Aleteia
الإثنين 26 أكتوبر
أخبار

الأئمة الفرنسيون: يجب على المسلمين إدانة الهجوم الهمجي على الصحيفة

DR / CEF

french imams

CNA/EWTN - تم النشر في 09/01/15

الفاتيكان/ أليتيا (aleteia.org/ar) خلال زيارتهما إلى الفاتيكان، دعا اثنان من الأئمة الفرنسيين المسلمين للرد على الهجوم المميت على الصحيفة الساخرة شارلي ايبدو، والتعبير عن سخطهم من هؤلاء المجرمين الذين "اختطفوا" دينهم.

وقال طارق أوبرو مدير مسجد بوردو:"المسلمون مصدومون ومتعبون … وتشعر الأغلبية الصامتة منهم كما لو أنهم رهائن". وأضاف أن على المسلمين أن يتظاهروا في ساحة عامة "للتعبير عن سخطهم" من الهجوم، فالمجرمون وجهوا الضربة "للإسلام وللمسلمين الفرنسيين".

وأكد محمد موسوي رئيس اتحاد المساجد الفرنسية أن نبأ الهجوم أخافه وصدمه، فقد كان يصلي مع البابا فرنسيس "للسلام والأخوة لتقوية العالم" وبنيّة خاصة للمسيحيين في الشرق الأوسط. وأضاف موسوي: "أذا استمر المتطرفون بمضاعفة وتكثيف أعمالهم وعنفهم وفظائعهم، فعلى المسلمين تكثيف رد فعلهم على هذه الأعمال الوحشية التي تُرتكَب أحياناً باسم الإسلام".

وقع الهجوم في باريس في الوقت الذي كان في الأئمة الأربعة في اجتماع مع البابا فرنسيس في قاعة بولس السادس في الفاتيكان. وتحدث موسوي وأوبرو على وسائل الإعلام الفرنسية "لا كروا" و "آي ميدا" عن الهجوم.

قام رجال مسلحون ببنادق كلاشينكوف وقاذفة صواريخ بالهجوم على مكتب صحيفة شارلي ايبدو في باريس يوم الأربعاء، وقتلوا 12 شخصاً على الأقل، بينهم اثنان من ضباط الشرطة، إضافة إلى أربعة جرحى في حالة خطرة.

وبحسب وكالة فرانس برس، فقد اختطف المهاجمون سيارة وانطلقوا مسرعين وأطلقوا النار على الشرطة ودهسوا أحد المشاة. ووفقاً للشرطة فقد قال شهود عيان أن المهاجمين ردّدوا عبارات منها "لقد انتقمنا للنبي" و "الله أكبر".

للصحيفة تاريخ في نشر رسوم استفزازية عن الرسول محمد. ففي شباط عام 2006، أعادت الصحيفة طبع رسوم من صحيفة يولاندس بوستن الدنمركية التي أثارت غضب كثير من المسلمين. وألقي على مكاتب الصحيفة قنابل حارقة في تشرين الثاني عام 2011 بعد نشرها رسوماً كاريكاتورية عن محمد.

في أيلول عام 2012 نشرت الصحيفة رسماً يظهر محمد عارياً. وجاء هذا الرسم في وقت ارتفعت فيه الاحتجاجات العنيفة على الفيلم المهين لمؤسس الإسلام.

وفي طبعتها الأخيرة، ظهرت في مجلة شارلي ايبدو قصة في الصفحة الأولى عن الكاتب الفرنسي ميشيل ويلبك صاحب رواية "تقديم" والذي يتناول فيه فرنسا محكومة من قبل حكومة إسلامية.

ووضع هذا الهجوم المسؤولين الفرنسيين في أعلى حالة من التأهب الأمني.

عبّر أوبرو عن قلقه حول تأثيرات الهجوم على فرنسا وعلى المجتمع المسلم الفرنسي: "هذا العمل قد يؤدي إلى انقسام المجتمع وإبطاء اندماج المسلمين في المجتمع الفرنسي. من المستفيد من هذه الجريمة؟ لا الإسلام ولا المسلمين. وُجِدَت الأديان لتوحيد الناس. وكل عمل من شأنه تقسيم الشعب ليس بعمل ديني". وقال أن على المجتمع الإسلامي أن يعبر عن اشمئزازه من اختطاف الإسلام من قبل هؤلاء المجانين.

وقال موسوي أن المسلمين الفرنسيين هم الضحية لمرتين خلال الهجوم، فمن جهة استُغِل دينهم من قبل هؤلاء المجرمين، ومن جهة أخرى فهم سيواجهون محاولة الاستفادة من هذا العمل الإجرامي لتعميق الانقسام في المجتمع الفرنسي.

كما التقى الأئمة مع أعضاء المدرسة الفرنسية في روما، وقاموا بزيارة المعهد البابوي للدراسات العربية والإسلامية.

وقال مدير المكتب الصحفي للكرسي الرسولي فيديريكو لومباردي أن البابا فرنسيس أعرب عن إدانته الشديدة لهذا الهجوم الفظيع. وأضاف أن البابا فرنسيس "يصلي لأجل المعذبين والجرحى وأسر القتلى". وأعرب أيضاً عن قربه وتضامنه الروحي ودعمه لأولئك الذين "يواصلون بذل الجهود من أجل السلام والعدالة والقانون" من أجل "أن تنجلي من قلوبهم أسباب الكراهية".

كما أصدر مؤتمر الأساقفة الفرنسيين بياناً يدين الهجمات. وقال مجلس الأساقفة الفرنسيين: "من الواضح أن هذا الإرهاب لا يمكن وصفه، وهمجية عمليات القتل هذه تسيء لنا جميعاً". وأضاف الأساقفة: "أن الهجوم يؤثر على أكثر من حرية التعبير، التي هي العنصر الأساسي في مجتمعنا"، فالمجتمع الفرنسي يتكون من "كل الأطياف وعلينا أن نعمل باستمرار لبناء السلام والأخوة".

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
غيتا مارون
بعد تداول فيديو كنيسة أوروبيّة تحوّلت إلى مطع...
غيتا مارون
هل دعم البابا فرنسيس حقّ المثليّين في الزواج ...
ST RITA ; CATHOLIC PRAYER
أليتيا
صلاة رائعة إلى القديسة ريتا
لويز ألميراس
وفاة شماس وأول حاكم منطقة من ذوي الاحتياجات ا...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً