أخبار حياتية لزوادتك اليومية

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

Aleteia

اضطهاد شديد لكنيسة أورشليم فتشتت الجميع!!!

Dome on Church of the Holy Sepulchre in Jerusalem, Israel © S1001 / Shutterstock
Share

أعمال الرسل 8: 1 - 13

روما / أليتيا (aleteia.org/ar) – مقطع هام من أعمال الرسل للقراءة والتأمل …

“ونشب يومئذ اضطهاد شديد لكنيسة أورشليم فتشتت الجميع، ما خلا الرسل، في نواحي اليهودية والسامرة.
ودفن استفانس رجال أتقياء، وأقاموا له مناحة عظيمة. وأما شاول فكان يعيث في الكنيسة، يقتحم البيوت ويجر الرجال والنساء ويدفعهم الى السجون.
وأما الذين تشتتوا فكانوا يجولون مبشرين بالكلمة. فانحدر فيلبس إلى مدينة في السامرة وجعل ينادي فيها بالمسيح. وكان الجموع يصغون بقلب واحد إلى ما يقول فيلبس لأنهم كانوا يسمعون بالآيات التي يجريها أو كانوا يرونها: فإن كثيرين كانت بهم أرواح نجسة فخرجت منهم وهي تصرخ صراخا شديدا، وكثيرين كانوا مقعدين أو عرجا فبرئوا. فعم المدينة فرح عظيم. وكان قبلا في المدينة رجل اسمه سمعان يتعاطى مهنة السحر ويفتن شعب السامرة، مدعيا أنه شيء عظيم. فكان الجميع، من صغيرهم إلى كبيرهم، متعلقين به ويقولون: “هذا قدرة الله التي تدعى العظمى”.
وما كان تعلقهم به الا لأنه كان من زمن طويل يفتنهم بفنون سحره. ولكنهم لما آمنوا بكلام فيلبس الذي كان يبشرهم بملكوت الله وباسم يسوع المسيح أخذوا يعتمدون رجالا ونساء. بل سمعان نفسه آمن هو أيضا واعتمد ولزم فيلبس. وكان ينظر بذهول إلى الآيات والمعجزات التي كانت تجرى.”

العودة إلى الصفحة الرئيسية

Newsletter
Get Aleteia delivered to your inbox. Subscribe here.