Aleteia
الجمعة 23 أكتوبر
روحانية

منح سر المناولة للكاثوليك المطلقين و المتزوجين من جديد: عقيدة أم انضباط؟

Jeffrey-Bruno

DIANE MONTAGNA - تم النشر في 09/10/15

الفاتيكان / أليتيا (aleteia.org/ar) – تواصل مسألة منح الكاثوليك المطلقين و المتزوجين مدنياً من جديد سر المناولة احتلال المركز الأول بعد ثلاث أيام من السينودس، ليأتي ذلك في عكس رغبات البابا فرنسيس.

يتوقع بعض المراقبين أن يقوم الأساقفة الألمان المؤيدين للتغيير في الكنيسة بالضغط من أجل أن يبقى الأمر على المستوى المحلي.

في مؤتمر صحفي يوم الثلاثاء قدم الأب الباسيلي توماس روسيكا ملحق اللغة الانكليزية للسينودس لمحة عامة عن القضايا التي تمت مناقشتها حول الابتكارات ال72 التي قدمها آباء السينودس في الجلسة الصباحية.

و فيما يتعلق بالكاثوليك المطلقين و المتزوجين من جديد ذكر موجزاً مما قاله أحد آباء السينودس:”المطلوب ليس بالضرورة أن يكون حلاً شاملاً لمشاكل معقدة، بل مناقشات في مجموعات صغيرة و مناقشات في تجمعات إقليمية و وطنية و قاريّة عن حلول للمناطق المختلفة و المشاكل المختلفة، فليس بالضرورة أن يكون الحل نفسه في جميع أنحاء العالم”.

أما الكاردينال جورج بيل من أستراليا يرى أن مسألة منح المطلقين و المتزوجين من جديد سر المناولة يمكن أن تتقرر على مستوى مؤتمر الأساقفة أو الأبرشية.

و قال لأليتيا:”هناك مسائل أساسية في العقيدة في قلب هذه القضية و هي غير قابلة للتفاوض. العهد الجديد غير قابل للتفاوض. تعاليم المسيح حول الزنا و الزواج مرة أخرى، و تعاليم بولس عن المتطلبات الأساسية للقربان المقدس غير قابلة للتفاوض”.

و تابع الكاردينال بيل:”قد تكون هناك طرق رعوية مختلفة لمساعدة الناس، لأن الزواج يُعاش بمجموعة كبيرة و متنوعة من الطرق. في مجموعتنا أسقف من فيتنام و أساقفة من الهند. لدينا سيدة من دبي حيث هناك 100000 شخص يتقدمون للعبادة كل أسبوع، 200 من الأزواج يحضرون حصص ما قبل الزواج. فبالتأكيد هذه الدعامات الرعوية مختلفة باختلاف المناطق، لكن التعاليم الأخلاقية و الدفاعات الأساسية للسر هي نفسها في كل مكان”.

خلال مؤتمر صحفي يوم الثلاثاء سأل أحد الصحفيين اللجنة إن كانوا سيؤكدون مسألة ما إن كان القربان المقدس انضباط لا عقيدة، و بالتالي يمكن بحثه و تطويره في هذا السينودس؟

طرحت أليتيا يوم الأربعاء السؤال ذاته و أجاب الكاردينال بيل بالقول أن العقيدة “هي المعايير لاستقبال القربان المقدس. العقيدة تنص على كيفية الممارسة. فإن قمت بتغيير الممارسة فأنت تقوم بتغيير العقيدة”.

في عام 1981 تناول البابا القديس يوحنا بولس الثاني هذه المسألة في عظته المعروفة حول العائلة المسيحية في العالم المعاصر.كما كتب النص البابوي لسينودس العائلة 1980 الذي عقد في روما من 26 أيلول و حتى 25 تشرين الأول. و في الفقرة 84 من الوثيقة استشهد البابا يوحنا بولس الثاني بكل من الأسباب العقائدية و الرعوية التي تستلزم التمسك بممارسة الكنيسة في عدم منح سر المناولة للكاثوليك المطلقين و المتزوجين من جديد. يقول:

تؤكد الكنيسة على ممارساتها المستندة إلى الكتاب المقدس في عدم منح سر المناولة للمطلقين و المتزوجين للمرة الثانية. و هذا غير ممكن لأن حالتهم و حياتهم تتناقض و اتحاد الحب بين المسيح و الكنيسة الذي يتمّ و يشار إليه بالقربان المقدس. و بالإضافة إلى هذا هناك سبب رعوي مميز آخر: إن تم قبول منح هؤلاء سر القربان المقدس سيقع المؤمنون في الحيرة و الارتباك بشأن تعاليم الكنيسة حول أبدية الزواج.

كيف يمكن لهذه المسألة أن تبقى في المستوى المحلي بالنظر لأقوال البابا يوحنا بولس الثاني الواضحة؟ سألت أليتيا المطران تشارلز شابوت رئيس أساقفة فيلادلفيا هذا السؤال بعد المؤتمر الصحفي يوم الأربعاء. فأجاب:”أنا شخصياً لا أعتقد أن الأمر يجب أن يكون بهذه الطريقة”. “إن اعتقد الناس أن بالإمكان القيام به بطريقة تحمي وحدة الكنيسة فأود أن أسمع تفسيراً لهذا. إنني لم أسمع تفسيراً مرضياً حتى الآن”.

و أضاف شابوت:”أعتقد أن هذا سيقودنا إلى انقسام كبير في الكنيسة، ليس فقط من حيث اختلاف بلد عن آخر، بل اختلاف كل أبرشية عن الأخرى أو أسقف واحد في المؤتمر الأسقفي عن أسقف آخر. أعتقد أنه من المهم بالنسبة لنا في هذه القضية أن نجتمع حول موقف واحد مشترك”.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
البابا فرنسيسالكاثوليكالمناولة
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
هيثم الشاعر
بالفيديو: لحظات صادمة حاول فيها مخرّب نزع صلي...
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
Igreja em Pearl River tem altar profanado
أليتيا
كاهن وامرأتان يرتكبون أفعالًا مشينة على المذب...
أليتيا
خاص عبر "أليتيا العربيّة"… رسالة رجاء من القد...
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
JACOB BARNETT
دولوريس ماسوت
قالوا انه لن يُجيد سوى ربط حذائه وها هو اليوم...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً