Aleteia
الأحد 25 أكتوبر
أخبار

العراق: تقدم في وجه الجهاديين

AP

أليتيا - تم النشر في 27/12/14

العراق / أليتيا (aleteia.org/ar) – راديو فاتيكان، يُسجل شمال العراق تقدماً ملحوظاً في وجه جهاديي الدولة الاسلامية إذ تمكنت البشمركة الكردية من استعادة مساحات واسعة من الأراضي بفضل الضربات الأمريكية كما تمكنوا من فك حصار جبل سنجار ما شكل ارتياحاً كبيراً للعائلات اليزيدية التي التجأت الى المنطقة أو رفضت ترك منازله. وقد تم تحرير ٧٠٪ من منطقة جبل سنجار علماً ان المنطقة الجنوبية لا تزال تحت سيطرة الدولة الاسلامية

تحدثت اليوم مع مندوبينا في الميدان ويبدو ان القوات الكردية التي سبق وأطلقت هجوماً أول من أمس قد سمحت البارحة بانضمام ميليشيات الدفاع الذاتي اليزيدية وبعض الجنود الأكراد الـين كانوا لا يزالون متمركزين في جبل سنجار إلا ان المساعدة لم تصل الى بعض المجموعات اليزيدية المتمركزة في الجنوب. الأهم الآن، هو وصول المساعدة من خلال هذا الممر البري بصورةٍ طارئة وان تتمكن جميع العائلات الموجودة في الجبل من الرحيل إن ارادت أو أقله البقاء والعيش حسب ظروفٍ لائقة: فتتمكن من الأكل والحصول على العلاج وتلافي برد الشتاء الآتي

وأعلن المتحدث باسم الرئاسة الكردية انه قد يكون من الممكن اجلاء العائلات اليزيدية الموجودة في جبل سنجار في أقرب وقت ممكن. فهل هذا هو الحل الأفضل برأيك؟ وفي هذه الحالة الى أين يلتجئون علماً ان بلدة سنجار لا تزال في قبضة الجهاديين؟
ما يحصل هو ان اليزيديين يعتبرون ان جبل سنجار هو مكان مهم جداً بالنسبة اليهم. فخلال تاريخهم وخلال مرات عديدة، التجؤوا الى الجبل هرباً من القتل والعنف. وهو المكان الذي وبحسب الأساطير اليزيدية قد شهد سقوط سفينة نوح. ويضم هذا المكان العديد من المزارات والأماكن المقدسة وبالتالي فان لهذا المكان اهمية خاصة بالنسبة لليزيديين. ولذلك، قد يختار البعض البقاء على هذا الجبل. إلا ان كبار السن والنساء والأطفال قد يفضلون مغادرة الجبل. فإلى أين يذهبون؟ أولاً، ان الطريق الذي شُق اليوم يسمح بربط جبل سنجار بالحدود السورية-العراقية.والطريق طويلة إلا انها ممكنة لإيصال اللاجئين الى منطقة زاكو إذ يقع في جنوب هذه المنطقة مخيم يضم يازديين وهو مخيم يصعب العيش فيه في الشتاء. سيتمكن هؤلاء من الحصول اسوةً باللاجئين الآخرين على الطعام والأدوية فيكون وضعهم بطبيعة الحال افضل من ما هو عليه في سنجار.

انه ومن دون ادنى شك خبر جيد. قد لا تكون نهاية المشاكل خاصةً لشمال العراق. هل لديك أي أصداء عن الآمال التي يُثيرها هذا النصر في اوساط سكان شمال العراق؟
اصبحت شعوب شمال العراق حذرة الآن. يشعرون بالارتياح لهذا التقدم إلا ان خطوط الجبهة تغيرت الى حد كبير وبسرعة في بعض الأحيان.أعتقد ان التقدم الذي حصل هو تقدم صلب إلا ان سهل نينوى هو مهد المسيحية والمسيحيين الذين التجؤوا الى مناطق اخرى حول زاكو وأربيل. لذلك من المهم تحرير سهل نينوى ونأمل ان يكون جبل سنجار الحمامة التي تعلن قدوم الربيع!

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
غيتا مارون
بعد تداول فيديو كنيسة أوروبيّة تحوّلت إلى مطع...
هيثم الشاعر
بالفيديو: لحظات صادمة حاول فيها مخرّب نزع صلي...
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
فيليب كوسلوسكي
الصلاة المفضلة لبادري بيو التي كان من خلالها ...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً