Aleteia
الخميس 22 أكتوبر
أخبار

الأزمة السورية: في حين تغلق دول الخليج أبوابها أمام اللاجئين، يتوسل المبعوث الخاص للأمم المتحدة من أجل السلام

NurPhoto

Asianews - تم النشر في 11/09/15

بيروت / أليتيا (aleteia.org/ar) – لقد أثارت صور اللاجئين السوريين على المراكز الحدودية و محطات السكك الحديدية و الحافلات ناهيك عن صورة جثة الطفل آلان الكردي البالغ من العمر ثلاث سنوات على شاطئ تركي موجة من الغضب في جميع أنحاء العالم.

في الوقت الذي تزداد في الأزمة سوءاً يحاول الغرب معرفة كيفية الاستجابة لحالات الطوارئ الناجمة عن الحرب، هذه الحرب التي شاركت فيها بعض الدول الأوروبية و الولايات المتحدة. و على النقيض من ذلك فقد أغلقت الدول العربية حدودها لتفادي “الغزو”.

على المستوى الفردي أظهر العرب كرماً عظيماً تجاه اللاجئين السوريين. و قد وصلت التبرعات الخيرية الفردية إلى مئات الآلاف من الدولارات. و قام بعض العاملين في الشركات الوطنية مثل قطر للبترول بخصم التبرع شهرياً من رواتبهم.

بالنسبة لمايكل ستيفنز من معهد الخدمات المتحدة الملكية في لندن (RUSI) فإن “توفير الغذاء و المأوى للناس الذي يعيشون في المخيمات كان حلاً لمشكلة الأمس. لكن القضية الأكثر إلحاحاً هي إيجاد مئات الآلاف من الناس لأماكن كي يعيشوا فيها”.

و في مقال نشر على موقع بي بي سي قال ستيفنز أن دول الخليج تفتقر إلى “السياسة الواضحة” مقابل اللاجئين. كان العمال المهاجرون ممن يحملون تصاريح عمل قادرين على دخول هذه البلدان.

و على الرغم من أن المملكة العربية السعودية تقول أنها سمحت ل500000 لاجئ بدخول أراضيها منذ عام 2011 عند اندلاع الانتفاضة ضد الرئيس بشار الأسد فلم تقدم الكثير للاجئين. “لم تتغير السياسة بعد، و السعودية و قطر و الإمارات العربية المتحدة قلقون للغاية من إمكانية ردّ الموالين للرئيس بشار الأسد”.

و أكثر من ذلك فإن “تدفق آلاف السوريين في آن واحد” يُرى كتهديد “للتوازن الديموغرافي الحساس للغاية و التي تعتمد عليه دول الخليج لتحافظ على سيرها”.

بلدان كالمملكة العربية السعودية و قطر تعمل على أساس “ارتفاع معدل دوران العمالة المتفاوتة في المهارة، و التي تسمح لسكان الخليج الأصليين بالحفاظ على وضعهم دون التجاوز من قبل العرب القادمين من بلدان أخرى و عمال جنوب آسيا”.

و بالتالي فإن “فكرة دخول آلاف الأجانب دون عمل و دون تاريخ واضح للعودة هو أمر مربك و غير مريح لدولة الخليج”.

و في الوقت نفسه فإن النخبة في الخليج تلقي باللوم على الغرب لهذه الفوضى لعدم القيام “بشيء عاجل للتعامل مع الأسد و نظامه”. و في ضوء ذلك “من المحتمل أن تقع مناشدات الدبلوماسيين الغربيين على آذان صماء”.

و من جانبه وجه المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى سوريا يوم الاثنين تحذيراً بأن عدة آلاف من اللاجئين سيقومون بالهرب إلى أوروبا إن فشل المجتمع الدولي في التوصل إلى اتفاق للسلام.

و قال مبعوث الأمم المتحدة ستيفان دي ميستورا:”لماذا يغادر الناس؟ لأنهم فقدوا الأمل بعد خمس سنوات من الصراعات التي لا تنتهي و يرون رابحاً واحداً هو داعش”.

و قال دي مستورا أن ما قد يصل إلى واحد مليون شخص معرضون للخطر في غرب سوريا مما يزيد من احتمال تدفق اللاجئين سعياً للأمن في الاتحاد الأوروبي.

نزح نحو 11 مليون سوري من بلدهم بسبب النزاع الذي بدأ في آذار 2011 . و قد حصد الصراع حتى الآن ما يقرب من 250000 قتيل.

و قال دي مستورا:”لقد حان الوقت لإيجاد حل و إلّا لن يبقى أحد من السوريين”.
العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
هيثم الشاعر
بالفيديو: لحظات صادمة حاول فيها مخرّب نزع صلي...
Igreja em Pearl River tem altar profanado
أليتيا
كاهن وامرأتان يرتكبون أفعالًا مشينة على المذب...
أليتيا
خاص عبر "أليتيا العربيّة"… رسالة رجاء من القد...
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
JACOB BARNETT
دولوريس ماسوت
قالوا انه لن يُجيد سوى ربط حذائه وها هو اليوم...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً