أخبار حياتية لزوادتك اليومية

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

Aleteia

باندرا: مهرجان الحصاد في الهند تجسيدٌ لرسالة البابا فرنسيس ‘كن مسبحاً’

Share

مومباي، أليتيا (aleteia.org/ar) – احتفلت راهبات الرب الإله في باندرا (مومباي) يوم امس بالمهرجان الهندي بونغال في مصلى برارثانالايا.
في ملابسهن التقليدية مشت الراهبات في موكب و في أيديهن الفواكه و الخضروات للاحتفال بهذه “الوفرة” و شكر الله عليها.

و رفعت رئيسة الدير الأخت أميتا ماسكارينهاس الشكر “للرب الصالح الذي و بعنايته الإلهية أنعم علينا بهذه الوفرة الغير محدودة من الأرض. لهذا السبب نحتفل اليوم بمهرجان بونغال”.

و هذا المهرجان الذي يستمر لأربعة أيام هو أحد أهم الاحتفالات في الهند. يحتفل المهرجان بموسم الحصاد و يصادف في بداية العام الجديد. يطلق على اليوم الأول اسم بوغي و يتخلى فيه الناس الأشياء القديمة استعداداً لحياة جديدة.

و يطلق على اليوم الثاني اسم بونغال أو سوريا، و يجلب فيه الناس ثمار الحصاد كشكر لله. و يقومون بعد ذلك بغلي الحليب الطازج مع الأرز في وعاء مزين و يترك حتى يفيض، في رمز إلى “الوفرة”. و يتبادلون الأمنيات بالثروة و الرخاء و الفرح و المحبة و السلام.

و اليوم الثالث هو ماتو، و هو اليوم المكرس للماشية. يزين الناس الأبقار و الماعز و الجاموس بالزهور الملونة و ذلك لدورها الهام في الحياة اليومية للمزارعين.

أما اليوم الأخير فيدعى كانو، يلتقي فيه الناس ببعضهم. و هو وقت زيارة الأصدقاء و العائلة.
تقول الأخت أميتا:”تفتتح رسالة ‘كن مسبحاً’ بصلاة القديس فرنسيس الأسيزي”. و تضيف مقتبسة من الرسالة العامة للبابا فرنسيس “كن مسبحاً”: “كُنْ مُسَبَّحاً، يا سيِّدي، لأختنا وأمِّنا الأرض، التي تَحمِلُنا وتَحكمُنا وتُنِتجُ ثماراً متنوِّعةً معَ زهورٍ ملوَّنة وأعشاب”.

و تابعت الراهبة:”تعكس رسالة ‘كن مسبحاً’ الحركات و الثقافات و الأديان في جميع أنحاء العالم. و هي تقوم على ]مبدأ[ البيئة المتكاملة و العلاقة بين البيئة و المجتمع و الاقتصاد التي نحتفل بها اليوم في مهرجان بونغال”.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

Aleteia's Top 10
  1. Most Read
Newsletter
Get Aleteia delivered to your inbox. Subscribe here.