أليتيا

مضحك … ولكن… واقعي!!!

مشاركة

لن يتوقف الأطفال عن مهاجمة الأم عندما تحاول الحصول على قسطٍ من الراحة

روما / أليتيا (aleteia.org/ar) – تُعتبر مشاركة الطفل سرير والدَيه من المواضيع الساخنة في أوساط الأهل والمربين. وعلى الرغم من ان هذه الممارسة شائعة في عدد كبير من البلدان، إلا ان آراء الأمريكيين منقسمة في هذا الخصوص. يعتبر البعض ان مكان الأطفال ليس أبداً في سرسر الوالدَين (والعكس صحيح) في حين يعتقد البعض الآخر انه من الصحي للطفل وأسهل للأم القيام بذلك! يُقارب هذا الفيديو بطريقةٍ مضحكة تجربة أم تحاول النوم في فراشها وطفلها الى جانبها. 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً