Aleteia
الخميس 22 أكتوبر
أخبار

الفاتيكان يدين الهجوم المروّع على الصحيفة الفرنسية

© THOMAS SAMSON / AFP

FRANCE-AGRESSION-POLICE Rescue service workers and firefighters gather near the site of a shooting on the morning of January 8, 2015 in Montrouge, south of Paris. According to police sources two municipal police officers are believed to have been injured. AFP PHOTO / THOMAS SAMSON

CNA/EWTN - تم النشر في 08/01/15

الفاتيكان / أليتيا (aleteia.org/ar) – أعرب البابا فرنسيس عن إدانته الشديدة للهجوم المروع على الصحيفة الفرنسية الساخرة، الذي وقع يوم أمس، وحث البابا على الوقوف ضد كل أشكال العنف و الكراهية.

و قال الأب فيديريكو لومباردي مدير المكتب الصحفي للكرسي الرسولي: "أياً كان الدافع، فالعنف الانتحاري بغيض و غير مبرر أبداً. يجب ضمان حماية و حراسة حياة و كرامة الجميع، و دحض التحريض على الكراهية، و غرس احترام الآخر".

و قال الأب لومباردي أن البابا فرنسيس "يصلي لأجل المعذبين و الجرحى و أسر القتلى". و أعرب أيضاً عن قربه و تضامنه الروحي و دعمه لأولئك الذين "يواصلون بذل الجهود من أجل السلام و العدالة و القانون" من أجل "أن تنجلي من قلوبهم أسباب الكراهية".

و أضاف الأب أن البابا "يحض الجميع للمعارضة انتشار الكراهية و أنواع العنف المادي أو المعنوي بكل الوسائل الممكنة. هذا العنف الذي يدمر حياة الإنسان و يشكل انتهاكاً لكرامة الشخص، و يقوض الأساس المتين للتعايش السلمي بين الأشخاص و الشعوب بغض النظر عن الاختلافات الجنسية و الدينية و الثقافية".

وقد قام صباح يوم الأربعاء رجال مسلحون ببنادق كلاشينكوف و قاذفة صواريخ بالهجوم على مكتب صحيفة شارلي آبدو في باريس، و قتلوا 12 شخصاً على الأقل، بينهم اثنان من ضباط الشرطة، إضافة إلى أربعة جرحى في حالة خطرة.

و بحسب و كالة فرانس برس، فقد اختطف المهاجمون سيارة و انطلقوا مسرعين و أطلقوا النار على الشرطة و دهسوا أحد المشاة. و وفقاً للشرطة فقد قال شهود عيان أن المهاجمين ردّدوا عبارات منها "لقد انتقمنا للنبي" و "الله أكبر".

للصحيفة تاريخ في نشر رسوم استفزازية عن الرسول محمد. ففي شباط عام 2006، أعادت الصحيفة طبع رسوم من صحيفة يولاندس بوستن الدنمركية التي أثارت غضب كثير من المسلمين. و ألقي على مكاتب الصحيفة قنابل حارقة في تشرين الثاني عام 2011 بعد نشرها رسوماً كاريكاتورية عن محمد.

في أيلول عام 2012 نشرت الصحيفة رسماً يظهر محمد عارياً. و جاء هذا الرسم في وقت ارتفعت فيه الاحتجاجات العنيفة على الفيلم المهين لمؤسس الإسلام.

و في طبعتها الأخيرة، ظهرت في مجلة شارلي آبدو قصة في الصفحة الأولى عن الكاتب الفرنسي ميشيل ويلبك صاحب رواية "تقديم" و الذي يتناول فيه فرنسا محكومة من قبل حكومة إسلامية.
أحد ضحايا هذا الهجوم كان ستيفان تشاربونيير رئيس تحرير مجلة شارلي آبدو، و الذي كان هدفاً لتهديدات القتل و يعيش تحت حماية الشرطة.
و قد وضع هذا الهجوم المسؤولين الفرنسيين في أعلى حالة من التأهب الأمني.

قال الأب لومباردي أن الهجوم "دمر مدينة باريس" كما "زرع الموت و ألقى الرعب في المجتمع الفرنسي كله و أثار القلق لدى جميع الأشخاص المحبين للسلام حتى خارج حدود فرنسا".
و قال مجلس الأساقفة الفرنسيين:"من الواضح أن هذا الإرهاب لا يمكن وصفه، و همجية عمليات القتل هذه تسيء لنا جميعاً". و أضاف الأساقفة:"أن الهجوم يؤثر على أكثر من حرية التعبير، العنصر الأساسي في مجتمعنا"، فالمجتمع الفرنسي يتكون من "كل الأطياف و علينا أن نعمل باستمرار لبناء السلام و الأخوة".

وتصادف حدوث هذا الهجوم في الوقت الذي كان فيه الأئمة الأربعة الفرنسيين في الفاتيكان في زيارة لمدة يومين، نظمها مؤتمر الأساقفة الفرنسيين. و وقع الهجوم بينما كانوا في لقاء مع البابا فرنسيس في قاعة بولس السادس.

تحدث اثنين من الأئمة إلى وسائل الإعلام الفرنسية "لا كروا" و "آي ميديا" و أدانوا الهجوم بأنه "اختطاف" للإسلام. كما دعوا المسلمين الفرنسيين إلى إدانة الهجمات و تنظيم المظاهرات العامة ضدهم. و حذّر الأئمة أن الهجمات قد تقسم المجتمع و تضر باندماج المسلمين في المجتمع الفرنسي.

و أعرب الأساقفة الفرنسيون عن "المشاعر العميقة و الرعب"، وعن قلقهم على أسر الضحايا و أصدقائهم, و حزنهم الشديد على المحررين و فريق تشارلي آبدو. و حذروا أنه و في مثل هذا الوضع يمكن للغضب "أن يتغلب علينا" في حين أن الناس في فرنسا يحتاجون إلى العمل من أجل تحقيق السلام أكثر من أي وقت مضى.

و بدوره أيضاً أعرب الكاردينال أندريه فان تروا عن "الرعب" و "التعاطف العميق مع أسر و أصدقاء الضحايا". و قال المتحدث باسمه:"يضم صوته لصوت الكاثوليكيين في باريس في إدانة هذا الفعل الهمجي، و دعا للعمل على بناء علاقات السلام و الاحترام المتبادل في مجتمعا".

و في ردة فعله على الهجمات، قال رئيس الولايات المتحدة باراك أوباما أنه يدين بشدة إطلاق النار المروع و قال:"أفكارنا و صلواتنا مع ضحايا هذا الهجوم الإرهابي و شعب فرنسا في هذا الوقت العصيب. المرة تلو الأخرى، يقف الشعب الفرنسي ليدافع عن القيم العالمية التي دافعنا عنها لأجيال عديدة. فرنسا، و مدينة باريس حيث حدث الهجوم الشائن، تقدم للعالم مثالاً خالداً سيدوم أكثر من رؤية هؤلاء القتلة".

و قال وزير الخارجية الأمريكية جون كيري أن حرية التعبير و حرية الصحافة "قيم كونية" لا يمكن القضاء عليها "لأن الناس الشجعان و الشرفاء من كل أنحاء العالم لن يستسلموا أبداً لهذا الترهيب و التخويف الذي يسعى إليه أولئك الذين يريدون تدمير هذه القيم".

كما أدان نيواد عوض المدير التنفيذي لمجلس العلاقات الأمريكية الإسلامية الهجوم وقال أنه "وحشي و جبان" و "اعتداء على حرية التعبير". و أضاف:"إن الرد المناسب لمثل هذه الهجمات على الحريات التي نعتز بها ليس بالحط من قدر أي دين، بل بتهميش المتطرفين من جميع الخلفيات، و الذين يسعون لخنق الحرية و إنشاء أو توسيع الانقسامات المجتمعية". كما قدم تعازيه لأسر و أحباء الضحايا.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
هيثم الشاعر
بالفيديو: لحظات صادمة حاول فيها مخرّب نزع صلي...
Igreja em Pearl River tem altar profanado
أليتيا
كاهن وامرأتان يرتكبون أفعالًا مشينة على المذب...
أليتيا
خاص عبر "أليتيا العربيّة"… رسالة رجاء من القد...
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
JACOB BARNETT
دولوريس ماسوت
قالوا انه لن يُجيد سوى ربط حذائه وها هو اليوم...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً