Aleteia
الخميس 22 أكتوبر
غير مصنف

الأساقفة الكلدان: جمع القوى لتحرير الأراضي المحتلة من الجهاديين

© saint-adday.com

أليتيا - تم النشر في 12/02/15

بغداد / أليتيا (aleteia.org/ar) – "الحكومة الوطنية العراقية وحكومة كردستان الإقليمية يجب أن "تخصص الأموال اللازمة لدعم الأسر الذين طردوا من ديارهم وحرموا ممتلكاتهم على يد داعش". وبالإضافة إلى ذلك، فإن كل "القوى الوطنية والدولية" يجب "أن توحد نيتها لتحرير الأراضي المحتلة في أقرب وقت ممكن ووضع التدابير اللازمة لحماية المسيحيين وغيرهم من العراقيين، حتى يستطيعوا جميعا العودة إلى ديارهم والعيش في أمان وبكرامة". 

هذه هي النداءات التي أطلقها المجمع الاستثنائي للأساقفة الكلدان، الذي دعا اليه البطريرك لويس روفائيل الأول في المقر البطريركي في بغداد يوم السبت 7 فبراير/ شباط، متوجها إلى القوى الوطنية والمجتمع الدولي فيما يتعلق بحالات الطوارئ الإنسانية التي تؤثر على سكانا لأراضي التي غزاها الجهاديين.

خلال عمله، أكد المجمع الكلداني أيضا دعمه لمشروع إنشاء "اتحاد كلداني"، الذي طالما دعا اليه البطريرك وبقي حتى الآن معلق بسبب الصعوبات وحالات الطوارئ التي عرفتها حياة الكنيسة الكلدانية. وفقا لأساقفة الكلدان، يجب أن يكون للاتحاد الكلداني صورة منظمة مدنية يعتبر كسلطة أخلاقية مستقلة، وهي أداة لمعالجة القضايا السياسية والاجتماعية التي تؤثر على مستقبل المجتمعات الكلدانية. 

إثنين من الأساقفة المساعدين من بغداد المونسنيور شليمون وردوني، والمونسنيور باسيليوس يلدو (الذي سيم اسقفا يوم الجمعة 6 فبراير/ شباط) تم تعيينهما من قبل المجمع الكنسي لتحضير المؤتمر التأسيسي للاتحاد.

وبحث سينودس الكلدان بعض المشاكل الكنسية، بدءا من الإشكال الذي وقع في الأشهر الأخيرة بين البطريرك وأسقف أبرشية الكلدان في سان بيترو، ومقرها في سان دييغو كاليفورنيا. ما أثار النقاش، حال بعض الكهنة الذين دون موافقة رؤسائهم قد تخلوا عن أبرشية العراق للانتقال إلى أبرشيات في الخارج.

أساقفة المجمع – يقول البيان الختامي المرسل إلى وكالة فيدس – دعا جميع المؤمنين الى "التمسك بأساسيات الإيمان، ليبقى وفيا للكنيسة الكلدانية، وإعطاء الأولوية للحكمة والحب". وفيما يتعلق بعشرات آلاف المسيحيين الذين أجبروا على الفرار من سهل نينوى قبل الهجوم من الجهاديين واللاجئين في كردستان العراق، أكد المجمع أن الكنيسة الكلدانية "ستبقى إلى جانب معاناة الشعب"، وذلك باستخدام جميع الموارد المتاحة "للخدمة، ورفع الروح المعنوية وزرع الأمل في القلوب".

وبالإضافة إلى ذلك، مائة سنة بعد ما يسمى "المحرقة الآشورية" – وهو التعبير الذي يدل على الترحيل والمذابح التي ارتكبت في عام 1915 على يد الأتراك الشباب ضد المسيحيين والآشوريين والكلدان – المجمع الكلداني أعلن بأن الشهداء الكلدان سوف يتم الاحتفال بهم يوم الجمعة بعد عيد الفصح من كل عام، في ما سيتم من الآن وصاعدا التعريف عنها باسم "جمعة الشهداء والمعترفون من الإيمان".

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
هيثم الشاعر
بالفيديو: لحظات صادمة حاول فيها مخرّب نزع صلي...
Igreja em Pearl River tem altar profanado
أليتيا
كاهن وامرأتان يرتكبون أفعالًا مشينة على المذب...
أليتيا
خاص عبر "أليتيا العربيّة"… رسالة رجاء من القد...
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
JACOB BARNETT
دولوريس ماسوت
قالوا انه لن يُجيد سوى ربط حذائه وها هو اليوم...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً