أليتيا

ألبابا يعتذر ويطلب المغفرة

Sabrina Fusco / ALETEIA ©
مشاركة
الفاتيكان / أليتيا (aleteia.org/ar) – قبل إلقائه رسالته الميلادية أمام الكرادلة، التقى البابا فرنسيس الموظفين العلمانيين في الفاتيكان وعائلاتهم. وطلب البابا من الموظفين المغفرة على الفضائح التي شهدها الفاتيكان مؤخراً و الصلاة لكل من له علاقة في فاتيكاليس 2، هؤلاء الذي أخطأوا قد يتوبوا ويجدوا الطريق الصحيح مجدداً، معتذراً أيضاً لأنّه مصاب بالرشح لهذا سيقرأ كلمته جالساً وطلب من الجلوس.

أتوجه بالشكر للذين بينكم والذين ما زالوا يؤدون الوظيفة ذاتها منذ سنين وما زلتم تقومون بالأشياء على أكمل وجه. نعرف أنه طبيعي أن نقوم بواجبنا ببساطة، لكنه ليس من السهل بالنسبة إلينا نحن البشر فنحن لسنا بآلات نشكر الله على أننا لسنا كذلك. نحن بحاجة أحياناً إلى حافز، إلى تغيير. أهنئكم وأفتخر بكم على قيامكن بواجبكم بكامل قدراتكم.
وشجع البابا الموظفين الإهتمام بأطفالهم وعيالهم، فالزواج هو كالنبتة، ليس خزنة نضعها في غرفنا ونزيل عنها الغبار في بعض الأحيان. النبتة هي حياة، لا بد من الإعتناء بها يومياً. الزواج كذلك، هو حقيقة واقعة: حياة الزوجين ليس أمراً حصل وانتهى. دعونا نتذكر أنّ الهدية الأثمن للأولاد في العائلة هي ليست الهدايا المادية إنما الحب، حب الأهل للأولاد، وحب الأهل لبعضهم البعض.

دعونا نعيش الرحمة في كل يوم من حياتنا مع أزواجنا، عائلاتنا، أولادنا، أخوتنا وأخواتنا والاهتمام بكبار السن…سنة الرحمة علينا عيشها في كنيستنا المحلية، العائلة. الله يعشق هؤلاء الذين يعيشون الرحمة في الظروف العادية واليومية. هذه رغبتي منكم: أتمنى أن تعيشوا فرح الرحمة، بدءاً بعائلاتكم.
وختم البابا بقصة المرأة التي رفضت وضع أمها في مأوى العجزة قائلة إنني أريد أن تربى ابنتي في أحضان جدتها.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً