Aleteia
الأربعاء 21 أكتوبر
روحانية

كيارا لوبيك طوباوية جديدة على مذابح الكنيسة...

AFP PHOTO / CATHOLIC PRESS PHOTO

ITALY, Rome : An archive photo of Chiara Lubich, founder of the Focolare Movement during a meeting in Rome, October 1997. Chiara Lubich, founder of the international Focolare movement of the Roman Catholic Church and one of the most influential women in modern Catholicism, died 14 March 2008, her movement said. Lubich, who was 88, died at her home south of Rome after being discharged from hospital on Thursday night, in line with her wishes. She had been in frail health for years. The Focolare Movement has more than 140,000 core members and 2.1 million adherents in 182 countries worldwide. AFP PHOTO / CATHOLIC PRESS PHOTO

أليتيا - تم النشر في 25/01/15

مؤسسة حركة الفوكولاري

روما/ أليتيا (aleteia.org/ar) – سيفتتح الأسقف رافاييللو مارتينيلي رسمياً تطويب كيارا لوبيك، مؤسسة حركة الفوكولاري، في 27 كانون الثاني في كاتدرائية فراسكاتي. التي قضت كيارا معظم حياتها في هذه الأبرشية و دُفِنَت هناك.

وقالت ماريا فوشي رئيسة الحركة، في نقلها الأخبار لأعضاء الحركة أنها تأمل أن يكونوا "شهوداً أحياء" لحياة القداسة التي عاشتها كيارا لوبيك. حسب ما نقلت أسيا نيوز.

و بفضل معرفتها العميقة بتريزا من أفيلا، تربط كيارا لوبيك روحانيتها بالقديسة الاسبانية التي كان قد تحدثت عن "القلعة الداخلية"، و هذا يعني وجود الله الذي يسكن في النفس عندما يلتقي أحد معه في الصلاة.

أتت كيارا بعبارة "القلعة الخارجية"، و هي لا تعني التجربة الفردية بين الفرد و الله بل: "القلعة الخارجية حيث الله بيننا".

اكتشفت كيارا الإنجيو في ترينت (شمال إيطاليا) خلال الحرب، حيث كانوا يقرأون في الملاجئ عندما كانت القذائف تسقط على المدينة. لا يمكن لقنبلة أن تدمر إرادة الله و محبته. انتشرت هذه التجربة الروحانية الجماعية على الفور. و ذهبت كيارا و رفاقها في الأحياء الفقيرة من ترينت. و في غضون بضعة أشهر، تضمّنت مجموعتها الصغيرة 500 شخص.

و تنتشر هذه في جميع أنحاء العالم، من إيطاليا إلى أوروبا و غيرها من القارات، و إلى جميع المجموعات البشرية.

أصبحت كيارا هي الآلة المميزة للعلاقة بين بولس السادس و البطريرك أتيناغوراس الذي دعاها تقلا.

و أعقب ذلك علاقات مع مختلف رؤساء الأساقفة في الكنيسة الأنجليكانية و رؤساء الإتحاد اللوثري و الكنائس الأخرى.

دعمت كيارا هذه الحركة من خلال الحب المتبادل الذي يتجاوز الفضاء و الآثام. و شمل ذلك أتباع الديانات الأخرى أيضاً، كالبوذيين و اليهود و المسلمين، الذين اعترفوا بها كمعلم روحيٍّ لهم.

قدمها الزعيم التايلاندي البوذي الأكبر آجان ثونغ لتلاميذه بأنها "الشخص الحكيم الذي هو لا رجل و لا امرأة و لا طفل و لا راشد. عندما يُشعِل أحد الضوء في وسط الظلام، لا أحد يسأل من هذا الشخص، و كيارا هنا لإعطائنا الضوء الذي وجدته".

لم تَحُدّ كيارا نفسها بعالم المؤمنين. فقد فتحت الباب لما أشارت له "بالقناعات الغير دينية" من خلال الحوار الذي "يفوق التسامح بكثير". "هذا هو الإثراء المتبادل و المحبة المتبادلة و الشعور بالفعل كالأخوة و الأخوات، و خلق الأخوّة العالمية على هذه الأرض".

"أن يكون الكل كالفرد الواحد" كان هذا التزامها الرئيسي في العقدين الأخيرين من حياتها. و من هنا نشأ الاقتصاد الإشتراكي: "شعب جديد من أجل ثقافة العطاء". سياسياً هذا يعني استرداد قيمة و تجربة الأخوّة, و قد لمست الثورة الفرنسية هذا لكنها نسيته.

في بداية عملية التطويب يجدر بنا أن نتذكر شيئاً آخر مما قالته: "إذا كنا نبحث عن القداسة فنحن لن نحقق ذلك. يجب أن نحب، ولا شيء غير المحبة. تخلى عن كل شيء حتى القداسة، لكن أبقِ على المحبة".

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
هيثم الشاعر
بالفيديو: لحظات صادمة حاول فيها مخرّب نزع صلي...
ماريا لوزانو
لبنان: "الراهبات في بيروت شهادة حيّة للمسيح ع...
Igreja em Pearl River tem altar profanado
أليتيا
كاهن وامرأتان يرتكبون أفعالًا مشينة على المذب...
أليتيا
خاص عبر "أليتيا العربيّة"… رسالة رجاء من القد...
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
JACOB BARNETT
دولوريس ماسوت
قالوا انه لن يُجيد سوى ربط حذائه وها هو اليوم...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً