Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
الثلاثاء 01 ديسمبر
home iconروحانية
line break icon

تدنيس: عملية "بيت القربان المفتوح" في العين

L'Eglise dans les Pays de l'Ain

أليتيا - تم النشر في 17/02/15

 بيلاي / أليتيا (aleteia.org/ar) – بعد سلسلة من عمليات التدنيس وسرقة القربان المقدس في أبرشية بيلاي-آرس، طلب المونسنيور باسكال رولان من جميع الكهنة افراغ بيت القربان وابقائه مفتوحاً. 

ملخص الوقائع التي شهدتها كنيسة بلاد العين، الواقع في أبرشية بيلاي-آرس:

"يوم الجمعة 6 فبراير 2015، اكتشف أبناء رعية نوفيل ليه دام المنتمين الى تجمع شاتيلون-سور-شالارون الرعوي بأن بيت القربان في كنيسة القديس موريس قد تعرض للتصدع وبأن كأس القربان قد تعرض للسرقة. ولاحظ أبناء رعية أمبروناي في الليلة نفسها ان كأس القربان في كنيسة السيدة قد سُرق أيضاً في حين تعرضت كنيسة القديس مارتين في فونا الى السرقة أيضاً يوم السبت 7 فبراير.

واكتشف مؤمنون في جوجوريو، يوم الأحد 8 فبراير، سرقة كأس قربان آخر من كنيسة القديس إتيان. ولم تتم سرقة القرابين في الحالات الأربعة المذكورة بل تركت في مكانها. في حين ان كاهن من مونلويه اكتشف يوم السبت 7 فبراير سرقة الكأس والقرابين من كنيسة نوتردام دي ماريه.

سلسلة طويلة من السرقة والتدنيس

وتأتي هذه الحادثة اثر سلسلة طويلة من أحداث السرقة والتدنيس والتخريب شهدتها كنائس الأبرشية في الأشهر الماضية. وتقدمت الجماعات المعنية بالسرقة والمتضررة من سرقة كؤوس القربان بشكوى الى الشرطة. وقد وضعت قائمة كاملة بالأغراض الموجودة في هذه الكنائس بفضل شراكة بين شعبة الأبرشية الخاصة بالفن المقدس ومجلس العين العام. وسرعان ما أُحيطت الشرطة الوطنية علماً بالسرقة، فحصلت على نسخة عن القائمة وصور الأغراض ما سمح لشعبة مكافحة الاتجار بالممتلكات الثقافية بالشروع الفعال في البحث عنها وفي المراقبة المكثفة منعاً من إعادة بيعها. 

ونددت الكنيسة المحلية بسرقة الأغراض المقدسة من الكنائس أو التعرض لها وهي أسفت لعدم احترام الفاعلين بعض الرموز المقدسة الغالية على قلوب ابناء الرعية وابناء المنطقة بصورةٍ عامة لاعتبارهم هذه الرموز ارثاً مميزاً. وتؤكد الكنيسة على موقفها المتضامن مع المؤمنين وعلى صلاتها الأخوية. 

خطورة سرقة القربان المقدس والمكرس

إلا أن اكثر ما يدهش الكاثوليك هو سرقة القربان المكرس إذ تمثل القرابين التي يقدسها الكاهن خلال القداس جسد المسيح وبالتالي، وجود المسيح الحقيقي. وتعتبر الكنائس المسيحية هذا النوع من السرقات من أخطر أشكال التدنيس. فيُعتبر هذا العمل وبغض النظر عن نوايا الفاعلين، أكثر الأعمال اهانةً بحق اللّه والإيمان المسيحي والجماعة الكاثوليكية. 

وتدعو الكنيسة كل مسيحي الى الصلاة على نية توبة الفاعلين ولتكن هذه المحنة، بالنسبة لجميع المسيحيين فرصةً للشهادة لإيمانهم بيسوع المسيح، الموجود حقاً في القرابين المكرسة. وتبقى كنيسة مونلويه مغلقة حسب ما يقضيه القانون الكنسي ولن تُفتح إلا عندما يحتفل المونسنيور باسكال رولان أو كاهن ينتدبه بقداس مصالحة، ومن المتوقع الاحتفال به يوم الجمعة 13 فبراير 2015 في تمام الساعة السابعة. 

تعليمات المونسنيور رولان

ورداً على هذه الاساءات، أصدر المونسنيور باسكال رولان، أسقف بيلاي-آرس التعليمات التالية:
"على ضوء رسالة النائب البطريركي العام التي وجهها الى جميع الكهنة حول تدنيس بيت القربان وسرقة الكؤوس، بتاريخ الاثنين 9 فبراير والمواد 934، 937، 938، 1213 من القانون الكنسي،
يطلب

من جميع كهنة الرعايا الالتزام بالإجراءات التالية:
1-    يُسحب القربان المقدس من بيوت القربان في جميع الكنائس والرعايا ويوضع في مكان آمن.
2-    تبقى أبواب بيوت القربان مفتوحة
3-    لأغراض الصلاة العامة أو الخاصة، يمكن اعادة القربان المقدس الى بيوت القربان مؤقتاً بشرط تواجد عدد كافي من المؤمنين. 
4-    تُستثنى من هذه الاجراءات بيوت القربان المعدنية المثبتة بشكلٍ جيد والتي من الممكن اقفالها بإحكام. 

وتدخل هذه الاجراءات حيز التنفيذ ابتداء من اليوم وتبقى كذلك الى اشعار آخر . ويأمل المطران ان تتمكن هذه الاجراءات الاستثنائية من تسليط الضوء على خطورة هذه الأعمال وتساهم في عدم تكرارها. 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

Top 10
إيزابيل كوستوريي
صلاة تحقّق المعجزات كتبها بادري بيو وطلب من ا...
أليتيا
في ظل المآسي المخيّمة على لبنان... صلاة يرفعه...
SAINT CHARBEL,CANDLE
أليتيا
صلاة بشفاعة القديس شربل تحقّق المعجزات
أليتيا لبنان
آيات عن الصوم في الكتاب المقدّس...تسلّحوا بها...
أليتيا
صلاة القديسة ريتا في الشدائد و الأمور المستحي...
غيتا مارون
ما تفسير "من ضربك على خدّك الأيمن، فأدر له ال...
الاب إدواد ماك مايل
هل القبلة بين الحبيبين خطيئة؟ هل من تّصرفات ...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً