Aleteia
الأربعاء 21 أكتوبر
روحانية

انتصار قلب مريم الطاهر على الشيطان

© alwataniyaleb

أليتيا - تم النشر في 18/04/15

تأمّل للقديس المريمي الكبير لويس-ماري غرينون دو منفور، مُقتطفات من كتاب الإكرام الحقيقي لمريم العذراء

بيروت / أليتيا (aleteia.org/ar) – إن الله القدّوس أراد أن يُظهِرَ مريم تُحفة عمل يديه، في هذه الأزمنة الأخيرة …
فخلاص العالم ابتدأ بمريم، وبمريم يجب أن يستمرّ حتّى النهاية !
إنّ مريم في المجيء الأوّل لابنها يسوع المسيح، لم تَظهر إلًا بخفر (بشكلٍ بسيط)، حتّى لا يبتعد الناس قليلو المَعرفة بابنها، عن الحقيقة، بتعلّقهم بِها؛
الأمر الذي كان مُمكن الحدوث، بسبب الحُسن والجاذبيّة التي زانها بها العليّ (…) “صنع بها الله العظائم” (لوقا الإنجيلي)
أمّا في مجيء يسوع الثاني، فيجب أن تُعرف العذراء ماليًّا، وسيظهرها الروح القدس ليُعرف يسوع بواسطتها فيكون محبوبًا أكثر (…)

وبما أنّ مريم هي الفَجر الذي يَسبق بُزوغ شمس البرّ :يسوع المسيح، {حسب القديس برناردوس؛ معلّم الكنيسة}، فيجب إذًا أن تُعرف وتُعلَن، ليُعرف يسوع المسيح ويُعلن !
بما أنّ مريم هي الوسيلة الأكيدة والطريق المُستقيم لنذهب الى يسوع المسيح، لذلك على النفوس القدّيسة أن تجدَه بواسطتها، لأنّ الذي يجد مريم
يجد الحياة، أي يسوع المسيح (الطريق والحق والحياة(

إذا كنّا لا نفتّش عن مريم، فلن نجدَها !!!! وإذا كنّا لا نعرفها فلا يُمكن أن نبحث عنها، لأنّه لا نفتّش ولا نرغب في أمرٍ نجهله. لذلك، يجب أن تُعرف مريم أكثر من أي زمنٍ مضى، لأجل معرفة الثالوث الأقدس وتمجيده.

على مريم في هذه الأزمنة الأخيرة، أن تسطع أكثر من أي وقتٍ رحمةً وقوّةً ونعمةً !!
*رحمةً؛ لتردّ الخطأة وتقبل بعطفٍ التائبين والمساكين العائدين الى الكنيسة الكاثولكيّة
**قوّةً؛ ضدّ جميع أعداء الله ذوي القلوب المُتحجّرة، الّذين سيتحرّكون بعنفٍ ليُغروا ويضلّوا مَن يخالفهم، وذلك بالوعد والوعيد
***بالنعمة؛ لتٌشجّع وتَسنُد جنود يسوع البواسل وخدّامه الأمناء وأبناء مريم الحقيقيّن الذين يُصعب عليهم إخضاعهم !

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
هيثم الشاعر
بالفيديو: لحظات صادمة حاول فيها مخرّب نزع صلي...
ماريا لوزانو
لبنان: "الراهبات في بيروت شهادة حيّة للمسيح ع...
Igreja em Pearl River tem altar profanado
أليتيا
كاهن وامرأتان يرتكبون أفعالًا مشينة على المذب...
أليتيا
خاص عبر "أليتيا العربيّة"… رسالة رجاء من القد...
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
JACOB BARNETT
دولوريس ماسوت
قالوا انه لن يُجيد سوى ربط حذائه وها هو اليوم...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً