Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
السبت 31 أكتوبر
home iconروحانية
line break icon

في أول خطاب له أمام مجلس الدوما، البطريرك كيريل يدعو لإحياء تضامن الحقبة السوفييتية

Saint-Petersburg orthodox theological academy - CC ©

https://www.flickr.com/photos/spbpda/13606090544<br /> <br /> <br /> &nbsp;

أليتيا - تم النشر في 26/01/15

موسكو/ أليتيا (aleteia.org/ar) – في أول خطاب له أمام مجلس الدوما، مجلس النواب في البرلمان الروسي، وجّه البطريرك كيريل لموسكو وسائر روسيا نداء للسلام في أوكرانيا. وحثّ البرلمان لحماية الأسرة، ومن بين أمور أخرى، اقترح كبح عمليات الإجهاض. كما دعا إلى إحياء شعور التضامن كما كان في الحقبة السوفييتية لبناء روسيا الحديثة.

وأعلن المتحدث باسم البطريركية ألكسندر فولكوف أن البطريرك ركّز على موضوع القيم ولم يذكر موضوع السياسة، على الرغم من توقع الكثيرين له أن يأخذ موقفاً من ضمّ شبه جزيرة القرم.

وعلى الرغم من تجنّبه مناقشة هذه القضية منذ بداية الأزمة الأوكرانية، فقد ذكر جارة روسيا في ندائه من أجل السلام في مناطقها الشرقية، حيث استُؤنِف القتال بعد الفشل في إيجاد حل دبلوماسي العام الماضي.

وقال كيريل لأعضاء مجلس الدوما: "مرة أخرى، أناشد أطراف النزاع، أيها الأخوة، توقفوا! أوقفوا هذا الغضب والاستياء المتبادل، واذهبوا للتسوية".

واستغلّ البطريرك هذه المناسبة للحديث عن الدمار والاستيلاء على الكنائس الأرثوذكسية في أوكرانيا، حتى من قبل الجماعات الانفصالية الموالية لروسيا.

كما أعرب عن قلقه إزاء اضطهاد المسيحيين في الشرق الأوسط، محذّراً من أن الحضارة قد واجهت كارثة في المنطقة.

تحدث كيريل من قاعة مجلس الدوما، كجزء من "قراءات عيد الميلاد الدولية" في طبعتها الثالثة والعشرين.

قال فولكوف: "كان هذا حدثاً عظيماً. فعلى الرغم من اتصالاتنا مع المجلس التشريعي، فإن مجلس النواب هو المكان حيث يتم اتخاذ القرارات في مصلحة شعبنا، ويجب ألّا تبقى الكنيسة على الهامش".

وقد قال ألكسي غريشين مدير مركز الدين ومعلومات المجتمع والتحليل أن هذا الحدث تاريخي. وأضاف أنه "يمكننا ربطه مع أشياء أخرى" مثل "الوضع الدولي والأزمة الاقتصادية". ومع ذلك "نحن بحاجة إلى تعبئة المؤسسات الحكومية والمجتمع المدني والمؤسسات الاجتماعية وخاصة الدينية منها، من أجل التعامل مع الأزمات الخارجية والاقتصادية من موقف قوة".

ويسأل غريشين: "لماذا الكنيسة الارثوذكسية الروسية؟ لأنها كانت العمود الفقري للدولة الروسية لأكثر من ألف عام، وهو الدين لمعظم المؤمنين".

ومدعوماً بمهمة كهذه، تحدث الرئيس الأرثوذكسي عن "التضامن" و "الرغبة في توحيد الجهود والقيام بشيء جيد للبلد" هذا ما ميّز الحقبة السوفييتية وهذا ما يجب على روسيا الحديثة أن تُبنى عليه.

وخَلُص إلى أن المنافسة الحزبية يجب أن تأخذ مكاناً في الساحة السياسية ولا تشمل القيم، لأنه إذا تم تدمير الأساس الأخلاقي للبلاد "فلن يكون هناك روسيا".

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
هيثم الشاعر
مذبحة داخل مدرسة مسيحية ضحيّتها أطفال أبرياء
هيثم الشاعر
الشتائم تنهال على الممثلة اللبنانية نادين نجي...
أنياز بينار لوغري
هجوم بالسكين قرب كنيسة في نيس والحصيلة ثلاثة ...
OLD WOMAN, WRITING
سيريث غاردينر
رسالة مهمة من إيرلندية تبلغ من العمر 107 أعوا...
هيثم الشاعر
رئيس وزراء ماليزيا السابق في أبشع تعليق على م...
غيتا مارون
في لبنان… قصدت عيادة الطبيب، لكنها تفاجأت بتس...
Medjugorje
جيلسومينو ديل غويرشو
ممثل البابا: "الشيطان موجود في مديغوريه، ولا ...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً