Aleteia
الإثنين 26 أكتوبر
روحانية

الموسيقى المقدسة ترشد إلى حقيقة الله، بحسب بندكتس السادس عشر

Mazur/UK Catholic

أليتيا - تم النشر في 09/07/15

في كاستل غاندولفو، تلقى البابا الفخري صباح السبت بصورة استثنائية شهادتي دكتوراه فخرية من مؤسستين من كراكوف البولندية

كاستل غاندولفو / أليتيا (aleteia.org/ar) – يوم السبت الفائت، مُنحت لبندكتس السادس عشر شهادتا دكتوراه فخرية من مؤسستين من كراكوف البولندية هما الأكاديمية الموسيقية وجامعة يوحنا بولس الثاني الحبرية التي أسسها بنفسه في 19 يونيو 2009. أقيم الاحتفال في المقر الصيفي في كاستل غاندولفو حيث يمضي البابا الفخري بعض أيام الراحة لغاية 14 يوليو الجاري.

اغتنم بندكتس السادس عشر المولع بالموسيقى هذه الفرصة لكي يقترح تأملاً حول الموسيقى التي "يكمن مصدرها في الحب والحزن واللقاء مع الله"، حسبما أشار. إن الأدب والهندسة والرسم والنحت والموسيقى هي فنون موجودة في مختلف الثقافات والديانات. لكن البابا الفخري اعتبر أن أعظم موسيقى ولدت في إطار الإيمان المسيحي: باليسترينا، باخ، هاندل، موزار، بيتهوفن، وبروكنر. 

"الموسيقى المقدسة الغربية هي الشهادة على حقيقة الديانة المسيحية"
اعتبر بندكتس السادس عشر أن الموسيقى الغربية "فريدة من نوعها"؛ ولا مثيل لها في الثقافات الأخرى، الأمر الذي يجب أن يدفعنا إلى التفكير. قال: "الموسيقى المقدسة الغربية هي بالنسبة إليّ الشهادة على حقيقة الديانة المسيحية. ليس ضرورياً عزفها على الدوام وفي كل مكان، وإنما سيكون من المؤسف لو اختفت تماماً من الليتورجيا. فحضورها يسمح بمشاركة خاصة في الاحتفال بالإيمان وفي سره".

ولم ينسَ البابا الفخري أن يثني مجدداً على سلفه يوحنا بولس الثاني. قال: "من دونه، لم يكن من الممكن تصوّر دربي الروحية واللاهوتية". وأثناء تسليمه شهادتي الدكتوراه الفخرية، أوضح رئيس أساقفة كراكوف ومدير جامعة يوحنا بولس الثاني الحبرية، الكاردينال ستانيسلاف دزيفيتز، أنه يرى في قبول بندكتس السادس عشر "بصورة استثنائية" نيل هذا الوسام (من الجامعة الحبرية) "علامة على التقدير الذي لطالما نمّاه قداستكم ليوحنا بولس الثاني". وتابع أمين السر الخاص الأسبق للبابا البولندي: "لطالما كان البابا القديس ممتناً جداً لمعاونه الأقرب، عميد مجمع عقيدة الإيمان (أي الكاردينال جوزيف راتسينغر). "ونحن واثقون أنه ينظر إلينا من فوق ويسره لقاؤنا".

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
غيتا مارون
بعد تداول فيديو كنيسة أوروبيّة تحوّلت إلى مطع...
غيتا مارون
هل دعم البابا فرنسيس حقّ المثليّين في الزواج ...
ST RITA ; CATHOLIC PRAYER
أليتيا
صلاة رائعة إلى القديسة ريتا
لويز ألميراس
وفاة شماس وأول حاكم منطقة من ذوي الاحتياجات ا...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً