أخبار حياتية لزوادتك اليومية
إبدأ يومك بنشرة أليتيا! فقط ما تجدر قراءته
تسجل

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

رسالة من شاب مسيحي الى بطريركه… البطريرك الراعي

aleteia
مشاركة

ايها الراعي … الك مجد لبنان و جنود السما حاميتك ما تخاف انت بتوب مريم مزنر…

روما/ أليتيا (aleteia.org/ar) –  ايها الراعي …
هالرسالة موجهة الك يا بطرك انطاكيا و سائر المشرق …
رح سمّيك صياد البشر و القلوب لأنك بتعرف بنعمة الله تصطاد كل مين بيسمعك… رجال و كلمة رجال صارت حسرة بهالدني لأنو خفت الرجولية صارت حكي انما معك قدرنا نشهد للحكي لما يصير فعل و نلمس الكلمة بكل خطوة منك بيكفي نظرة وحدة لترجف قلوب الحاسدين وب دعسة إجر تمحي حدود البلدان و تعلم كل الأديان انو لما الراعي يهمس الكل بيسمع كيف اذا بيحكي تتخلي الحجر يركع و يطيع …
متل العسكر جبار و لكن سلاحك كلمة الله و وقوة الروح القدس و مسبحة مريم …

ايها الراعي …
الك مجد لبنان و جنود السما حاميتك ما تخاف انت بتوب مريم مزنر …
مني الك كل الإحترام و التقدير و الحب …
لبنان متكل عليك …

بلد شربل و رفقا و الحرديني و اسطفان نعمة و الكبوشي …
هيدا بلد مريم …
بحبك…
علمني كيف إحمل المسؤولية علمني كيف اسمع لإحكي بحرية علمني كيف امشي و بخطواتي ارسم طريق للأعمى يقشعا …
هيدي شوي من اللي عندي قلك ياه …
بحبك

بقلم الشاب اللبناني جان راضي

العودة الى الصفحة الرئيسية

النشرة
تسلم Aleteia يومياً
يساهم القراء مثلكم في إنجاح رسالة أليتيا

منذ انطلاق موقع اليتيا عام ٢٠١٢،  زاد عدد قرّاء أليتيا بشكل كبير في العالم أجمع. نحن ملتزمون بمهمة توفير مقالات تغني، تلهم وتخبر عن الحياة المسيحية.  لهذا نريد أن تكون مقالاتنا متاحة للجميع بشكل مجاني، لكننا بحاجة إلى مساعدتكم. إنّ جودة الصحافة مكلفة (غالباً أكثر ممّا تغطّيه الإعلانات). يمكن أن يحدث قراء مثلكم فارقاً كبيراً من خلال التبرّع بـ ٣ دولارات بالشهر.