Aleteia
الأربعاء 28 أكتوبر
غير مصنف

كيفية استخدام الكرسي الرسولي الدبلوماسية لمساعدة اللاجئين المسيحيين في الشرق الأوسط

© Daniel Ibanez/CNA

CNA/EWTN - تم النشر في 09/04/15

الفاتيكان/ أليتيا (aleteia.org/ar) – وضع السلك الدبلوماسي لدى الكرسي الرسولي إستراتيجية لتسليط الضوء على الشهداء المسيحيين و مساعدة من تبقوا على البقاء في وطنهم و تعزيز الحوار بين الأديان، للوقوف في وجه الاضطهاد المتزايد للمسيحيين في الشرق الأوسط.

صدر بيان مشترك عن مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، تمت صياغته من قبل الكرسي الرسولي إلى جانب لبنان و روسيا. و يقول المطران سيلفانو توماسي ماريا المراقب الدائم للكرسي الرسولي لدى الأمم المتحدة في جينيف أن البيان "جديد على مجلس حقوق الإنسان، لأنها المرة الأولى التي يُذكَر فيها المسيحيون بشكل صريح". فقد ذكر البيان و بشكل واضح الانتهاكات التي يتعرض لها الأشخاص من أي خلفية دينية أو عرقية أو ثقافية، لأنهم ببساطة يريدون ممارسة دينهم.

و تمثل الوثيقة نوعاً من "خارطة الطريق" لدبلوماسية الكرسي الرسولي. و منذ إصدار البيان المشترك، ناقش مجلس حقوق الإنسان في الأمم المتحدة في جلسة خاصة في 1 نيسان الوضع في نيجيريا، حيث قتلت جماعة بوكو حرام الإرهابية أكثر من 15500 شخص منذ عام 2012. و نقل رئيس الأساقفة توماسي قلق الكرسي الرسولي و قال أننا "نشهد تطوراً مستمراً و تجذّراً للتطرف، مستوحى من إيديولوجية تحاول تبرير جرائمها باسم الدين".

كما أكد المراقب الدائم للكرسي الرسولي لدى الأمم المتحدة على أنه "مع الولاء الصريح الذي أعلنته بوكو حرام إلى ما يسمى جماعة الدولة الإسلامية، لا يمكن للمرء أن يعمي عينيه عن حقيقة أن هذه الجماعات المتطرفة تنمو كالسرطان و تنتشر في أجزاء أخرى من العالم، و حتى إنها تجذب المقاتلين الأجانب للقتال في صفوفها".

يهدف الكرسي الرسولي إلى بناء شبكة قادرة على وقف اضطهاد المسيحيين و أي مجموعة دينية أخرى، و على دعم المجتمعات التعددية بأنظمة سياسية صلبة و قادرة على حماية حقوق الإنسان الأساسية.

و قد تم بالفعل الإشارة إلى هذه المهمة من قبل سكرتير المجلس البابوي للحوار بين الأديان الأب ميغيل أنخيل أيوسو خلال حضوره مؤتمر حول "الصحوة العربية و السلام في الشرق الأوسط: وجهات نظر إسلامية و مسيحية".

و تعليقاً على "الربيع العربي"، شدد الأب على ضرورة "تعزيز ثقافة الديمقراطية" لتطوير "قاعدة عادلة للقانون، بحيث يكون الجميع سواسية أمام القانون"، و تطوير "مؤسسات الدولة اللازمة لخدمة كل مواطن".

يهدف المجلس البابوي للحوار بين الأديان إلى إيقاظ ضمائر العالم الإسلامي الذي يلزم الصمت أمام الأعمال الوحشية التي ترتكبها الدولة الإسلامية. و دعا المجلس الزعماء الدينيين، خاصة في العالم الإسلامي، ليطرحوا سؤال "ما مدى مصداقيتنا، إن كنا نستنكر ما يجري و يغضب الله و الإنسانية؟"

تستمر جهود الكرسي الرسولي في الحوار بين الأديان. و قال المطران بول غالاغر سكرتير الفاتيكان للعلاقات الدولية أن "الكرسي الرسولي سيواصل الحوار مع القادة المسلمين و المعلمين، و سيشجّع على احترام القيم الروحية النابعة من تجربة الدين الأصيل".

و بالإضافة إلى ذلك فإن الكرسي الرسولي يعمل على مساعدة المسيحيين المضطهدين على أرض الواقع، و يساعدهم للبقاء في بلدانهم الأصلية. و قد حاولت بعثات الكرسي الرسولي إلى العراق في الأشهر الأخيرة تأمين الراحة للنازحين داخلياً و تأمين المساعدات المالية.

بعث البابا فرنسيس الكاردينال فرناندو فيلوني رئيس مجمع تبشير الشعوب كمبعوث خاص إلى العراق بعد وقت قصير من استيلاء الدولة الإسلامية على الموصل و جزء كبير من محافظة نينوى. و عاد الكاردينال فيلوني إلى العراق خلال أسبوع الآلام و زار مخيمات اللاجئين و اجتمع بالناس ليرى كيف يمكن تحسين أوضاعهم.

و في مقابلة له مع إذاعة الفاتيكان، أكد الكاردينال فيلوني أن "الناس على استعداد للبقاء في وطنهم على الرغم من الوضع المتزعزع".

كما سافر وفد من المجلس الحبري كور أونوم أيضاً إلى العراق بين 26-29 آذار. و من المتوقع وصول وفد من مجمع الكنائس الشرقية إلى العراق في الأسابيع المقبلة.

و الهدف من هذه الرحلات هو تنسيق الجهود على الأرض، و إعطاء المزيد من الوزن لسفراء الكرسي الرسولي و الأساقفة الذين يعملون على حماية السكان المسيحيين من الاضطهاد و مساعدتهم على الهرب عندما يتعرضون له.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
هيثم الشاعر
الشتائم تنهال على الممثلة اللبنانية نادين نجي...
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
غيتا مارون
هل دعم البابا فرنسيس حقّ المثليّين في الزواج ...
غيتا مارون
صلاة رائعة كتبها الشهيد اللبناني فتحي بلدي
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
PAPIEŻ FRANCISZEK
الأب فادي عطالله
قداسة البابا والمثليين الجنسيين
José Manuel De Jesús Ferreira
عون الكنيسة المتألمة
بيان عون الكنيسة المتألمة حول مقتل الأب خوسيه...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً