أخبار حياتية لزوادتك اليومية
تسجل في نشرة أليتيا! أفضل مقالاتنا يومياً ومجاناً
تسجل

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

فتوى خاصة تسمح للأقباط بالترشح على لائحة الأحزاب السلفية… إليكم التفاصيل

© Nicolas Raymond-CC
http://freestock.ca/flags_maps_g80-egypt_grunge_flag_p1091.html
مشاركة
القاهرة / أليتيا (aleteia.org/ar) – ساعدت القادة السلفيين في حزب النور فتوى قديمة كان قد أصدرها الشيخ محمد ناصر الدين الألباني، لتبرير إنضمام أقباط إلى اللائحة السلفية في الانتخابات القادمة. وبحسب مصادر قبطية استشارتها وكالة فيدس، فإن الفتوى التي أصدرها علماء القانون القرآني عام 1999، تجيز للمعمّدين الانضمام إلى اللائحة الإسلامية بحجة أن المسيحيين هم أقل خطرا من الملحدين من وجهة نظر إسلامية، وبالتالي هم يمثلون نوعا من “أهون الشرين”.

وعلى المقلب الآخر، تستمر المناقشات داخل البيت القبطي بشأن انضمام مسيحيين إلى لائحة الحزب السلفي. ففي الأيام الأخيرة أكد المرشح القبطي على لائحة حزب النور السلفي نادر الصيرفي أن الكنيسة القبطية لم تشجب يوما خيار أي مسيحي إذا ما أراد أن ينضم إلى الأحزاب السلفية. ففي رأيه، إن حضور المعمّدين على لائحة السلفيين هو “نموذج يُحتذى به لمواطنة صحيحة”، فيظهَر للناس أن الاختلاف في الدين والمعتقد يمكن أن يكون حافزا للتعايش في نفس التوجه السياسي الذي يخدم المصلحة الوطنية بدلا من المصلحة الفردية.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

النشرة
تسلم Aleteia يومياً
يساهم القراء مثلكم في إنجاح رسالة أليتيا

منذ انطلاق موقع اليتيا عام ٢٠١٢،  زاد عدد قرّاء أليتيا بشكل كبير في العالم أجمع. نحن ملتزمون بمهمة توفير مقالات تغني، تلهم وتخبر عن الحياة المسيحية.  لهذا نريد أن تكون مقالاتنا متاحة للجميع بشكل مجاني، لكننا بحاجة إلى مساعدتكم. إنّ جودة الصحافة مكلفة (غالباً أكثر ممّا تغطّيه الإعلانات). يمكن أن يحدث قراء مثلكم فارقاً كبيراً من خلال التبرّع بـ ٣ دولارات بالشهر.