Aleteia
الأحد 25 أكتوبر
غير مصنف

يعود ديفيد هنري إلى الايمان بفضل آخر فيلم من اخراج فيراستيجوي

أليتيا - تم النشر في 01/04/15

"ليتل بوي" (الولد الصغير)، فيلم جميل حول الإيمان والعائلة

 ديزني / أليتيا (aleteia.org/ar) – لقد بدأ عرض سلسلة " سحرة حي ويفرلي "، من إنتاج قناة ديزني التلفزيونية، في العام 2007، ولم تطلق هذه السلسلة الممثلة والمغنية سيلينا غوميز (اليكس روسو في السلسلة) فقط لتصبح نجمة عالمية، إنما ديفيد هنري أيضاً في دور جاستين، الفتى لأكبر بين الإخوة روسو، وهي عائلة مميزة يملك أفرادها قدرات سحرية، حصدوا بفضلها على عدة جوائز إيمي.

ولعب ديفيد، الذي يبلغ من العمر الآن 25 عاما الدور الرئيسي الثاني الدور بقيادة اليخاندرو مونتفارده (يللا) في ليتل بوي، وهو إنتاج شارك فيه إدواردو فيراستيجوي ومن المتوقع ان يبدأ عرضه في 24 نيسان في الولايات المتحدة (شاهد في ما يلي ملخص عن الفيلم). ويلعب هنري دور الشقيق الأكبر للبطل، وهو صبي في السابعة من العمر تربطه بوالده علاقةً خاصة علماً ان الأب قد استدعي الى الجبهة خلال الحرب العالمية الثانية، ويبذل كل ما في وسعه من أجل العودة الى المنزل.

للإيمان، في ليتل بوي، دور مهم جدا، إذ يؤمن الطفل بكلمات الإنجيل القائلة بأن باستطاعة  الايمان الحقيقي نقل الجبال. ويُشكك هنري في دور الأخ الأكبر بهذا الإيمان، علماً ان ذلك كان موقفه الشخصي، على الرغم من كونه قد ترعرع في عائلة مسيحية كاثوليكية من أصل إيطالي.

وأثناء تصوير ليتل بوي (شارك مع فيراستيجوي بمبادرات مختلف مؤيدة للحياة)، أعاد ديفيد النظر في المسألة برمتها. وفي مؤتمر صحافي حول الفيلم في نيويورك بتاريخ 26 فبراير، تحدث إلى وسائل الإعلام عن الموضوع قائلاً: "غيّر [منتجو ليتل بوي] حياتي، فساعدوني على العثور على الخير الأكبر وايقاظ الطفل الكائن في قلبي، مما جعلني أسترجع إيماني ومعتقداتي … وقد غيّر ذلك حياتي تماما ".

وقال ديفيد أنه عندما قرأ نص الفيلم ذهب الى مقهى وبدأ بالبكاء. ثم تكلم مع وكيله على الهاتف وقال له: "إنه أفضل سيناريو قرأته في حياتي. أريد أن أكون جزءا من هذا المشروع ".

وأضاف  وهو متأثر بشكلٍ واضح: "لم أكن أعرف أن المشروع كان فكرة مسيحيين، بالإشارة إلى مونتفارده و فيراستيجوي ومنتجَي "الكتاب المقدس" و "ابن الله"، مارك بورنيت وروما دوني ، ولكنني سأكون ممتنا إلى الأبد لليتل بوي لأنه الفيلم الذي أنقذ حياتي". 

أما على المستوى المهني، شكل هذا الفيلم منعطفاً حاسماً في مسيرته الفنية اذ هو معتاد على لعب دور الشاب اللطيف والطائش في الكوميدية، في حين اضطر  في هذا على اظهار قدراته الدرامية والمشاعر القوية.

 اما الطفل بطل الفيلم،  فهو جاكوب سلفاتي، ابن قس بروتستانتي، ويتحدث أيضاً نقلاً عن كريستيان بوست عن العلاقة بين حياته ودوره في ليتل بوي: "سمعت الكهنة في الكنيسة يقولون أن الإيمان كفيل بنقل الجبال مثل حبة الخردل، وأنا في الفيلم وبدلاً من نقل الجبال، أحاول أن أضع حدا للحرب".

ويلعب في الفيلم شخصية بابر فلينت بوزبي الكاثوليكي. وعندما يكتشف كاهن الرعية عظمة إيمانه ولأي غرض يريد استخدامه، يطلب منه، برهانا على ذلك، العمل بالوصية المسيحية القائلة بوجوب محبة الأعداء، أي أن يصبح صديقا للياباني الوحيد في البلدة، هاشيموتو.

وقال ادواردو فيراستيجوي في تعليقه على الفيلم: "يكره الجميع هاشيموتو  كما ويكرهه الطفل، الذي يرى فيه السبب لمشاركة والده في الحرب، إلا ان الكاهن يقول له" لا يستطيع إيمانك العمل إن كنت تكره أحدهم في قلبك. من واجبك ان تكون صديقه أي وبعبارة أخرى، عليك بمحبة اعدائك ان اردت ان تصبح مثالياً ".

وهذه هي، في نهاية المطاف، رسالة الفيلم، كما أوضح ديفيد هنري، في سؤال موجز يهدف الى التأمل: "أين تضع إيمانك؟ في نفسك أو في ما هو أكبر من نفسك؟ "

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
غيتا مارون
بعد تداول فيديو كنيسة أوروبيّة تحوّلت إلى مطع...
هيثم الشاعر
بالفيديو: لحظات صادمة حاول فيها مخرّب نزع صلي...
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
فيليب كوسلوسكي
الصلاة المفضلة لبادري بيو التي كان من خلالها ...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً