Aleteia
الإثنين 26 أكتوبر
روحانية

ما هي الجراحات وكيف نتأكد من أنها حقيقية؟

Public Domain

أليتيا - تم النشر في 31/12/14

المعايير الإثني عشر التي تستخدمها الكنيسة للتأكد من صحة الجراحات!

لبنان / أليتيا (aleteia.org/ar) – يُعتبر موضوع الجراحات موضوعاً خطيراً ومقلقاً ويتميز موقف الكنيسة في هذا الاطار وعن وجه حق بصرامة كبيرة ولذلك وبعد اجراء فحوصات طبية ودراسات معمقة، كان موقفها ايجابياً في حالات محددة.

تمثل الجراحات علامةً تعبر عن ما عاشه المسيح على طريق الجلجلة كما تشكل علامة روحية لاعتبارها استعادة حقيقية لما عاشه يسوع على الصليب خاصةً ما شعر به على مستوى الرجلين واليدين والرقبة والرأس.
وتعتبر الكنيسة في الحالات التي صادقت عليها الجراحات على انها نعمة يعطيها اللّه لبعض القديسين من خلال ظواهر جسدية فريدة.
وعندما تعترف الكنيسة بهذه الظاهرة تقبلها إلا انها لا تعتبرها عقيدة من عقائد الايمان.

ولا ترفع الكنيسة آي أحد على مذابح القداسة لمجرد حمله جراحات فالكنيسة ترى في حياة القديس مثالاً تحتذي به المسيحية سواء حمل جراحات نعم أم لا.

فأي معايير تستخدم الكنيسة للتأكد ما إذا كانت الجراح حقيقية
١- على الجراح أن تكون في المواقع الخمسة في الجسد التي شهدت جراحات المسيح
٢- تظهر الجراح جميعها في الوقت نفسه
٣- تظهر الجراح بطريقة عفوية في حين يصلي الشخص بورع
٤- ليس للجراح اسباب طبيعية
 ٥- لا تندمل الجراح
٦- لا تفوح منها رائحة كريهة بل تكون على العكس رائحتها ورداً وعنبر.
٧- لا تلتهب
٨- تنزف يومياً وبغزارة
٩- تبقى هي هي على الرغم من العلاجات أي لا تخضع لعمليات تحلل
١٠ – تؤدي الى تغير كبير على مستوى الأنسجة
١١- لا تتحول ندوباً
١٢- تترافق مع اوجاع كبيرة على المستوى الجسدي والنفسي

إضافةً الى ذلك، على الشخص أن يكون يتمتع ويعيش الفضائل المسيحية وأن يحب الصليب حباً كبيراً.

جراحات بادري بيو

يمكن للشيطان ان يُخلف جراحات إلا ان هذه ليست حال بادري بيو. فكيف نميز بين الجراحات الحقيقية والجراحات الشيطانية.
من الواجب إضافةً الى اجراء الدراسات الطبية واللاهوتية، استعراض السياق ونمط حياة الشخص أي العمل حسب القول: من ثمارهم تعرفونهم.
ولا تستوفي حال القديس بيو المعايير المذكورة وحسب إنما أيضاً تظهر بعض الثمار التي تسمح لنا بالتعرف عليه حق المعرفة.

فأي ثمارٍ نرى؟

١- التزام بجميع ارشادات الكنيسة
٢- تظهر صلابته الروحية من خلال تواضعه وطاعته وصلاته
٣- محبة حقيقية وعمل خير من خلال المستشفى الذي أسسه
٤- طريقة عيشه الحياة الدينية في المجتمع
٥- الأمانة لعقيدة الكنيسة
٦- احتمال الآلام النفسية بصبر
٧- القوة الروحية لقدرته على حمل الجراح على مدار السنوات والاضطهاد الناتج عن ذلك.

لا ترفع الكنيسة أي أحد على مذابح الكنيسة لكونه يحمل جراحات لكن وفي حال ثبت ان هذه الجراحات غير حقيقية، يحرم الشخص من امكانية التقديس حتى ولو تابع في سيرة حياة مستقيمة ومقدسة.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
غيتا مارون
بعد تداول فيديو كنيسة أوروبيّة تحوّلت إلى مطع...
غيتا مارون
هل دعم البابا فرنسيس حقّ المثليّين في الزواج ...
ST RITA ; CATHOLIC PRAYER
أليتيا
صلاة رائعة إلى القديسة ريتا
لويز ألميراس
وفاة شماس وأول حاكم منطقة من ذوي الاحتياجات ا...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً