Aleteia
الأربعاء 28 أكتوبر
أخبار

من لقاء مع كاهن إلى إنتاج وإخراج الأفلام: خلاص شاب إندونيسي

Signis WC 2014

<span class="articolo_inside">Francis Borgia Edgar, cattolico di Yogyakarta, nella provincia dello Java centrale, vincitore col video &quot;My Fast&quot; dell&#039;edizione 2014 del Congresso mondiale Signis</span>

أليتيا - تم النشر في 07/05/14

قصة الشاب الكاثوليكي الفائز بجائزة مؤتمر المنظمة الكاثوليكية العالمية لوسائل الإعلام

جاوة / أليتيا (aleteia.org/ar) – حياته كلها، 23 عاماً، كانت "مشكلة كبيرة". فرنسيس بورجيا إدغار كاثوليكي من يوغيكارتا في جاوة الإندونيسية، مات والده وهو صغير، ثم مرضت والدته ما منعه من متابعة دراسته الثانوية. ولكن لقاءه مع كاهن غير بشكل جذري "مسار وجودي" حسب كلماته، فتحول من حارس وبستاني إلى منتج ومخرج للأفلام الوثائقية حاز على تقديرات عالمية كثيرة. ومن بين هذه النجاحات فوز فيلمه "My Fast" (صيامي) في دورة عام 2014 من مؤتمر المنظمة الكاثوليكية العالمية لوسائل الإعلام "سيغنيس" الذي جرى في روما في أواخر فبراير.

فلنتحدث عن اللقاء بين الشاب والكاهن والذي شكل نقطة هامة في حياة منتج ومخرج المستقبل. التقيا في مجمّع يشمل داراً للمسنين ومقر لجنة الاتصالات الاجتماعية للأبرشية. كان بطلنا يقضي وقته في الأعمال العادية اليومية داخل هذا المركز دون أحلام، حتى اليوم الذي التقى فيه الكاهن الذي طلب منه التعاون لتتفيذ فيلم. في ذلك الوقت كان هذا العمل نوعاً من الهروب من حياة الروتين، ولكن فيما بعد ومع مرور السنوات أصبح عمله الرئيسي الذي أوصله إلى اتخاذ قرار تنفيذ أعمال جديدة شخصية برعاية الكاهن.

 تُوجت أعمال وجهود فرنسيس بورجيا إدغار في شهر فبراير الماضي في روما بفوزه بجائزة "سيغنيس" لعام 2014، عن فيلمه "صيامي" ويسرد الفيلم قصة مراهق من عائلة كريمة قام بتلبية نداء البابا فرنسيس مدخراً أموال التسوق، ليقدمها لشعب سوريا ضحية الحرب. 

قال فرنسيس: "لم أفكر يوماً أن بإمكاني الذهاب إلى الخارج والفوز بجائزة تقدير عالمية. وبالأخص خلال حدث كهذا حيث حصل لي شرف لقاء البابا ومصافحته… الله لا ينام أبداً!". تفوق فرنسيس على 100 شاب قادمين من جميع أنحاء العالم. ذهل أيضاً معلمه الأب أغوينغ الذي يقوم بمساعدته على تنفيذ مشاريع جديدة.

جمع مؤتمر سيغنيس العالمي حوالي 300 إعلامي كاثوليكي قدموا من 100 بلد، وتمحور اللقاء حول موضوع: "وسائل الإعلام لثقافة سلام: خلق صور للأجيال الجديدة" بغية تكليف الشباب بالتعبير عن أملهم في ثقافة سلام عالمي. وُلد مؤتمر سيغنيس عام 2001 بعد دمج مؤسستين تاريخيتين في عالم الإعلام العالمي الكاثوليكي: المنظمة الكاثوليكية الدولية للسينما والأعمال السمعية البصرية، والجمعية الكاثوليكية الدولية للإذاعة والتلفزيون، ويعود كلاهما إلى عام 1928.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
هيثم الشاعر
الشتائم تنهال على الممثلة اللبنانية نادين نجي...
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
غيتا مارون
هل دعم البابا فرنسيس حقّ المثليّين في الزواج ...
غيتا مارون
صلاة رائعة كتبها الشهيد اللبناني فتحي بلدي
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
PAPIEŻ FRANCISZEK
الأب فادي عطالله
قداسة البابا والمثليين الجنسيين
José Manuel De Jesús Ferreira
عون الكنيسة المتألمة
بيان عون الكنيسة المتألمة حول مقتل الأب خوسيه...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً