما تنجح عمليّتو ويوقف قلبو. جاب الطّبيب ورقة وقلم ورسملو قلب عم بدقّ. استغرب الشّبّ وسألو شو قصدو من الرّسمة. كان جواب الطّبيب كتير عميق، لمّا بتسلِّم كلّ همومك للرّبّ، نَبَض قلبك بيرتفع ولمّا بتشكّ أو بتفكِّر الله مش حاسس فيك، نَبَض قلبك بينخفض.

الزوادة بتقلَّك وبتقلّي، إذا همومنا سلّمناها ليسوع كفيل إنّو يحلّا، بس لمّا نشكّ أو نفكِّر منّو سامع أو حاسس فينا هالهموم رح تغرِّقنا أكتر …

صلاتي الشَّخصِيّة …
أَبانا الّذي في السّماوات …
السّلام عليك يا مريم …
ﺃﻧﺮ ﻳﺎ ﺭﺏ ﻋﻘﻮﻟﻨﺎ ﻭﻗﻠﻮﺑﻨﺎ ﺑﻨﻮﺭ ﻣﺤﺒّﺘِﻚَ، ﻭﻟﻴﻜﻦ ﻟﻨﺎ ﻣﻄﻠﻊ ﺻﺒﺎﺣِﻚَ ﻓﺎﺗﺤﺔ ﻛﻞّ ﺧﻴﺮ، ﻭﺳﺪِّﺩ ﺧﻄﺎﻧﺎ ﻋﻠﻰ ﺳﻨَّﺔِ ﻣﺸﻮﺭﺍﺗِﻚَ، ﻭﻻ ﺗﺴﻤﺢ ﻟﻠﺨﻄﻴﺌﺔ ﺑﺄﻥ ﺗﺴﺘﻌﺒﺪَﻧﺎ، ﺑﻞ ﺣﺮِّﺭﻧﺎ ﻣﻦ ﻇﻠﻤﺘﻬﺎ، ﻭﺛﺒِّﺘﻨﺎ ﻓﻲ ﻣﻘﺎﺻﺪﻧﺎ ﺍﻟﻴﻮﻡ ﻭﻓﻲ ﻛﻞّ ﺃﻳّﺎﻡ ﺣﻴﺎﺗﻨﺎ، ﻓﻨﻤﺠِّﺪَﻙَ ﻣﺒﺘﻬﺠﻴﻦ، ﺃﻳُّﻬﺎ ﺍﻟﻤﺴﻴﺢ ﻣﻊ ﺃﺑﻴﻚ ﻭﺭﻭﺣِﻚَ ﺍﻟﺤﻲّ ﺍﻟﻘﺪُّﻭﺱ، ﺍﻵﻥ ﻭﺇﻟﻰ ﺍﻷﺑﺪ، آمين

العودة الى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً