Aleteia
الأربعاء 21 أكتوبر
روحانية

الأحد الثاني عشر من زمن العنصرة

Public Domain

أليتيا - تم النشر في 09/08/15

إنجيل اليوم مع الخوري كامل يوسف كامل‬

بيروت / أليتيا  (aleteia.org/ar) – إنجيل اليوم – متى 15 / 21 – 28

باسم الآب والابن والروح القدس، آمين.

         إيمان المرأة الكنعانية

"ثُمَّ خَرَجَ يَسُوعُ مِنْ هُنَاك، وانْصَرَفَ إِلى نَواحِي صُورَ وصَيْدا،

وإِذَا بِامْرَأَةٍ كَنْعَانِيَّةٍ مِنْ تِلْكَ النَّواحي خَرَجَتْ تَصْرُخُ وتَقُول: "إِرْحَمْني، يَا رَبّ، يَا ابْنَ دَاوُد! إِنَّ ابْنَتِي بِهَا شَيْطَانٌ يُعَذِّبُهَا جِدًّا".

فَلَمْ يُجِبْهَا بِكَلِمَة. ودَنَا تَلامِيذُهُ فَأَخَذُوا يَتَوَسَّلُونَ إِلَيْهِ قَائِلين: "إِصْرِفْهَا، فَإِنَّهَا تَصْرُخُ في إِثْرِنَا!".

فَأَجَابَ وقَال: "لَمْ أُرْسَلْ إِلاَّ إِلى الخِرَافِ الضَّالَّةِ مِنْ بَيْتِ إِسْرَائِيل".

أَمَّا هِيَ فَأَتَتْ وسَجَدَتْ لَهُ وقَالَتْ: "سَاعِدْنِي، يَا رَبّ!".

فَأَجَابَ وقَال: "لا يَحْسُنُ أَنْ يُؤْخَذَ خُبْزُ البَنِين، ويُلْقَى إِلى جِرَاءِ الكِلاب!".

فقَالَتْ: "نَعَم، يَا رَبّ! وجِرَاءُ الكِلابِ أَيْضًا تَأْكُلُ مِنَ الفُتَاتِ المُتَسَاقِطِ عَنْ مَائِدَةِ أَرْبَابِهَا".

حِينَئِذٍ أَجَابَ يَسُوعُ وقَالَ لَهَا: "أيَّتُهَا المَرْأَة، عَظِيْمٌ إِيْمَانُكِ! فَلْيَكُنْ لَكِ كَمَا تُريدِين". وَمِنْ تِلْكَ السَّاعَةِ شُفِيَتِ ابْنَتُهَا."

التأمل:

          " ايتها المرأة عظيم إيمانك"

الاختبار كان صعبا، والجواب كان قاسيا، اما الايمان فكان مبهرا.

أراد يسوع ان يبرهن للجميع ان الايمان ليس حكرا على نخبة من الناس. اذ ان اليهود كانوا يعتبرون أنفسهم "الأبناء" وباقي الامم انجاساً "كالكلاب".

والمفاجأة ان جواب المرأة الكنعانية كان مفعما بالايمان ومليئا بالرجاء.هذا ما انتظره يسوع مِنْهَا، وهذا ما أتى اليه.

آمنت المرأة الكنعانية بالفتات المتساقط عن مائدة الأسياد ونحن نجلس عليها وما زلنا جياعا.

ايمانها حي وايماننا ميت، ايمانها يلامس كيانها وايماننا روتيني يقتصر على القشور، ايمانها بالقب وايماننا باللسان، ايمانها تقدمه طاعة لمشيئة الرب وايماننا نغلفه بالتمرد والحقد على الله.

ايمانها شفى ابنتها وايماننا أخشى انه لا يشفي شيئا فينا.ايمانها تحول الى واقع ترجم بصلاة قوية عاصفة، تميزت بالإلحاح والثقة والتواضع المطلق.

ونحن عندما نشترك في الذبيحة الإلهية يوم الأحد هل نؤمن فعلا أننا نتناول خبز الحياة الذي أعد لخلاصنا وشفائنا من عجزنا ومحدوديتنا؟

أعطنا يا رب نعمة الايمان الحق، كي نندم على قساوتنا ونتواضع أمامك ونسيطر على جحودنا وعدم وفائنا، أعطنا القدرة أن ندخل أمامك بنقاوة النفس وطهارة القلب، لنأكل من الخبز النازل من السماء ونحيا. امين 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
هيثم الشاعر
بالفيديو: لحظات صادمة حاول فيها مخرّب نزع صلي...
ماريا لوزانو
لبنان: "الراهبات في بيروت شهادة حيّة للمسيح ع...
Igreja em Pearl River tem altar profanado
أليتيا
كاهن وامرأتان يرتكبون أفعالًا مشينة على المذب...
أليتيا
خاص عبر "أليتيا العربيّة"… رسالة رجاء من القد...
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
JACOB BARNETT
دولوريس ماسوت
قالوا انه لن يُجيد سوى ربط حذائه وها هو اليوم...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً