Aleteia
السبت 24 أكتوبر
غير مصنف

المحكمة تدين خمسة في هجوم على وقفة لتكريم تاسير الذي قتل بسبب دفاعه عن آسيا بيبي

© ARIF ALI / AFP

أليتيا - تم النشر في 29/07/15

لاهور، أليتيا (aleteia.org/ar) – أصدرت محكمة مكافحة الإرهاب يوم أمس حكماً بالسجن لمدة خمس سنوات على خمس أشخاص قاموا بالهجوم على وقفة لجماعات المجتمع المدني بمناسبة الذكرى الخامسة لوفاة حاكم البنجاب سلمان تاسير.

و كان السياسي الليبرالي قد قتل على يد حارس شخصي لأنه وصف تشريع التجديف المثير للجدل في البلاد بأنه "القانون الأسود" خلال مقابلة تلفزيونية دافع فيها أيضاً عن آسيا بيبي الأم المسيحية التي سجنت بتهمة إهانة النبي محمد. اختطف شهباز، ابن تاسير، في عام 2011 و لا يزال في عداد المفقودين حتى الآن.

بدأت القصة مساء يوم 4 كانون الثاني 2015 عندما تعرض مسؤول الإضاءة و مصور للهجوم. و شاهدت الأمة كلها الاعتداء الذي دام لمدة 20 دقيقة على الهواء مباشرة.

كانت سعيدة ديب تخرج الشموع تكريماً لذكرى اغتيال الحاكم عندما هوجمت مجموعتها من قبل مجموعة من الشباب بالهراوات.
و قالت ديب لآسيا نيوز:"لقد تلقيت ضربات على كتفي. سحبني بعض أعضاء مجموعتي بعيداً و شاهدناهم (المهاجمين) و هم يمزقون ملصقات و لافتات الحاكم السابق. كنت خائفة ولم أكن أعلم ما يجب القيام به. فلم نكن نتوقع ذلك".

لاذ المهاجمون بالفرار عند وصول الشرطة. و قالت ديب المناصرة لمعهد دراسات السلام و العلمانية:"رفضنا مغادرة مركز الشرطة و بقينا هناك حتى الساعة 11:30 من تلك الليلة، حتى قبلت الشرطة تقديم تقرير عن المعلومات الأولية".
كانت إجراءات المحكمة مؤلمة. فقد أذل المتطرفون الدينيون المدعين و الصحفيين أثناء جلسات الاستماع. و أضافت ديب أن "المتهم استمر بالضحك عند سماعه تصريحات صحفي تعرض للهجوم".

"أحد أعضاء المجموعة أراني الأصبع الأوسط عند توقف القاضي للحظة. كانوا بعمر أولادي، و شعرت بالعجز. هذا ما يحدث عندما تستخدم الدين في السياسة و يستلم الناس الذين يسيئون استخدامه مقاليد الحكم".
في أعقاب الهجوم الذي أثار القلاقل بين جماعات حقوق الإنسان المسيحية نظمت ديب احتجاجاً لمدة ثلاثة أشهر متتالية في ساحة لاهور ليبرتي.

و مع ذلك فقد أتى الحكم الأخير مشجعاً لجماعات حقوق الإنسان في بلد مسلم و قد جدد ثقتهم بالنظام إلى حد ما.
و وصف سامسون سلامات مدعي آخر في القضية ذلك بالبداية الجيدة. و كان سلامات قد تعرض لإصابة في رسغه الأيمن عندما قام أحد المهاجمين بانتزاع ملصق للحاكم. و قال سلامات أنه سمع المهاجم و هو يقول:"سوف نلقنكم درساً في ذكرى وفاة هذا الكافر".

و أضاف سلامات الذي يرأس مركز تثقيف لحقوق الإنسان:"إننا نقدر تعامل المحاكم مع المتعصبين الدينيين و الناس الذي ينظمون عصابات العنف هذه".

"لكن المتهم الرئيسي لا يزال طليقاً و نطالب بالإسراع بمحاكمته. كما نحيي وسائل الإعلام لتصوير لقطات باللحظة المناسبة، الأمر الذي ساعد في تحديد الجناة".

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
هيثم الشاعر
بالفيديو: لحظات صادمة حاول فيها مخرّب نزع صلي...
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
Igreja em Pearl River tem altar profanado
أليتيا
كاهن وامرأتان يرتكبون أفعالًا مشينة على المذب...
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
عون الكنيسة المتألمة
بيان مؤسسة عون الكنيسة المتألمة – كنيستان تحت...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً