Aleteia
الأحد 25 أكتوبر
أخبار

ماذا تفعل أميركا اللاتينية للاجئين السوريين؟

NurPhoto

أليتيا - تم النشر في 11/09/15

المسافة ليست عائقاً أمام تضامن أميركا اللاتينية

تفعل أميركا اللاتينية / أليتيا (aleteia.org/ar) – تواجه أوروبا أسوأ أزمة لاجئين منذ الحرب العالمية الثانية. فقد عبر هذا العام أكثر من 350000 نسمة البحر الأبيض المتوسط في محاولة للوصول إلى تلك القارة، بحسب أرقام المنظمة الدولية للهجرة.

ويُقدَّر أن ما لا يقل عن 2643 نسمة لقوا حتفهم في البحر أثناء محاولتهم بلوغ الساحل الأوروبي.

وخلال الأسبوع الفائت، تسببت صورة الطفل أيلان كردي، ابن السنوات الثلاث، الذي غرق مقابل الشاطئ التركي، بتأثر العالم، ونشر الوعي بشأن وضع المهاجرين السوريين. فهؤلاء يشكلون مع الأفغان المجموعة الرئيسية الواصلة إلى القارة.

ودفع هذا المشهد بالأوروبيين إلى قطع المزيد من الوعود من أجل حل الأزمة الإنسانية للسوريين الذين يعانون من حرب أهلية منذ سنة 2011. لكن الجهود التي تبذلها بعض الأمم محدودة حالياً.

يمكن استنتاج ذلك لدى رؤية أعداد طلبات اللجوء التي حظيت باستجابة إيجابية من قبل بعض البلدان.

وعلى الرغم من أن عدة بلدان أوروبية استقبلت عشرات آلاف اللاجئين (ألمانيا 65075، السويد 39325 وبلجيكا 5430)، تلفت البرازيل الانتباه لأنها استقبلت سوريين أكثر من بلدان كالبرتغال أو إسبانيا أو اليونان. ولكن، لمَ؟

منحت اليونان التي يمر بها العديد من المهاجرين اللجوء لـ 1275 سورياً منذ سنة 2011. وخلال الفترة عينها، قبلت إيطاليا 1005 سوريين كلاجئين.

بدورها، أعطت إسبانيا اللجوء لـ 1335 آخراً، والبرتغال لـ 15 شخصاً فقط.

بالمقابل، استقبلت البرازيل التي تبعد عن سوريا 10000 كلم 2077 سورياً حتى الآن، بحسب المعطيات التي قدمتها اللجنة الوطنية للاجئين.

وخلافاً لبلدان أخرى، يمكن للسوريين العمل في البرازيل والحصول على الخدمات الصحية والتربية فيما ينتظرون أن يُمنح لهم وضع اللاجئ.

ولم تكن البرازيل هي الوحيدة في أميركا اللاتينية التي استقبلت لاجئين سوريين منذ اندلاع الحرب الأهلية في بلادهم.

فالأرجنتين التي توجد فيها جماعة سورية كبيرة، أعطت اللجوء لـ 233 شخصاً منذ بداية الصراع.

وفي العام المنصرم، طبقت ما يسمى ببرنامج سوريا لإعادة توحيد العائلات والسماح بالدخول الشرعي للسوريين الذين ليست لديهم سوابق جنائية.

وفي أعقاب التدفق البشري إلى أوروبا، تطوعت بعض المدن لاستقبال عائلات سورية، منها بيلار الواقعة في محافظة قرطبة والتي تقدم أراضٍ وعملاً لـ 50 عائلة راغبة في الإقامة هناك.

بدورها، استقبلت الأوروغواي 117 لاجئاً من تلك التابعية، بحسب معطيات وزارة الخارجية.

وكان البلد الصغير الواقع في أميركا الجنوبية من بين البلدان التي تحركت لنشر الوعي بشأن الوضع الرهيب الذي يمر به البلد السوري.

وفي أكتوبر 2014، قام خوسيه “بيبي” موخيكا الذي كان يشغل آنذاك منصب الرئاسة باستقبال 42 مواطناً سورياً شخصياً في مطار مونتيفيديو، مقدماً لهم اللجوء.

كما حث موخيكا علناً بلداناً أخرى في أميركا الجنوبية على مساعدة العائلات السورية الهاربة من الحرب.

في غضون ذلك، تبحث تشيلي – التي قبلت بحسب وزارة الداخلية طلبات لجوء 10 سوريين تقريباً – في استقبال المزيد قريباً، وفقاً للحكومة.

وقال الوزير السابق سيرخيو بيطار، المتحدر من سوريين وأحد الداعين إلى استقبال اللاجئين، أن “هناك عدداً أدنى مقترحاً على الحكومة يتراوح بين 50 و100 عائلة”.

من جهتها، استقبلت المكسيك ثلاثين سورياً. والآن، من خلال منبر Change.org، تطلب عريضة شعبية تحمل أكثر من 100000 توقيع من حكومة إنريكي بينيا نييتو الالتزام باستقبال 10000 شخص في ذلك البلد.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
غيتا مارون
بعد تداول فيديو كنيسة أوروبيّة تحوّلت إلى مطع...
هيثم الشاعر
بالفيديو: لحظات صادمة حاول فيها مخرّب نزع صلي...
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
فيليب كوسلوسكي
الصلاة المفضلة لبادري بيو التي كان من خلالها ...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً