Aleteia
الأربعاء 28 أكتوبر
نمط حياة

طلب صلوات ضد العنف النسائي

ESTEBAN PITTARO - تم النشر في 02/10/15

روما / أليتيا (aleteia.org/ar) – عام بعد عام، تعيش إحدى المدن الأرجنتينية الوضع عينه في ظل صمت الوسائل الإعلامية التي تشيد بالبابا

يقدّم لقاء النساء الوطني الذي سيعقد هذه السنة بنسخته الثلاثين فرصة لكي تجتمع النساء من كافة أنحاء الأرجنتين للبحث ضمن ورش عمل متعددة المواضيع في المخاوف والأوهام المشتركة بينهن بغض النظر عن المكان الذي يتحدرن منه. لكن النسخ الأخيرة كانت كلها متسمة بمشاهد مرعبة من العنف الموجّه ضد الكنيسة. وعلى الرغم من أن هذه المشاهد ليست مرتكبة من قبل جميع المشاركات، إلا أنها تجبر على القيام باستعدادات خاصة في كل أبرشية تستقبل اللقاء.

لذلك، نشرت لجنة المرأة في أبرشية مار ديل بلاتا صلاة وجيزة لكي تُتلى في قداديس الأبرشية التي ستستضيف اللقاء بين 10 و12 أكتوبر. هذه الصلاة المستندة إلى تلك التي كتبها البابا فرنسيس للإرشاد الرسولي “فرح الإنجيل” هي التالية:

يا مريم العذراء والأم، أنتِ التي تلقيتِ كلمة الحياة بواسطة عمل الروح، احصلي لنا الآن على حماسة جديدة كقائمين من بين الأموات لنحمل للجميع إنجيل الحياة الذي يتغلب على الموت.

امنحينا الجرأة المقدسة للبحث عن سبل جديدة لكي تصل إلى الجميع هبة الجمال التي لا تزول. يا أم الإنجيل الحي، منهل الفرح للصغار، صلي لأجلنا.

آمين، هللويا.

وأشارت اللجنة: “هذه اللقاءات الموقّعة بموقف نسائي متطرف ترغب في فرض ثقافة الموت بواسطة الترويج للإجهاض ووسائل منع الحمل. فتُنكر هوية المرأة وتكاملية الجنسين. ويعتبر الإجهاض الشرعي والآمن والمجاني في كافة أنحاء البلاد غايتها النهائية”. في اللجنة، هناك اهتمام أيضاً بالترحيب بالوفود الكاثوليكية التي ترغب في المشاركة في اللقاء، فتصل من شتى أنحاء البلاد سعياً للدفاع عن القيم غير المدافع عنها من قبل من ينظمون اللقاء منها الحق في الحياة. ولدى القيام بذلك، تتعرض في عدة مناسبات لاعتداءات جسدية وشفهية تكثر الأدلة عليها في الشبكات الاجتماعية.

ونظراً إلى أن طريقة العمل هي الإجماع لا التصويت، فإن ما يناقَش في ورش العمل لا يتطابق مع ما ينعكس في الاستنتاجات، حسبما روت بعض المشاركات. ولا يعكس رغبة جميع المشاركات في المسيرة العدائية التي تقوم بها عادة مجموعة ضد الكاتدرائية المحلية.

ولا بد من الإشارة إلى أن الهجمات التي تطال الكنيسة خلال اللقاءات لا تلقى أدنى استنكار إعلامي من قبل وسائل الإعلام التي تستمر طوال ساعات في تحليلاتها وإشادتها بالبابا فرنسيس، وبثقافة اللقاء التي يعززها في العالم أجمع.

يُذكر أن بعض القنوات كـ Canal 9 وTelefe بثّت الاعتداء الأخير الذي ارتكبته مجموعات نسائية متطرفة بحق كاتدرائية القديس مارتن فيما كان يقام قداس فيها.

ومن المرجح أن يؤدي قرب اللقاء هذه السنة من مدينة بوينس آيرس وانتشار العنف الذي يحصل في هذه الحالات، على الشبكات الاجتماعية، إلى تنبيه وسائل التواصل التي يمكن أن يحدّ وجودها من الأعمال العنيفة التي تعاني منها الكنيسة عقب كل لقاء من هذا النوع.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
الباباالعنف
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
هيثم الشاعر
الشتائم تنهال على الممثلة اللبنانية نادين نجي...
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
غيتا مارون
هل دعم البابا فرنسيس حقّ المثليّين في الزواج ...
غيتا مارون
صلاة رائعة كتبها الشهيد اللبناني فتحي بلدي
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
PAPIEŻ FRANCISZEK
الأب فادي عطالله
قداسة البابا والمثليين الجنسيين
José Manuel De Jesús Ferreira
عون الكنيسة المتألمة
بيان عون الكنيسة المتألمة حول مقتل الأب خوسيه...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً