Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
الجمعة 30 أكتوبر
home iconأخبار
line break icon

إلقاء القبض على الناشط الذي اتهم القسم الإسلامي الماليزي بالتطرف

© Courtesy of Eric Paulsen

أليتيا - تم النشر في 14/01/15

كوالالمبور/ أليتيا (aleteia.org/ar) – إريك بولسن المحامي و الناشط الماليزي الذي شارك بتأسيس محامون من أجل الحرية (LFL)، اعتُقِل أمس بتهمة الترويج للفتنة.
و قد قام السيد بولسن بنشر رسالة على تويتر، يتهم فيها وزارة التنمية الإسلامية بنشر التطرف و تغذية العنف الطائفي و الهجمات ضد الأقليات و خاصة المسيحيين.
و بدلاً من التحقيق مع المحامي البارز فقد اختارت السلطات الماليزية توجيه اتهام فوري له بالترويج للفتنة.

و بعد اعتقال بولسن، تقدم المحققون بطلب لسجنه على ذمة التحقيق لمدة أربعة أيام، لكن المحكمة أصدرت أمر السجن لمدة يومين فقط. و هكذا يمكن لبولسن متابعة عمله غداً حتى و إن كان لايزال يخضع للتحقيق.
انتقد فريق الدفاع عن المحامي اعتقاله باعتباره "إساءة استخدام للسلطة من قبل الشرطة" خاصة من قبل المفتش العام.

فمن الواضح أن اعتقاله أتى نتيجة للضغوط السياسية من كبار المسؤولين الحكوميين. في الواقع، بعد منشور بولسن، دعا نائب رئيس الوزراء تان سري محي الدين ياسين الشرطة لاتخاذ إجراءات ضد المحامي، ليُلقى القبض عليه بعد فترة وجيزة.
و قال نائب المفتش العام للشرطة داتوك سيري نور راشد ابراهيم أن بولسن اعتُقِل بسبب منشور "مثير للفتنة"، و تغريدته هذه "أثارت الغضب بين المتابعين"، مدَّعيا أن عدم اتخاذ الإجراءات اللازمة لمثل هذه التعليقات فإنها قد تؤدي إلى الاضطرابات العرقية.
بدأ التحقيق ضد الناشط بموجب المادة 4 من قانون الفتنة 1948. و يعتقد أنه مُحتَجَز في مركز شرطة دانغ وانجي في كوالالمبور.

بدأ كل شيء عندما استهدف بعض مستخدمي الانترنت المحامي الذي كان قد تلقّى تهديدات بالقتل من قبل بسبب تغريداته على تويتر. فإن كلماته بالنسبة لهم هي شكل من أشكال الخوف من الإسلام و اعتداء على الدين. كما دعت حركة الشباب الإسلامية الوطنية الماليزية المتحدة لعقاب نموذجي لبولسن.

كل ما قام به الناشط في رسالته المثير للجدل هو حث السلطات لمراقبة خطب الجمعة لأنهم ، بحسب رأيه، قد روَّجوا "للتطرف" ووصفوا المسيحيين بأنهم "أعداء الإسلام".
لم يأت اعتقال الناشط بالصدفة، بل أتى في وقت يشهد توترات و هجمات متزايدة ضد الأقليات، و خاصة المسيحيين.

لقد أدى قرار محكمة الاستئناف في العام الماضي لانتهاكات، بما في ذلك الاستيلاء على الأناجيل و الهجموم على الكنائس و تدنيس القبور. كما تم منع المجلة الأسبوعية الكاثوليكية هيرالد من استخدام كلمة الله (Allah) على الرغم من أن قاموس اللاتينية-الملايو الذي نشر قبل 400 سنة يدل على أن الكلمة استخدمت بالفعل لوصف الله في الكتاب المقدس في اللغة المحلية.
يبلغ عدد سكان ماليزيا أكثر من 28 مليون شخص، معظمهم من المسلمين بنسبة 60%. و المسيحيون هم ثالث أكبر مجموعة دينية (بعد البوذيين) مع أكثر من 2,6 مليون مسيحي.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
هيثم الشاعر
الشتائم تنهال على الممثلة اللبنانية نادين نجي...
هيثم الشاعر
مذبحة داخل مدرسة مسيحية ضحيّتها أطفال أبرياء
OLD WOMAN, WRITING
سيريث غاردينر
رسالة مهمة من إيرلندية تبلغ من العمر 107 أعوا...
أنياز بينار لوغري
هجوم بالسكين قرب كنيسة في نيس والحصيلة ثلاثة ...
غيتا مارون
في لبنان… قصدت عيادة الطبيب، لكنها تفاجأت بتس...
غيتا مارون
صلاة رائعة كتبها الشهيد اللبناني فتحي بلدي
غيتا مارون
هل مُنح الخلاص للمسيحيين فقط؟ الأب بيتر حنا ي...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً