Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
الخميس 03 ديسمبر
home iconنمط حياة
line break icon

علّمنا أن نخشى من مهاجر واحد: الشر الذي يتسرب داخل نفوسنا

Wikipaintings ©

أليتيا - تم النشر في 21/11/15

فرنسا / أليتيا (aleteia.org/ar) – شهدت فرنسا اعتداءات لا سابق لها في التاريخ ونحن عاجزين. فما كان من الواجب القيام به؟ وما عسانا نفعل الآن؟
يُعطينا المسيح بنفسه الإجابة قائلاً ان بعض الشياطين لا تُطرد إلا من خلال الصلاة. فلنبكي الضحايا ولنحلل علامات الأزمنة ولنفعل: فلنعزي بعضنا بعضاً ولنتعلم المحبة من جديد والصلاة مع بعضنا البعض لكي تقوم فرنسا وسائر الامم من جديد بالرجاء.
تقترح عليكم أليتيا هذا الأسبوع عدد من الصلوات التأملية على ضوء ما حصل والصلاة اليوم هي بقلم الأب دومينيك فابيان ريماز
فرنسا بلد القديسين
تحوّلت حديقة الخلق، منذ بدايات البشرية، الى حديقة الموت. نشعر بقسوة الوحدة والتخلي والقلق. منذ مقتل هابيل على يد قايين، نشعر بمسؤولية متزايدة تجاه حياة أخوتنا. دخل العنف الأعمى عالمنا وحياتنا. يؤلم الشر قلوبنا ليجتاحها من خلال بث البغض فيها.
يطرح القديس جاك السؤال التالي: من اين تأتي الحروب؟ تخلق أولاً في قلوبنا، التي تعرف التجربة بسبب هشاشتها دون أن ننسى غيرة الشيطان، أمير الظلمات.
لطالما كان الشعب المختار، الذي توجه إليه اللّه أولاً، اخواننا العبرانيين، اقلية ، يحبهم اللّه كثيراً، مختارين لأنهم قلائل. غلب موسى الرعب الذي مارسه الجيش المصري بعصاه ويده الممدودة باتجاه البحر الأحمر. انتصر داوود في معركته ضد جالوت العملاق بفضل بعض الحجارة الصغيرة.
“لا تضطرب لشيء، لا تخاف من شيء، فكل شيء يمر”
كلمات كثيرة منذ اعتداءات باريس الاخيرة: المهاجرون، الغرباء… فلنتعلم الخوف من مهاجر واحد فقط ألا وهو الشر الذي يتسرب الى داخل نفوسنا.
نرفع صلاتنا للعذراء مريم على نية كل شخص، كل ضحية والعائلات والأصدقاء الذين يعانون ويبكون. كنا لنريد أن نكون الى جانب كل من مات في هذا العمل المقيت فنتعاطف معه ونرافقه خلال الرمق الاخير بصلاةٍ منا. نشعر بالعجز، نشعر بصغرنا. كنا لنريد ان نكون عازل حماية لهؤلاء.
إلا أن مريم كانت هنا، كامرأة قوية على أقدام الصليب. نحن على ثقة أنها كانت موجودة فهي تصلي في ساعة كل موت. كثيرةٌ هي الاعتداءات والصور المظلمة التي تزور عقولنا وقلوبنا. قد تفقدنا الرجاء إلا أنها فرصة لنا للفعل والتحرك.
تحذرنا القديسة تيريزا الافيلية: إن خيالنا هو كبركان من الأفكار والصور المتحركة. إن هذا الصوت الذي لا يهدأ هو عدو حياتنا الداخلية. “لا تضطرب لشيء، لا تخاف من شيء، فكل شيء يمر. فمن يملك اللّه لا ينقصه شيء”.
إن ما يتسبب باضطرابنا لا يأتي من اللّه إذ ان اللّه محيط من الهدوء والسلام. يعصف الشيطان بأمواجه فيأتي ليطيح بالدين من خلال التجديف. يرسم الكاريكاتور، يلعب دوره المسرحي، يُسخف الخير ويتفاخر بالشر.
إن الشر مؤقت أما الخير أزلي
لم تُبنى باريس بيوم واحد والسلام يُبنى من خلال أفعال صغيرة يومية وعمل طويل وصبور. لا يمكننا تغيير العالم إلا انه باستطاعتنا العمل بنعمة اللّه والمحبة. إن الحقد يوّلد الحقد والحرب ويغذي الارهاب أما الحب، القوة الحقيقية، فيوقظ الحب. إن استسلمنا للخوف، يربح الإرهابيون. إن خضعنا للانتقام، اعطيناهم ما يريدون. إن العنف ضعف ووحدها المغفرة دليل عن السيطرة على الذات.
يا رب، اعطنا النعمة لكي نغيّر ما باستطاعتنا تغييره والقوة لتقبل ما باستطاعتنا تحويله والاستقامة للاعتراف بذلك. لا نريد الخضوع لليأس لأن الرجاء يأتي من اللّه. إن الشر مؤقت أما الخير أزلي.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

Tags:
صورمريم العذراء
Top 10
إيزابيل كوستوريي
صلاة تحقّق المعجزات كتبها بادري بيو وطلب من ا...
ishtartv
مطران عراقي يتشجع ويطلب من ترامب ما لم يطلبه ...
SAINT CHARBEL,CANDLE
أليتيا
صلاة بشفاعة القديس شربل تحقّق المعجزات
أليتيا
صلاة القديسة ريتا في الشدائد و الأمور المستحي...
الاب إدواد ماك مايل
هل القبلة بين الحبيبين خطيئة؟ هل من تّصرفات ...
bible
فيليب كوسلوسكي
٥ آيات من الكتاب المقدس لطلب الشفاء من اللّه
أليتيا العربية
عادات وتقاليد في المغرب
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً