Aleteia
الأربعاء 21 أكتوبر
أخبار

ماذا جرى "لله" في عيد الحب ؟!؟!

aleteia

أليتيا - تم النشر في 13/02/15

بين الماضي والحاضر وفي المستقبل، لا تغيير...

روما/أليتيا (aleteia.org/ar). في عيد الحب نسأل :هل تعرف من أنت "الإنسان" في عيني الرب؟

١منذ التكوين وأنت في عيني الرب كمالُ خَلقِه
ولم يسترح قبل أن يُسلطك على كل خلقه ومخلوقاته
 إذاً أنتَ في عينيه سلطان 

٢في مسيرة العهد القديم أرسل لك الأنبياء والأتقياء لينتشلوك من أوحال الخطيئة والإنجرافات في مسالك الإعوجاج
 إذاً أنت الأمير في عيني الرب 

٣لما حان الزمان بتدخل الرب المباشر ، أرسل لك ابنه الوحيد ليكون من أجلك الحمل الذييح على عود العار فاحتمل لأجل معاصيك الزُّل والفقر والهوان وكل أنواع الإضطهاد والآلام ، من الولادة حتى الصليب فإلى القيامة والعنصرة وإلى يومنا الحاضر ، ما زال مشروع الله الخلاصي من أجلك هو هو

إذاً أنت معشوق الله 
سلطانٌ ، أميرٌ ، معشوقٌ ، مُخَلَّص

فهل من حب أعظم وهل من عشقٍ أكبر ؟؟؟

في عيد الحب تذكروا أحبائي أن كل أنواع الحب البعيدة عن حقيقة حب الله هي مسرحياتٌ مؤقتة أما حب الله فهو عشق مؤَبد لخلاص الإنسان.
لا غرام أو حب أو زواج ناجح بدون حب الله
لا عمل ولا مستقبل ولا شهرة بدون حب الله
لا صداقة أو جماعة أو عائلة بدون حب الله
لا مجتمع ، لا وطن لا سلام بدون حب الله 

ففي عيد الحب تذكر دائماً من أنت أيها الإنسان في عيني الرب لتعرف كيف يجب أن تُحب وفي كل أنواع الحب

ينعاد على الجميع بحبٍ دائم معجون بالعشق الإلهي .

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
هيثم الشاعر
بالفيديو: لحظات صادمة حاول فيها مخرّب نزع صلي...
ماريا لوزانو
لبنان: "الراهبات في بيروت شهادة حيّة للمسيح ع...
Igreja em Pearl River tem altar profanado
أليتيا
كاهن وامرأتان يرتكبون أفعالًا مشينة على المذب...
أليتيا
خاص عبر "أليتيا العربيّة"… رسالة رجاء من القد...
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
JACOB BARNETT
دولوريس ماسوت
قالوا انه لن يُجيد سوى ربط حذائه وها هو اليوم...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً