Aleteia
الإثنين 26 أكتوبر
روحانية

القصة المثالية لعيدَي الفصح... عيدين؟؟؟

أليتيا - تم النشر في 02/04/15

روما / أليتيا (aleteia.org/ar) – ان عيد الفصح ليس مجرد عطلة متنقلة بل سلسلة من الأعياد: فتحتفل، في معظم السنوات، الكنائس المسيحية الغربية والكنائس الأرثوذكسية الشرقية بعيد الفصح المجيد في تواريخ مختلفة. فتحتفل الكنائس الغربية هذا العام، على سبيل المثال، بعيد الفصح في 5 ابريل في حين تحتفل به الكنائس الأرثوذكسية في 12 ابريل. إلا ان الكنيستَين احتفلتا في العام 2014 بالعيد في التاريخ نفسه، 20 ابريل.

لقد ترعرعت في عائلة من الروم الأرثوذكس. لم أهتم للموضوع قبل سن الثامنة، عندما سُئلت في المدرسة إذا كنت أريد الاحتفال بالمناولة الأولى. لقد سمح والداي، وهما مسيحيان معتدلان، لي ولإخوتي بالاحتفال بهذا الحدث المقدس، معتبران لافرق بين المسيحيين، ولم يشاءا أن نشعر بأننا مختلفين عن أصدقائنا. انتقدهما، دون أدنى شك، بعض الأقارب المتعصبين.

عرفت أسرتنا عدد من الزيجات المختلطة وبدأنا، بالتالي، نحتفل بعيدي الفصح. عندما كنت طفلا، لم أكن لأشكو من ان هذَين العيدَين يأتيان بعطلتين. وكلما تعمقت بروحانيتي،  استمتعت أكثر بالعيدين، ولكن كان ذلك لأسباب روحية.
أصبح المجتمع المسيحي اليوم في الشرق الأوسط قليل العدد، وأصبح من الأهمية بمكان توحيد الاحتفالات. ويسألنا المسلمون دائما كم "يسوع" لدينا، أو كم من مرةٍ نقتل فيها يسوع ونرفعه !!!

وتتبع الكنيسة المسيحية الغربية التقويم الغريغوري، ولذلك يقع عيد الفصح في أحد أيام الأحد الواقع بين 22 مارس  و25 أبريل وتحديداً بعد سبعة أيام من اكتمال القمر الفلكي. ويكون اليوم التالي أي يوم اثنين الفصح، عطلةً رسمية في العديد من البلدان ذات التقاليد المسيحية.
أما المسيحية الشرقية فتتبع التقويم اليولياني. ويُقدر الفارق بين التقويمَين المتراكم على مر السنوات بـ 13 يوماً فرق وبالتالي، يتوافق 21 مارس، في القرن ال 21، مع 3 ابريل في التقويم الشرقي. وبالتالي، يقع عيد الفصح  في الكنيسة الشرقية ما بين 4 أبريل و8 مايو  (لم يعد يستخدم التقويم اليولياني كتقويم مدني في البلدان التي تسود فيها التقاليد المسيحية الشرقية).  ويعتبر التقويم االيولياني  ان"البدر" يحل دائما بعد اكتمال القمر الفلكي بأيام، وهذا ما يفسر وقوع عيد الفصح الشرقي في الكثير من الأحيان بعد الفصح الغربي، نسبة إلى مراحل القمر المرئية.وانتقلت بعض الكنائس الأرثوذكسية الشرقية من استعمال التقويم اليولياني الى الغريغوري فباتت تواريخ عيد الفصح كما الأعياد الأخرى الثابتة والمتنقلة هي نفسها كتلك المعتمدة في الكنيسة الغربية.

وأثار التاريخ "المناسب" للاحتفال بعيد الفصح الجدل على مر القرون الأولى. ففي العام 314، وافق مجمع آرل على الاحتفال بعيد الفصح في يوم واحد وفي وقت واحد في جميع أنحاء العالم؛ ومع ذلك، فقد تردد كلا الجانبَين في إجراء التغييرات اللازمة، مع الاشارة الى عادات وتقاليد قديمة واستمر المسيحيون في الاحتفال بعيد الفصح وفقا لممارسات مختلفة.
اقترح مجلس الكنائس العالمي في احدى اجتماعاته (في حلب، سوريا، 5-10 مارس، 1997) حلا اعتبره مناسباً لكل من الكنيسة الشرقية والغربية ومفاده استبدال طرق حساب الاعتدال والبدر الفصحي بالحسابات الفلكية المتاحة والأكثر تقدمًا ودقة، وذلك باستخدام خط طول القدس كنقطة ارتكاز للحسابات إلا أن ما من تقدمٍ احرز منذ ذلك الحين.

 ويهدف توحيد الاحتفال بعيد الفصح الى السماح لأفراد العائلة الواحدة والقرية والرعية بالاحتفال مرة واحدة، وبحسب تقويم واحد في جوٍّ من الوحدة خاصةً واننا نريد اعطاء جيراننا غير المسيحيين مثلا جيدا عن الوحدة.
تكثر الأمثلة في لبنان حيث تحتفل العديد من الكنائس في المدينة نفسها بعيد فصح واحد، أو تنضم الى بعضها البعض في مواكب الشعانين أو الجمعة الحزينة.
 المسيح قام …حقا قام …
شاهدوا الفيديو أعلاه واستمعوا الى أغاني فيروز الرائعة الخاصة بعيد الفصح.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
غيتا مارون
بعد تداول فيديو كنيسة أوروبيّة تحوّلت إلى مطع...
غيتا مارون
هل دعم البابا فرنسيس حقّ المثليّين في الزواج ...
ST RITA ; CATHOLIC PRAYER
أليتيا
صلاة رائعة إلى القديسة ريتا
لويز ألميراس
وفاة شماس وأول حاكم منطقة من ذوي الاحتياجات ا...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً