أخبار حياتية لزوادتك اليومية
ابدأ يومك بمقالات من أليتيا! تسجل في النشرة
تسجل

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

هدية تعويض سنين العمل ، بيت من صنع يديه!

Boston-Bill-CC
مشاركة

ولكن …!!!

روما / أليتيا (aleteia.org/ar) –  هدية الخدمة – نجّار كِبر بالعمر، طلب من صاحب الشغل يسمحلو يتقاعد حتى يعيش هوّي ومرتو وولادو كَم يوم مع بعضُن، جرّب صاحب الشغل يقنعو يضل معو وقرّر يزدلو المعاش، بس مع الأسف ضلّ النجّار مُصرّ ع طلبو ورفض العرض.

قدّام هالواقع بيقلّو صاحب العمل:
«بترجّاك طلَب أخير، بدّي مِنّك تعمّرلي آخر بيت وبعدها بتترك شغلك، وما برجع بطلب منّك ولا أيّا عمل تاني».
وافق النجّار وبلّش بالشغل، بس مع الأسف كان كتير مستهتر، وعم بيحط أرخص بضاعة، والتنفيذ كان عاطل.
ولـمّا خلّص البيت، راح بسرعة لعند معلمو، حتى يسلمو المفاتيح ويفلّ، بس صاحب الشغل فاجأو لـمّا قلّو:
«هيدا البيت هديّة من الشركة إلَك، بدل كل سنين الخدمة يلي قضّيتها معنا».

الزوّادة بتقلّي وبتقلّك:
«يلي بيحفر حفرة لخيّو الانسان هوّي يلّي بيوقع فِيا».
ما تخافوا من يلي بيعكروا حياتكن وخدمتكن لأنو لكل واحد مكافأة خاصة !!!
ميشان هيك خليك صلب وفرحان لأنو الرب بيكافي ولادو بحسب أماناتن بالحب والخدمة والعلاقات
ولكل تعب هدية وخصوصي سماوية …
بداية اسبوع مبارك والله معكن

العودة إلى الصفحة الرئيسية

النشرة
تسلم Aleteia يومياً
يساهم القراء مثلكم في إنجاح رسالة أليتيا

منذ انطلاق موقع اليتيا عام ٢٠١٢،  زاد عدد قرّاء أليتيا بشكل كبير في العالم أجمع. نحن ملتزمون بمهمة توفير مقالات تغني، تلهم وتخبر عن الحياة المسيحية.  لهذا نريد أن تكون مقالاتنا متاحة للجميع بشكل مجاني، لكننا بحاجة إلى مساعدتكم. إنّ جودة الصحافة مكلفة (غالباً أكثر ممّا تغطّيه الإعلانات). يمكن أن يحدث قراء مثلكم فارقاً كبيراً من خلال التبرّع بـ ٣ دولارات بالشهر.