Aleteia
السبت 24 أكتوبر
أفضل ما في الويب

رسالة مؤثرة جداً من أطفال غزة المتألمين إلى أطفال العراق المهجرّين

© Andlun1-CC

https://www.flickr.com/photos/andreasl/3285380687

ishtartv.com - تم النشر في 14/04/15

العراق/ أليتيا (aleteia.org/ar) – فيما يلي النص الكامل للرسالة التي وجهها "أطفال غزة المسيحيين المتألمين إلى أطفال العراق المسيحيين المهجرّين"، بمناسبة عيد الفصح المجيد. كما قدم ذات الأطفال في قطاع غزة هدايا سيتم توزيعها على أترابهم العراقيين المهجرّين المقيمين في الأردن من خلال جمعية الكاريتاس الأردنية:
باسم الآب والابن والروح القدس الإله الوحد آمين
تحية بالمسيح ربنا القائم من بين الأموات، وسلام
نحن أطفال غزة المسيحيين من رعية البطريركية اللاتينية ومدرسة راهبات الوردية، نريد أن نعزيكم يا أشقاءنا أطفال العراق المهجّرين والمشردين من أرضكم إلى أرض الأردن الشقيق، لأننا نحن أيضاً أطفال يتألمون مثلكم من الظلم والحرب، فمن وسط الآلام نريد أن نعبر لكم بما يجول في أذهاننا وأفواهنا من آيات الكتاب المقدس لنزرع في قلوبكم الأمل والصبر لتتحملوا ما أصابكم من اضطهاد وتهجير وتشريد ومن مختلف المحن. 

فأنتم تعلمون أنّ امتحان إيمانكم يلد الثبات، والثبات يلد فضيلة الإختبار، وفضيلة الإختبار تلد الرجاء، والرجاء لا يخيب صاحبه لأن محبة الله أفيضت في قلوبكم بالروح الذي وهب لنا ولكم. فلا تنسوا أن ترنموا المزمور 27 (26) الذي يقول: "الرب نوري وخلاصي فممن أخاف؟ الرب حصن حياتي فممن أفزع؟ إذا تقدم عليّ الأشرار ليأكلوا لحمي مضايقي وأعدائي، فإنهم يعثرون ويسقطون. إذا اسطفّ عليّ عسكر فلا يخاف قلبي، وإن قام عليّ قتال ففي ذلك ثقتي".

ألم يقل لنا مار بطرس الرسول في رسالته الأولى: "افرحوا بقدر ما تشاركون المسيح في آلامه، حتى إذا تجلى مجده كنتم في فرح وابتهاج. طوبى لكم إذا عيروكم من أجل اسم المسيح، لأن روح المجد، روح الله، يستقر فيكم. لا يكوننّ فيكم من يتألم لأنه قاتل أو سارق أو فاعل شرّ أو واشٍ، ولكنه إذا تألم لأنه مسيحي فلا يخجل بذلك، بل ليمجد الله على هذا الاسم" (1 بطرس 4: 13-16). فهنيئاً لكم يا أطفال العراق لأنكم تتألمون من أجل اسم المسيح. إذاً لا تخجلوا أو تستحوا من أجل هذا الاسم. لأنه عظيم جداً لكم أن تتألموا من أجل هذا الاسم من أن تتألموا لأنكم قاتلين أو سارقين أو فاعلي شر أو واشين.

أما الآن أشقائنا اسمحوا لنا بأن نقدم لكم بعض الآيات من الكتاب المقدس لتكون لكم أكبر معزٍ ومعينٍ لكم:

– "لا تخف أيها القطيع الصغير" (لوقا 12: 32).
– "أحبوا أعداءكم، وصلّوا لأجل الذين يضطهدونكم" (متى 5: 44).
– "لا تخافوا الذين يقتلون الجسد ولا يستطيعون قتل النفس، بل خافوا الذي يقدر أن يهلك النفس والجسد معاً في جهنم" (متى 10: 28).
– "هنيئاً لكم أيها المساكين لأن لكم ملكوت الله" (لوقا 6: 20).
– "هنيئاً لكم أيها الجياع الآن، فسوف تشبعون" (لوقا 6: 21 أ).
– "هنيئاً لكم أيها الباكون الآن، فسوف تضحكون" (لوقا 6: 21 ب).
– "هنيئاً لكم إذا أبغضكم الناس وطردوكم وعيروكم ونبذوكم نبذ الأشرار من أجل ابن الإنسان" (لوقا 6: 22).
– "افرحوا وابتهجوا لأن أجركم في السماوات عظيم، هكذا اضطهدوا الأنبياء قبلكم" (متى 5: 12).
– "باركوا لاعنيكم وصلّوا لأجل المسيئين إليكم" (لوقا 6: 28).
– "أنتم نور العالم. لا تخفى مدينة على جبل، ولا يوقد سراج ويوضع تحت المكيال بل على المنارة، فيضيء لجميع الذين في البيت. هكذا فليضىء نوركم للناس ليروا أعمالكم الصالحة، فيمجدوا أباكم الذي في السماوات" ( متى: 14-165).
– "كونوا في الرجاء فرحين، وفي الشجة صابرين، وعلى الصلاة مواظبين" (رومة 12: 12).
– "باركوا مضطهديكم، باركوا ولا تلعنوا" (رومة 12: 13).
– "ليكن كلامكم دائماً لطيفاً جميلاً فتعرفوا كيف ينبغي لكم أن تجيبوا كل إنسان" (قولسي 4: 6).
– "أكرموا جميع الناس، أحبوا أخوتكم، أتقوا الله، أكرموا الملك" (1 بطرس 2: 17).
– "كونوا متفقين في الرأي، مشفقين بعضكم على بعض، متحابين كالإخوة، رحماء متواضعين" (1 بطرس 3: 8).
– " لا تردوا الشر بالشر، والشتيمة بالشتيمة، بل باركوا لأنكم إلى هذا دعيتم لتنالوا البركة" (1 بطرس 3: 9).
– "أما تعلمون أنكم هياكل الله، وأن روح الله حال فيكم" (1 قورنتس 3: 16).

لذا يا أشقائنا كان بودنا أن نقدم لكل واحد منكم سلاح روحي يتكون من:
1) السبحة الوردية: لأنها خير سلاح تقاومون فيه أعدائكم ومضطهديكم، لكي تصلوا بها وتحملوها في أعناقكم وجيوبكم وتضعونها فوق رؤسكم عندما تنامون.

2) والماء المقدس: لكي يذكركم بماء العماد الذي زرع فيكم بذرة الإيمان. ولكي تثبتوا للعالم بأنكم أبناء إبراهيم أبو المؤمنيين الذي انطلق من أرضكم إلى أرض الميعاد متكلاً على الله.

  • 1
  • 2
ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
هيثم الشاعر
بالفيديو: لحظات صادمة حاول فيها مخرّب نزع صلي...
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
Igreja em Pearl River tem altar profanado
أليتيا
كاهن وامرأتان يرتكبون أفعالًا مشينة على المذب...
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
عون الكنيسة المتألمة
بيان مؤسسة عون الكنيسة المتألمة – كنيستان تحت...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً