Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
الخميس 29 أكتوبر
home iconأخبار
line break icon

السفير البابوي في العراق: "توقفوا عن مد داعش بالسلاح"

Courtesy of Conflict Armament Research

A CAR field investigation team photographs belted ammunition captured from Islamic State forces near the town of Kobanê in Northern Syria.

أليتيا - تم النشر في 10/02/15

يستعرض المطران جورجيو لينجوا، السفير البابوي في العراق وضع الدولة الإسلامية.

 العراق / أليتيا (aleteia.org/ar) – تُشير كل الشائعات الى مقتل الأطفال وذلك تزامناً مع القبض على الطيار الأردني وتصفيته بطريقةٍ بربرية. ودُمرت في الاراضي التي تُسيطر عليها الدولة الإسلامية كل الرموز الدينية التي لا علاقة لها بالإسلام السني كما وتتالى أعمال التعذيب والقتل الجائر والاسترقاق… 

ويُحذر المطران جورجيو لينجوا خلال مقابلةٍ أجراها معه راديو فاتيكان من عدم المشاركة في منطق الترهيب الذي تعتمده الدولة الإسلامية، التي يطيب لها لعب دور فزاعة الغرب.

يأخذ المطران على محمل الجد المعلومات الآتية من سوريا والعراق. ويؤكد قائلاً: "لدينا عدد كبير من البراهين" للتنديد بالأعمال البربرية. فهو يشارك المجتمع الدولي موقفه القلق: "كيف من الممكن للإنسانية ان تصل الى هذا المستوى والى تخطي بعض الحدود؟" إلا أنه يعرب عن تروي شديد: "نعم، لقد شهدنا فترات عنف إلا انه من الواجب عدم التعميم".

 يكمن الخطر في مشاركة الجهاديين منطق الترهيب خاصةً وان اعمالهم توحي بإرساء "خلافة" متحدة في كرها للغرب والمسيحيين. "يبدو لي اننا نبني جداراً اكثر فأكثر ارتفاعاً بين المسيحيين والمسلمين."

"من أين أتت هذه الأسلحة؟"
واعرب المطران عن دهشته إزاء قوة هذا التنظيم القتالية الذي لا يزال، على ما يبدو، يُزود بالأسلحة والمقاتلين. ومن الواضح، انه وبعيداً عن المختبرات البدائية لتصنيع القنابل اليدوية، لا تملك "الخلافة" مصانع تسليح تسمح بإمداد المقاتلين بالسلاح دون انقطاع. 

فكان من المفترض بالتنظيم ان ينهار لغياب الذخائر وقطع الغيار الخاصة بالأسلحة والمركبات خاصةً وانه محاط  ببلدان عدوة بالمبدأ. إلا ان ذلك لم يحدث. ويقول المطران مستغرباً: "باستطاعتنا ان نعرف اليوم ان تم تصنيع تفاحة في نيوزيلاندا أو شيلي. فكيف لا ننجح في السيطرة على الاسلحة؟ ومن أين تأتي هذه الأسلحة؟ وفي اي ايدي تقع في نهاية المطاف؟" 

فيقارب المطران ببساطة وعقلانية موضوع امداد الدولة الإسلامية بالسلاح وهو موضوع اساسي ومحوري إضافةً الى موارد التنظيم المالية التي يعود أكثر من نصفها الى عائدات البترول. تبلغ اجمالي عائدات داعش سنوياً ملياري دولار وهو مبلغ خيالي بالنسبة لمنظمة ارهابية علماً انه لا يساوي شيئاً بالمقارنة مع ميزانية التحالف إذ تخصص الولايات المتحدة وحدها 4 مليارات دولار سنوياً بهدف تدمير المنظمة الإرهابية. 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Top 10
هيثم الشاعر
الشتائم تنهال على الممثلة اللبنانية نادين نجي...
هيثم الشاعر
مذبحة داخل مدرسة مسيحية ضحيّتها أطفال أبرياء
OLD WOMAN, WRITING
سيريث غاردينر
رسالة مهمة من إيرلندية تبلغ من العمر 107 أعوا...
غيتا مارون
صلاة رائعة كتبها الشهيد اللبناني فتحي بلدي
غيتا مارون
في لبنان… قصدت عيادة الطبيب، لكنها تفاجأت بتس...
PAPIEŻ FRANCISZEK
الأب فادي عطالله
قداسة البابا والمثليين الجنسيين
José Manuel De Jesús Ferreira
عون الكنيسة المتألمة
بيان عون الكنيسة المتألمة حول مقتل الأب خوسيه...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً