Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
الأربعاء 25 نوفمبر
home iconأخبار
line break icon

نزول المسيح إلى الجحيم

© Public Domain

أليتيا - تم النشر في 10/04/15

مقتطف من عظة قديمة حول يوم السبت العظيم

روما / أليتيا (aleteia.org/ar) – أدرج مقتطف من عظة قديمة حول يوم السبت العظيم في صلاة منتصف الليل أو الفجر. 

ماذا حدث؟ يخيم اليوم على الأرض صمت عظيم ووحدة. صمت عظيم لأن الملك ينام: لقد دُهشت الأرض وصمتت لأن الله الذي تجسد له نام وأيقظ أولئك الذين ناموا منذ قرون. مات الله في الجسد ونزل ليهز مملكة الجحيم.

يذهب حتماً للبحث عن الأب الأول، كالغنمة الضائعة. يريد أن ينزل لزيارة أولئك الذين يجلسون في الظلام وفي ظلال الموت. ذهب الله وابنه ليخلصا من المعاناة آدم وحواء المسجونَين.

دخل الرب إليهم حاملا أسلحة الصليب المنتصرة. وصاح آدم ما أن رآه وهو يهز صدره متعجبا: «الرب معكم». ورد المسيح على آدم قائلا: "ومع روحك". وأخذ بيده وهزها قائلا: "استيقظ، أنت من ينام، وقم من الموت والمسيح ينيرك.

 أنا إلهك، ولأجلك أصبحت ابنك؛ لأجلك ولأجل هؤلاء، الذين انبعثوا منك، وأطلب من أولئك الذين كانوا في السجن ان يخرجوا ومن أولئك الذين كانوا في الظلام أن يستنيروا! ومن أولئك الذين لقوا مصرعهم أن يقوموا! وآمرك يا أيها النائم ان تستيقظ! فأنا لم أخلقك لكي تبقى أسير الجحيم. قُم من بين الأموات. أنا حياة الأموات. قُم، يا من خلقتُ! قُم، يا تمثالي، المصنوع على مثالي! قُم، فلنخرج من هنا! أنت فيّ وأنا فيك ونحن في الواقع طبيعة واحدة لا تتجزأ.

ولأجلك أصبحت أنا، إلهك، ابنك. ولأجلك أنا، الرب،.تماهيت مع طبيعتك وأصبحت خادم لأجلك جئت على الأرض وتحت الأرض ، أنا الجالس فوق السماوات. لأجلك أيها الانسان تشاطرت الضعف البشري، إلا أنني أصبحتُ بعدها حرا بين الأموات. من أجلك، أنت الذي خرج من بستان جنة عدن، خانني أحدهم في بستان الزيتون وسلمني لليهود، وعُلقت على الصليب. أنظر كم بصقة طالت وجهي من أجلك، لأتمكن من اعادتك الى نفس الحياة الأول. أنظر كم صفعة على خدي، تحملتها لأعيد جمالك المفقود على صورتي.

أنظر الى ظهري وكم من جلدة تحملت لكي أحرر كتفيك من أثقال خطاياك. أنظر الى يداي المسمرتين على الخشب من أجلك، أنت الذي أخطأت ومددت يدك إلى الشجرة. متُ على الصليب وخرق الرمح ضلوعي، من أجلك، أنت الذي غفيت في الجنة وأخرجت حواء من ضلعك. لقد شفى ضلعي ألم ضلعك. وسيحررك نومي من نوم الجحيم. أوقف رمحي الرمح الذي كان مسلطاً عليك.

قٌم، فلنبتعد من هنا. لقد أخرجك العدو من أرض الجنة. أنا لن أعيدك الى تلك الحديقة، بل سأجلسك على العرش السماوي. لقد وضعت ملائكة كخدم لحراستك وسأجعلها الآن تعبدك كما تعبد الله تقريباً، حتى ولو لم تكن إلهاً.

العرش السماوي جاهز والحمالون جاهزون ينتظرون الأوامر والصالة جاهزة والمائدة ممدودة والمنزل الأبدي مزين والأبواب مشرعة أي وبكلماتٍ أخرى ملكوت السماوات معد لك منذ قرون الأبدية.

العودة إلى الصفحة الرئيسية 

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Top 10
MAN IN HOSPITAL
المونسنيور فادي بو شبل
إذا كنتَ تُعاني من مرضٍ مستعصٍ… ردّد هذه الصل...
أليتيا
في ظل المآسي المخيّمة على لبنان... صلاة يرفعه...
I media
دانيال، الشابة اللبنانيّة التي لبّت نداء البا...
AVANESYAN
أنجيليس كونديمير
صوت تشيلو يصدح في احدى الكنائس الأرمنيّة المد...
غيتا مارون
ما تفسير "من ضربك على خدّك الأيمن، فأدر له ال...
غيتا مارون
أمثولة شديدة الأهميّة أعطانا إيّاها مار شربل
غيتا مارون
إلى كل الحزانى والمتألمين… ارفعوا هذه الصلاة ...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً