Aleteia
الثلاثاء 27 أكتوبر
روحانية

خلص ... الله مش دكانة !

© Jean Rady / Union De Prière

أليتيا - تم النشر في 10/02/15

طلبات طلبات نسينا شو يعني نشكر...؟؟؟؟

بيروت / أليتيا (aleteia.org/ar) – الله منحبو كتير 
الله منشكرو كتير
الله منقرا عنو كتير 
الله منشوفو كتير 
الله كتير كتير كبير
الله كرمالنا صار زغير 

بس الله 
نحنا ما منحبو قد ما هوي حبنا
بس الله 
ما منشكرو ع قد ما هوي بيعطينا
بس الله
صار الكلمة و كتب فينا احلا الكلام وما عم نفهمو 
بس الله
مش هدفو بس نشوف انما نشهد الو بأعمالو و مرات منعمى وببطل بدنا نشوفو 
الله الكبير وسّخنا اسمو بمنطق عقلنا و زغرنا قدرتو
الله اللي صار كرمالنا زغير تركناه و ما قبلناه و حبسناه بأفكارنا … بالنهاية الزغير شو بيطلع منو

صرنا بأسمو نقتل و نشرع قوانين و احكام
بطلنا منو نخجل و الخطية صارت حلال
غيرنا منطقو و الحب اللي عطانا ياه قتلناه
خينا الإنسان بالحقد حرقناه 
عدمنا السلام واكتفينا بالإنقسام
حطينا حجج و خبار و برحمتو تخبّينا
معليش بالنهاية الله رحوم بهالفكرة تسلّحنا وهربنا
صرنا اهل الكتاب و الحرف وشعارنا الإذلال
علمنا التسامح و ما رضينا
علمنا الغفران وجرح قلوبنا ما نسينا
اجا يشفينا و شكينا فيه
اجا يحمينا و معو ما قبلنا نمشي
وصلت معنا لمن بعدو اخترعنا نبي 
ليشبع شهواتنا و افكارنا و بأسمو نحكي 
ألّهنا الإنسان والله حطيناه ع جنب
رجعنا عمرنا بابل فكرنا نحتمي
ونسينا الله كرمالنا شو عامل 
قسمنا الأرض و استحلينا السما 
ملكنا متل الشياطين بحقد و كراهية حكمنا
رجعنا الزمن لأيام قايين و هابيل وعبدنا الحجر 
فكرنا انو اتطورنا و بعقولنا سنين رجعنا وما ندمنا
صار الله اله غضب امراض و كوارت
صار الله بيتوقع مصيرنا و متل اللعبة صرنا 
و انسينا انو هوي بذاتو عصليب الموت بالقيامة حررنا 
بقي الله موجود بس بطل حاضر بنظرنا الزغير
موجود ليرضينا و يسمعنا و طلباتنا يلبي
مش شغلتو الا يسجل شو بدو منا 
السما فيا رسمنا افكار و جهنم غيرناها وطفينا النار
حرفنا كل شي لوصلنا انو بضمرينا نحرفنا
اتكبرنا و اتملكنا اتعجرفنا واتشردنا 
طلبات طلبات نسينا شو يعني نشكر
بطلنا نعرف ننطر كأنو النا عندو حساب و كل لحظة منحاسبو عليا ليش ما عملت هيك شو قصتك شو باك نسينا انو هوي الخالق و نحنا الخليقة و بنعمتو منكبر و منتقدم هيدي وحدا الحقيقة 

رغم كل شي بعدو بحبنا ورح يبقى فينا ومعنا
امانتو كبيرة كتير لهيك من بيناتنا رسم قديسين
ليعلمنا متلن نمشي و نشهد لوجو الأمين 
وبكرا بيجي نهار كل انسان حالو يدين
ويندم و يطلب الرحمة و الغفران عكل السنين
اللي مرقت وما كان عم يفهم ولا كان بدو يتعلم 
انو الخالقو ما بيتركو ولا نهار حزين 
بكرا عن العيون السواد بيروح
ومنقشع شو مخبى جوا الروح 
ونعمة الله علينا و فينا قديش حبينا يوما تزين
ويا حسرة عاللي ما حب لأنو غير الحب مش آخدين معنا شي … اكتشف اليوم انت مين …

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
هيثم الشاعر
الشتائم تنهال على الممثلة اللبنانية نادين نجي...
غيتا مارون
بعد تداول فيديو كنيسة أوروبيّة تحوّلت إلى مطع...
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
غيتا مارون
هل دعم البابا فرنسيس حقّ المثليّين في الزواج ...
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
لويز ألميراس
وفاة شماس وأول حاكم منطقة من ذوي الاحتياجات ا...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً