Aleteia
الثلاثاء 20 أكتوبر
غير مصنف

الثوار يرفضون الهدنة في حلب. المطران أبو خازن: قوى الخارج تخطط تعذيبنا!

A rebel of the Free Syrian Army prepares to shoot a rpg © Dona_Bozzi / Shutterstock.com

Agency Fides - تم النشر في 06/03/15

حلب  / أليتيا (aleteia.org/ar) – – "ان رفض قوات المناهضة للأسد الهدنة الانسانية في حلب التي اقترحها المبعوث الأممي، ستيفان دي ميستورا مسألة خطيرة، تبرهن مرة جديدة ان النزاع السوري لن ينتهي طالما تغذيه قوى خارجية وترغب باستمراره." 

هذا هو رأي المطران جورج أبو خازن، النائب الرسولي للاتين في حلب بشأن رفض الأفرقاء وقف اطلاق النار الذي من شأنه ان يسمح للمساعدات الانسانية بالدخول الى المناطق التي أدمتها النزاعات.  

وكان سبق للمبعوث الأممي ان قال بنفسه ان حكومة دمشق كانت عازمة على وقف النزاع في حلب لمدة ستة أسابيع. أما في المقلب الآخر، أعلنت مجموعة من المعارضة العسكرية – تضم جبهة النصرة وبعض مجموعات الثوار التي يعترف بها الغرب ويدعمها – انها لن تلتقي بالمسؤولين الأمميين إلا ان أدى وقف اطلاق النار الى تنحي الرئيس بشار الأسد والمقربين منه ومحاكمة الأفراد بتهمة جرائم الحرب.

 ولم تجد كتائب المعارضة  الخطة واضحة لاحلال السلام في حلب ضمن اطار مبادرة ميتسورا. وتقترح الخطة وقفاً للقتال لن يستفيد منه سوى النظام.

وقال المطران أبو خازن لوكالة فيدس ان الرفض يؤكد ان الحرب مستمرة طالما ان القوى الخارجية تغذيها. فقد أعلنت كل من الولايات المتحدة وتركيا عن نيتها دعم مجموعات الثوار خلال السنوات الثلاث المقبلة. يعني ذلك مزيداً من المعاناة والموت لشعبنا لثلاث سنوات إضافية… قبل اندلاع اعمال الشغب، كانت الحدود التركية محمية وإن اجتاز، بفعل الصدفة، راعي الحدود لالتقاط نعجةٍ هربت، تعرض لاطلاق النار والقتل. أما الآن، يدخل آلاف المسلحين من هذه الحدود الى سوريا مدججين بالسلاح في حين يرفض اللاجئون الذين يحاولون الهروب من عنف الجهاديين."

ويؤكد المطران ان ما تبقى إزاء هذا الوضع المأساوي هو الأمل فقط النابع من الإيمان: "فنحن كالقديس بولس، نأمل حتى لو غاب الأمل لأننا نعرف ان ربنا عظيم وطيب. مصيرنا بين يديه ولا نهتم للمؤامرات التي تحاك في هذا العالم سعياً الى السلطة، مهما بلغت روعتها."

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
ماريا لوزانو
لبنان: "الراهبات في بيروت شهادة حيّة للمسيح ع...
هيثم الشاعر
رسالة من البابا فرنسيس والبابا الفخري بندكتس ...
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
غيتا مارون
بالفيديو: الحبيس يوحنا خوند: يا مار شربل عجّل...
depressed Muslim woman in Islam
هيثم الشاعر
فاطمة فتاة مسلمة رأت يسوع يرشّ الماء عليها قب...
غيتا مارون
إلى كل الحزانى والمتألمين… ارفعوا هذه الصلاة ...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً