Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
الجمعة 30 أكتوبر
home iconأخبار
line break icon

مذهل بالفعل!!!!! عمرها 91 سنة ومشت 1200 كيلومترا لرؤية السيدة العذراء

Alfredo-Martinez_Clarin

أليتيا - تم النشر في 30/03/15

لم تتراجع على الرغم من وقوعها خلال الرحلة واصابتها بكسور إ كانت مصممة على اتمام هذا الحج!

إيطاليا / أليتيا (aleteia.org/ar) – وصلت إيما موروزيني، وهي سيدة إيطالية تبلغ من العمر 91 عاما، في 20 مارس، الى كاتدرائية سيدة لوخان، في الأرجنتين، بعد أن قطعت سيرا على الأقدام أكثر من 1،200 كيلومترا لكي تطلب من شفيعة الأرجنتين أن تتشفع بالشباب والعائلات وتحل السلام في العالم.

وكان في استقبال " الجدة الحاجة "، كما هي معروفة في ارجاء الأرجنتين، حشد كبير في المزار، رحب بها بصيحات الفرح والتصفيق.

وقالت إيما عند وصولها: "لقد وصلتُ، أنا هنا، ووفيت بوعدي!"

بدأت إيما حجها في 27 ديسمبر من توكومان،إلا انها وقعت يوم الاثنين الماضي وهي على بعد  35 كيلومترا فقط من الكاتدرائية وكان لا بد من نقلها إلى مستشفى محلي بسبب اصابتها بكسور في يدها وأنفها.

خرجت من المستشفى يوم الثلاثاء مستأنفةً رحلتها.

وهذا ليس أول حج تنجزه إيما ولا أول رحلة تتجاوز الألف كيلومترا تقوم بها. قال لها الأطباء منذ 23 عاماً أن لا أمل لها بالتعافي. وتقول لصحيفة بولندية خلال احدى زياراتها إلى ياسنا جورا: "عندها وعدت والدة الله أنني إذا شفيت سأذهب إلى لورد!"

لقد أثّر بها الحج إلى لورد وكانت تبلغ حينها 70 عاماً. ومشت في تلك المناسبة من منزلها إلى المزار الفرنسي. وتتالت رحلات حجها منذ ذلك الحينوبدأت تتخطى  الألف كيلومتر فزارت فاطمة (البرتغال) والأراضي المقدسة وأبارييسيدا (البرازيل) وغوادالوبي (المكسيك).

ومن الاثنين إلى السبت، كانت تبدأ رحلتها في السادسة صباحا وتمشي حوالي خمس ساعات، وهي تحمل حقيبتها ومظلة. 

ولا تمشي إيما في أسفارها، يوم الاحد، بل تكرسه للصلاة والراحة فتكون بالتالي أولويتها يوم السبت، العثور على فندق. وغالباً ما تستأجر في الأيام الأخرى غرفة نوم أو تنام في الهواء الطلق.

لماذا كل هذه التضحية … ؟

وشرحت لصحيفة لافوز عن سبب اتمامها رحلات الحج هذه فقالت: "لسيدتنا العذراء، ومن أجل السلام في العالم، والشباب وكل  العائلات المنقسمة الآن. فكثيرةٌ هي العائلات المنفصلة، ويعيش البعض تحت سقف واحد من دون زواج ومن دون أطفال وهذا محزن للغاية."

ومن أرض البابا فرنسيس، أضافت إيما أنها تود أن تتعرف عليه عندما تعود إلى إيطاليا. وكانت " الجدة الحاجة" قد قررت السفر إلى لوخان متأثرةً بالبابا الأرجنتيني.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
هيثم الشاعر
الشتائم تنهال على الممثلة اللبنانية نادين نجي...
هيثم الشاعر
مذبحة داخل مدرسة مسيحية ضحيّتها أطفال أبرياء
OLD WOMAN, WRITING
سيريث غاردينر
رسالة مهمة من إيرلندية تبلغ من العمر 107 أعوا...
أنياز بينار لوغري
هجوم بالسكين قرب كنيسة في نيس والحصيلة ثلاثة ...
غيتا مارون
في لبنان… قصدت عيادة الطبيب، لكنها تفاجأت بتس...
غيتا مارون
صلاة رائعة كتبها الشهيد اللبناني فتحي بلدي
غيتا مارون
هل مُنح الخلاص للمسيحيين فقط؟ الأب بيتر حنا ي...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً