Aleteia
الإثنين 26 أكتوبر
غير مصنف

البابا فرنسيس: "لا تدّعوا القداسة، فاللّه لا يسامح النفاق"

© MASSIMO VALICCHIA / NURPHOTO / AFP

VATICAN-MASS-POPE-CARDINALS Pope Francis leads a mass on February 15, 2015 at St. Peter's basilica in Vatican. During the Mass, the Pope said: Charity can not be neutral, indifferent, lukewarm or impartial! The charity is contagious, passionate, and invol

أليتيا - تم النشر في 05/03/15

يدعو البابا على ضوء انجيل اليوم الى عدم السير على "طريق النفاق".

الفاتيكان/ أليتيا (aleteia.org/ar) – أكد البابا فرنسيس خلال عظته يوم الثلاثاء صباحاً، خلال القداس في بيت القديسة مرتا في الفاتيكان ان " اللّه يصفح بسخاء" كل خطيئة ان عرفنا كيف نطلب السماح. أما ما لا يصفح عنه، فهو النفاق و"ادعاء القداسة".

نجد في وجه القديسين المزيفين، الذين يهتمون بالمظاهر أكثر من الجوهر، الخطأة المقدسين الذين تعلموا القيام بخيرٍ يفوق الشر الذي صدر عنهم: فيؤكد البابا ان ما من مجال للتساؤل عن الجهة التي يفضلها اللّه.

وأشار الى ان كلمات القراءة من كتاب النبي أشعياء حتمية كما هي "دعوة" تأتينا مباشرةً من عند اللّه "توقفوا عن فعل السيئات وتعلموا فعل الخير" دفاعاً عن الأرملة واليتيم  أي الأشخاص "الذين لا يذكرهم أحد" ومن بينهم "المسنين المتروكين والأطفال الذين لا يرتادون المدرسة" والذين لا يعرفون رسم اشارة الصليب". وتظهر في حنايا هذا الواجب، الدعوة الدائمة الى الاهتداء.  

ويؤكد فرنسيس قائلاً انه من "غير الممكن تنظيف وسخ القلب في المصبغة وكأنه بقعة" إذ يُنظف عن طريق "الفعل" واختيار طريق مختلفة عن طريق الشر واتمام الخير. كيف؟ من خلال انقاذ المقموعين وانصاف اليتيم والدفاع عن الأرملة".  

قطع اللّه بنفسه علينا وعد اعطائنا قلباً نظيفاً أي مسامحاً. ويقول البابا: "يسامحنا اللّه دائماً وعلى كل شيء. لكن إذا ما اردنا المغفرة، علينا باعتماد طريق الخير."

ويتابع الحبر الأعظم قائلاً: "نتمتع جميعنا بدهاء معين ودائماً ما نجد طريقاً ليست بالجيدة، يبدو لنا اننا سنتمكن من خلالها من المضي قدماً." يعتبر فرنسيس هذا المسار "مسار النفاق" الذي وعلى ضوء انجيل اليوم هو مسار من "يدعون اتمام الخير في حين انهم يقومون بالعكس تماماً."

يختم البابا بالقول ان هؤلاء يدّعون "الاهتداء وقلبهم كذبة". "قلبهم ليس ملك الرب بل ملك سيد الكذب، الشيطان. هذا هو "الادعاء بالقداسة". يفضل يسوع الخطأة ألف مرة على أولئك الأشخاض. لماذا؟ لأن الخطأة يقولون الحقيقة في ما يخصهم."

العودة إلى الصفحة الرئيسية 

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
غيتا مارون
بعد تداول فيديو كنيسة أوروبيّة تحوّلت إلى مطع...
غيتا مارون
هل دعم البابا فرنسيس حقّ المثليّين في الزواج ...
ST RITA ; CATHOLIC PRAYER
أليتيا
صلاة رائعة إلى القديسة ريتا
لويز ألميراس
وفاة شماس وأول حاكم منطقة من ذوي الاحتياجات ا...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً