Aleteia
الأربعاء 28 أكتوبر
أخبار

لا جديد في "السنة الجديدة"

© christmasstockimages.com / CC

http://christmasstockimages.com/free/new_year/slides/2015_new_year.htm

أليتيا - تم النشر في 30/12/14

و"السنة السياسية" تبدأ في الربيع

لبنان/ أليتيا (aleteia.org/ar) – كتبت الهام سعيد فريحه:
في الأمثال المتداوَلة "أنَّ الغريق يتعلَّق بحبال الهواء"، لكن هذا القول لم يعد مجرد مثل بل أصبح التوصيف الأدق لِما هي عليه بعض الملفات والقضايا في لبنان، من حيث أنَّ الغرقى في السياسة اللبنانية، ومن السياسة اللبنانية، يتعلَّقون بحبال الحوار بين حزب الله وتيار المستقبل، وبين الحوار المرتقب بين رئيس تكتل التغيير والإصلاح العماد ميشال عون ورئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع.

فالحوار الذي انعقد في جلسته الأولى في عين التينة، وعلى رغم صدق نيَّات الساعي إليه، الرئيس نبيه بري، فإنَّ قضاياه أكبر من ظروفه، فالنقاط الخلافية بين المستقبل وحزب الله غير مطروحة على الطاولة، إذاً كيف ينجح؟

وإذا كانت الأمور السياسية غير مطروحة فما هو المطروح إذاً؟

يعترض تيار المستقبل على مشاركة حزب الله في القتال في سوريا، وهذا البند غير مطروح على طاولة الحوار، ويعترض على دور السلاح في الداخل، وهذا غير مطروح في الحوار. ملف إنتخابات الرئاسة لم يُطرَح لأنَّ الحزب مازال متمسكاً بترشيح العماد ميشال عون، إذاً بماذا تحدَّثوا في الجلسة الأولى بغير العبارات العمومية إذا لم يكن هناك جدول أعمال محدَّد؟

الواقعيون والمتواضعون يُقرُّون بأنَّ الحوار الذي انعقد في جلسته الأولى هو لتقطيع الوقت أو لملء الوقت الضائع، إلى حين بدء "السنة السياسية" في الربيع المقبل. وهذه السنة لا تبدأ إلا بالبند الأول وهو إنتخاب رئيس جديد للجمهورية، والثلاثة أشهر المتبقية حتى ذلك التاريخ لن تكون ممتلئة سوى بأجواء الحوار وليس بمضمون الحوار، مع أنَّ شيئاً واحداً يكون قد تحقّق، وهو أنَّ الحزب فتح قنوات مع تيار المستقبل ولم يعد يعيش مرحلة قطيعة معه، وأكمل بذلك "سيبة" العلاقة مع جنبلاط وقبلها مع عون.

* * *
الإستحقاق الثاني في الملفِّ الحواري هو اللقاء المرتقب بين رئيس تكتل التغيير والإصلاح العماد ميشال عون ورئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع، التمهيد لهذا الحوار لم يحدد جدول أعمال، لكنَّ كلَّ قطب من القطبين يحدد أهدافاً غير تلك التي يحددها الطرف الآخر، فالعماد ميشال عون يريد من هذا الحوار أن يسير معه الدكتور سمير جعجع في الموافقة على إنتخابه رئيساً للجمهورية، فيما الدكتور جعجع يريد من هذا الحوار أن يتَّفق مع العماد ميشال عون على مرشَّحٍ لتحقيق "الجمهورية القوية". بين عون وجعجع المعادلة التالية:

عون يريد "رئيس جمهورية قوي".

جعجع يريد "جمهورية قوية"، فكيف ستتحقق هذه المعادلة حيث البحث عنها جارٍ منذ ربع قرن؟

في مطلق الأحوال، اللقاء ليس قريباً بين عون وجعجع، وعلى أبعد تقدير لن يكون في ما تبقًّى من أيامٍ من هذه السنة، وإذا انعقد فإنَّه سيبحث في رؤية مسيحية مشتركة، وهذا بحثٌ يُسهِم في مقاربة إنتخابات رئاسة الجمهورية لكنَّه لا يُنجزها.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
هيثم الشاعر
الشتائم تنهال على الممثلة اللبنانية نادين نجي...
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
غيتا مارون
هل دعم البابا فرنسيس حقّ المثليّين في الزواج ...
غيتا مارون
صلاة رائعة كتبها الشهيد اللبناني فتحي بلدي
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
PAPIEŻ FRANCISZEK
الأب فادي عطالله
قداسة البابا والمثليين الجنسيين
José Manuel De Jesús Ferreira
عون الكنيسة المتألمة
بيان عون الكنيسة المتألمة حول مقتل الأب خوسيه...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً