Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
الجمعة 27 نوفمبر
home iconغير مصنف
line break icon

نيجيريا مذعورة من "التقاعس العالمي" في مواجهة أزمتها

© Michael Fleshman-CC

https://www.flickr.com/photos/fleshmanpix/14116279234/in/set-72157644118067707

CNA/EWTN - تم النشر في 31/03/15

معظم الفتيات المختطفات لم يتم إنقاذهن بعد

بوجا/ أليتيا (aleteia.org/ar) – بعد مرور عام تقريباً على اختطاف بوكو حرام الإرهابية لفتيات المدرسة النيجيرية، يواجه العاملون في المجال الإنساني ما يسمونه "التقاعس العالمي" في مواجهة الأزمة الإنسانية.

معظم الفتيات المختطفات من شيبوك لم يتم إنقاذهن بعد، لكن بعضهن هربن بمفردهن. و قالت بوكي شونيبار، عاملة في المجال الإنساني في نيجيريا و كانت المنسقة الإستراتيجية لحملة أعيدوا فتياتنا (#BringBackOurGirls): "إن هذا يبعث رسالة قوية لنا، ليس فقط للنيجيريين و إنما للجنس البشري بأكمله، إن 200 فتاة اختطفن و هنّ في مكان ما الآن، و بعد مرور 343 يوم لم يظهرن، إن هذه مشكلة كبيرة و علينا النظر فيها".

حاولت هذه الحركة رفع مستوى الوعي حول الفتيات المختطفات في أعقاب اختطافهن من قبل جماعة بوكو حرام الإرهابية في نيسان الماضي.

تحدثت شونيبار في معهد هدسون في 23 آذار حول بوكو حرام و الأزمة الإنسانية في نيجيريا، و انضم إليها محامي حقوق الإنسان إيمانويل أوغيبي الذي تحدث أيضاً عن إعلان الجماعة الإرهابية الإسلامية في الآونة الأخيرة ولاءها للدولة الإسلامية.

بوكو حرام، و اسمها يعني "كتب التعليم محظورة"، كانت قد قامت بمجموعة من الهجمات و عمليات الخطف العنيفة في غرب إفريقيا. و كانت أعدادها و قوتها تتزايدان منذ عام 2009. و قد أسفرت هجماتها عن مقتل أكثر من 15500 شخص منذ عام 2012.

و تقول شونيبار أن أي رد على عمليات الاختطاف يجب أن يكون شامل و كلّي، لأن الفتيات اللاتي اختطفن على يد المجموعة الإرهابية قد عدن إماً حبالى أو مصابات بفيروس نقص المناعة البشرية. و أضافت:"إن بعضهنّ قد أظهر أعراض ‘متلازمة ستوكهولم’، أو الولاء للخاطفين، و هذا يخيفنا لأن لهؤلاء الناس ميل لارتكاب أفعال الخاطفين ذاتها"، فإحدى الفتيات اللاتي عدن أقدمت على قتل أمها.

إن شونيبار و أوغيبي محبطان مما يرونه "تقاعساً عالمياً" في التعامل مع الأزمة. و وصف أوغيبي خيبة أمله في رحلته الأخيرة إلى الولايات المتحدة برفقة بعض الفتيات اللاتي هربن، قال:"لم نحصل على أي تمويل من أي جهة مانحة رئيسية". و قال أحد المانحين أنه لا يستطيع الإسهام في التمويل لأن الاختطاف حدث منذ فترة طويلة.

إحدى الفتيات كانت قد حصلت على منحة دراسية من كلية في الولايات المتحدة، لكن السفارة الأمريكية لم توافق على تأشيرة الدخول.

كما أن أوغيبي اتصل بالبيت الأبيض ليرتب موعداً لزيارة الفتيات، خاصة أن ميشيل أوباما قد اشتركت في الحملة على وسائل الإعلام الاجتماعية، لكن "لم نحصل على شيء".

بالرغم من وجود منظمات خيرية كبيرة في الولايات المتحدة إلًا أنهم لم يقدموا شيئاً لنيجيريا، و هذا محيّر لكون نيجيريا تحوي أكبر عدد مسيحيين مضطهدين في العالم. قال أوغيبي:"عندما يتعلق الأمر بالعمل الإنساني نجد الكاثوليك السبّاقين لفعل الخير".

و نتيجة للعنف الذي ضرب نيجيريا فإن هناك حوالي 3,2 مليون بين لاجئ و نازح داخلياً. و تقول شونيبار من خلال تجربتها في العمل مع النازحين داخلياً أن هذه الأزمة بالذات "قنبلة موقوتة". فالشبان الذين لا يذهبون إلى المدرسة أو العمل يمكن تجنيدهم للعنف. هؤلاء الأطفال يريدون أن يتعلموا لكن ليس "إن كان الذهاب إلى المدرسة يعني اختطافهم أو قتلهم. هذا هو ما نمر به في نيجيريا".

و ما أدى لتفاقم الأمور أكثر هو إعلان بوكو حرام ولاءها للدولة الإسلامية في وقت سابق من هذا الشهر، و أشار أوغيبي إلى أن هذا يمكن أن يثير المشاكل في جميع أنحاء إفريقيا. وقال:"أن بوكو حرام قتلوا في الأسبوع الأول من كانون الثاني عدداً من الناس استغرقت الدولة الإسلامية ستة أشهر لقتلهم العام الماضي، فإذا ما شرعوا في تبادل الأسلحة و التكتيكات، فإن شلال الدم سيتنامى".

إن في رصيد الجماعة الإرهابية النيجيرية عدد جثث أكبر من الدولة الإسلامية، في حين أن هذه الأخيرة أكثر "براعة في أمور التكنولوجيا". قد يكون لاندماجهما أثر على القارة. بوكو حرام قد وسّعت عملياتها إلى البلدان المجاورة في غرب إفريقيا في حين أن الدولة الإسلامية تنشط في شمالها. كما حذّر من انضمام مجموعات إرهابية أخرى إلى هذا الاتحاد كبداية لتشكّل حركة بإمكانها أن تبتلع القارة.

إن الولايات المتحدة لم تساعد في حل هذه المسألة بسبب سوء فهمها لهذا الصراع، "فهم يرون ما يحدث في إفريقيا من خلال عدسة ‘يا إلهي، إن هذا نتيجة للفقر’، و هذا خاطئ. فهذا نتيجة للإيديولوجية الخاطئة و ليس بسبب الفقر".

إن الولايات المتحدة "ضلّلت نيجيريا في كيفية التعامل مع هذا الوضع" لأنهم في البداية "رفضوا الاعتراف به على أنه إرهاب".

وقالت الدكتورة ماريان كوزيمانو لاف أستاذة العلاقات الدولية في الجامعة الكاثوليك الأمريكية في واشنطن أن وزارة الخارجية لم تضع مجموعة بوكو حرام على قائمة الإرهاب الرسمية حتى عام 2013 لأسباب متعددة؛ أولاً لأن حكومة نيجيريا لم تكن تريد تسمية رسمية للإرهاب حتى لا تلفت النظر إلى بوكو حرام من قبل المتعاطفين، إضافة إلى أنها عملية بيروقراطية تستغرق وقتاً.

إن الصراع النيجيري معقّد و ليس إيديولوجي بحت أو اقتصادي بحت. و قالت: "إن العنف موجود في شمال نيجيريا قبل وقت طويل من ظهور بوكو حرام، و للعنف جذور اقتصادية و سياسية و حتى دينية و قبلية".

و أضافت:"غالباً ما يُستخدَم الدين لتبرير العنف، لكن بوكو حرام بدأت بمعارضة الفساد و سوء إدارة الحكومة النيجيرية، و هو رأي يشاركها فيه العديد من النيجيريين لكنهم لا يقفون إلى جانبها".

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Top 10
غيتا مارون
ما تفسير "من ضربك على خدّك الأيمن، فأدر له ال...
أليتيا
في ظل المآسي المخيّمة على لبنان... صلاة يرفعه...
AVANESYAN
أنجيليس كونديمير
صوت تشيلو يصدح في احدى الكنائس الأرمنيّة المد...
MAN IN HOSPITAL
المونسنيور فادي بو شبل
إذا كنتَ تُعاني من مرضٍ مستعصٍ… ردّد هذه الصل...
غيتا مارون
أمثولة شديدة الأهميّة أعطانا إيّاها مار شربل
TIVOLI
ماريا باولا داوود
على أرضيّة بعض الكنائس في روما رموز سريّة
BEIRUT HOSPITAL
عون الكنيسة المتألمة
مديرة مستشفى الورديّة في بيروت: "علينا بالنهو...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً