Aleteia
الإثنين 26 أكتوبر
روحانية

ما هي الأناجيل المنحولة؟

aleteia

أليتيا - تم النشر في 14/04/15



يبلغ عددُ الأسفار المنحولة التي نعرفها ما يقارب الخمسين. بعضها معروفٌ منذ عصر آباء الكنيسة، وآخر اكتُشِف مؤخرًا، مثل كتابات نجع حمادي (1945).
توفّر الأناجيل المنحولة أحيانًا تفاصيل تصفُ شعور المسيحيين الأوائل أو تؤكد المعطيات التي تتضمنها الأناجيل القانونية.

يصنّف بعض الخبراء الأناجيل المنحولة نسبةً لمحتواها إلى أربعة أقسام: أناجيل الطفولة: وهي تروي ولادة يسوع أو الأعاجيب التي تمّت خلال طفولته؛ أناجيل الأقوال: وهي مجموعة من أقوال وتعاليم ليسوع دون وضعها في سياق رواية، وتحملُ أغلبُ هذه الأقوال طابعًا غنوصيًا؛ أناجيل الآلام والقيامة: والتي تحاول تكملة روايات موت وقيامة يسوع؛ حوارات مع القائم: والتي تجمعُ تعاليم القائم لأحد تلاميذه. وتعتبر هذه الأخيرة نموذجًا للأدب الغنوصي. من بين الأناجيل المنحولة المعروفة إنجيلُ بطرس، الإنجيل بحسب توما، أناجيل الطفولة لتوما، إنجيل برتلماوس، إنجيل مريم المجدلية، الإنجيل بحسب العبرانيين، إنجيل تاتيان، إنجيل متى المنحول، إنجيل الطفولة العربي، إنجيل ولادة مريم، إنجيل فيلبس، إنجيل فالنتاين، إنجيل امونيوم، إنجيل انتقام المخلّص، إنجيل موت بيلاطس، الإنجيل بحسب يهوذا الاسخريوطي وانجيل يعقوب المنحول. كانت بعض الأناجيل المنحولة معروفة منذ القدم، وبعضها اكتُشِف مؤخرًا، مثل برديات اوكسرنكو التي ظهرت من الحفريات الآثارية التي قام بها الانكليزيان س. ب. غرينفل وس. هنت عام 1897 في شرم البهنسا الحالية (مصر). أمّا الحدث الأكثر أهميةً والمتعلق بالأسفار المنحولة كان اكتشافُ بعض المزارعين لما يقارب 1.000 صفحة من البردي، في قرية مصرية تُدعى نجع حمادي في ديسمبر 1945، وهي عبارة عن 53 نصًّا تعود على الأكثر إلى القرن الرابع الميلادي. وتحوي النصوص على ترجمات أصلية من اليونانية إلى القبطية، أناجيل منحولة لتوما وفيلبس، "رؤيا بولس"، مستقيات لاهوتية وكلمات منسوبة ليسوع، ومن الواضح أنّها غنوصية.

توفّر الأناجيل المنحولة أحيانًا تفاصيل تصفُ شعور المسيحيين الأوائل أو تؤكد المعطيات التي تتضمنها الأناجيل القانونية.​

على الرغم من أنّها لا تشكّل مصدرًا أوليًا، يمكن أن تكون الأناجيل المنحولة مفيدةً، إذ توفّر بعض المعلومات التي تنقلها الأناجيل القانونية. ومثال على ذلك الإنجيل بحسب العبرانيين، والذي يعود بحسب بعض الخبراء إلى النصف الأول من القرن الثاني الميلادي. ليس لدينا عنه أيّة شهادة مباشرة، بل بعض العبارات فقط والتي نقلتها شخصيات مشهورة في العصور القديمة، ومن بينها سوفرونيو أوسابيوس هيرونيمو، المعروف بالقديس جيروم الذي، إضافةً لترجمته اللاتينية المشهورة للكتاب المقدس من اليوناني والعبري، ألّف "سير مشهورة" "De viris illustribus"، أي نوعًا من قاموس يحوي سيرة حياة رجال مميزين بشكلٍ أو بآخر في العصور القديمة. في هذا الكتاب، نقل جيروم باللاتينية مقطعًا صغيرًا من الانجيل المفقود بحسب العبرانيين والذي تصفحه على الأغلب عدّة مرات في مكتبة قيصرية البحر التي أسسها أوريجانوس، واحدة من المكتبات الغنية والمشهورة في العالم القديم، والتي دمّرها العرب مع المدينة عام 638 "بعد أن أعطى – الكفن لخادم الكاهن، ذهب الربّ إلى يعقوب وظهر له". في هذا المقطع، ينقل جيروم كلمة "كفن" ليترجم الكلمة اليونانية المماثلة لها والتي استخدمها هو نفسه في ترجمة إنجيل لوقا (23، 53) حيث يدور الكلام عن الكفن الذي لفّ جسد يسوع. إذًا، كان للإنجيل بحسب العبرانيين فضلُ ملاحظة أنّ عصر تأليفه شهدَ على الأغلب اكتشافَ الكفن في فلسطين، وربما في أورشليم ذاتها. تكمنُ قيمة الأناجيل المنحولة أحيانًا في التأمّل في عقلية المحيط الذي ولدت فيه وخاصّةً رغبة الناس لملأ الفراغ الذي تركه الوصفُ الجاف لإنجيل بطرس، الذي وُضِع في حوالي النصف الثاني من القرن الثاني، ليُقدّم وإن بتفاصيل غريبة في بعض الأحيان، شرحًا عن اللحظة الدقيقة لقيامة المسيح. عكست القصّة حاجة الأشخاص، وبصورةٍ خاصّة المسيحيين المرتبطين بشخصية بطرس، لتخيّل اللحظة التي غيّرت حياتهم للأبد وشكّلت أساس إيمانهم.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

  • 1
  • 2
  • 3
ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
غيتا مارون
بعد تداول فيديو كنيسة أوروبيّة تحوّلت إلى مطع...
غيتا مارون
هل دعم البابا فرنسيس حقّ المثليّين في الزواج ...
ST RITA ; CATHOLIC PRAYER
أليتيا
صلاة رائعة إلى القديسة ريتا
لويز ألميراس
وفاة شماس وأول حاكم منطقة من ذوي الاحتياجات ا...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً