Aleteia
الثلاثاء 20 أكتوبر
أخبار

"ساعة رئاسيَّة" بين الكاردينال الراعي ودولة الرئيس الحريري

البطريركية المارونية

أليتيا - تم النشر في 01/05/14

إقرأوا التفاصيل

باريس / أليتيا (aleteia.org/ar). اليوم الأول من أيار، بداية الشهر الأخير من العهد والشهر الأخير من الإستحقاق الدستوري لإنتخاب رئيسٍ جديد للجمهورية، والفرصة الأخيرة للإنطلاق بعهدٍ جديد من دون فراغٍ في سدّة الرئاسة.

ولأنَّ الأمرَ كذلك فإنَّ الوقتَ العصيبَ من اليوم وحتى منتصف ليل 24 – 25 من هذا الشهر، سيكون إمّا "الوقت الضائع" للدخول في الفراغ والمجهول، وإما "الوقت المتبقي" لملء هذا الفراغ.

* * *
عملياً، دخلت البلاد في "الوقت القاتل" والمسألة لم تعد تتحمَّل المزاح، الإجتماعات بدأت تتكثَّف من بيروت إلى الفاتيكان فروما لتحطَّ في العاصمة الفرنسية:
أمس الساعة السابعة مساءً عُقِدَ لقاءٌ لمدة ساعة في المدرسة المارونية في باريس بين البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي والرئيس سعد الحريري. يأتي اللقاء غداة جملة من التطورات:

كانت الجلسةُ الثانيةُ لإنتخاب رئيسٍ جديدٍ للجمهورية تنعقد في بيروت، كان الحريري يُدرِك مكانَهُ، كان يُفتَرَض أن يكون في بيروت وفي ساحة النجمة بالتحديد وليس في باريس أو الرياض أو جدَّة، لكنَّه يُدرِك في الوقت ذاته أنَّ طبخةَ الرئاسة لم تنضج بعد وأنَّ عودتَهُ إلى بيروت سابقةٌ لأوانها.

يتفهَّم البطريرك الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي هذه الظروف، لكنَّه في الوقت عينه يُدرِك أنَّ الوقتَ بدأ يضغط، فحتى الخامس والعشرين من هذا الشهر تتبقَّى ثلاثة أسابيع، وحتى الخامس عشر من أيار، موعد التئام المجلس حكماً من دون دعوة رئيسه يتبقى أسبوعان، فهل من ضغط أكثر من هذا الضغط للتوصل إلى رئيس قبل إنتهاء هذه المهلة؟

البطريرك الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي يعرف ماذا يريد، والرئيس سعد الحريري يعرف ماذا يريد، وما يريدانه ليس متباعداً:

هما يريدان رئيساً للحمهورية في المهلة الدستورية أي قبل الخامس والعشرين من أيار الحالي، وهما يرفضان الوقوع في الفراغ في موقع رئاسة الجمهورية.

الرئيس الحريري يعتبر أنَّ هذا الإستحقاق مسيحيٌّ بامتياز حتى ولو كان وطنياً أيضاً، وهو من أجل ذلك يُشدِّد أن يكون هناك تفاهمٌ مسيحيٌّ أولاً، أما البطريرك الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي فإنَّه سينتظر ولكن ليس طويلاً، فبعدما تُستنفد كلُّ المحاولات سيُعلِن بالفم الملآن مَن هو المرشَّح الذي اختاره الناس عبر الإستطلاعات التي لا يرقى الشكُّ إلى صدقيتها.

* * *
جلسةُ أمس طارت، وإذا بقيت المعطيات على ما هي عليه فإنَّ غيرها من مواعيد الجلسات اللاحقة سيطير أيضاً، بهذا المعنى فإنَّ جلسة السابع من أيار ستكون كما جلسة أمس، فكم من الجلسات سيُحدِّد رئيس المجلس بغية الوصول إلى جلسة "إنضاج الرئيس وإنتخابه"؟

المفارقةُ الكبرى أنَّ المواعيدَ الدستورية تبدو متواكِبة مع المواعيد الإعلامية، فحتى إنتهاء المهلة الدستورية هناك أربعة مواعيد للبرنامج الذي يواكِب الإستحقاقَ الدستوري "كلام رئيس" للإعلامي الناجح مرسال غانم، فبالإضافة إلى حلقة اليوم الخميس تتبقى ثلاث حلقات، في الثامن من هذا الشهر وفي الخامس عشر منه وفي الثاني والعشرين، أي قبل يومين من إنتهاء المهلة الدستورية. الحلقات الثلاث المقبلة سيكون الضيفُ في الثامن من أيار ربما المرشَّح غير المُعلَن، وهذه العملية تكون قد مرَّت باستمزاج آراء الناس من خلال عمليات إستطلاع الرأي التي تكون قد أُجريت على أكثر من مرحلة وبموجب أكثر من عيِّنة، وبعد ظهوره على الشاشة ستكون هناك إطلالتان قبل نهاية البرنامج:

الأولى للنائب وليد جنبلاط والأخيرة للرئيس نبيه بري.

* * *
هذا التزامن بين ما هو دستوري، لجهة الجلسات، وبين ما هو إعلامي، لجهة الحلقات، قد يؤدي في نهاية المطاف إلى إنضاج الطبخة الرئاسية، خصوصاً أنَّ البطريرك الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي يكون قد أنهى جولتَهُ التي قادتْهُ إلى الفاتيكان وباريس وسويسرا، ومن ثم إلى الأراضي المقدسة وعاد إلى لبنان، ويكون الرئيس سعد الحريري قد عاد بدوره إلى لبنان ليُشكِّلَ الحكومةَ الأولى للعهد المقبل.

* * *
يُستَنتَج إذاً أنَّ التعثُّرَ في إنتخاب رئيس على مدى جلستين، لا يعني أنَّ الأبوابَ موصدةٌ أو مقفلةٌ بل أنَّ المسألةَ مسألةُ وقتٍ وتوقيت، وذلك كلّه قبل الخامس والعشرين من هذا الشهر.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
البطريرك الراعي
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
ماريا لوزانو
لبنان: "الراهبات في بيروت شهادة حيّة للمسيح ع...
هيثم الشاعر
رسالة من البابا فرنسيس والبابا الفخري بندكتس ...
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
غيتا مارون
بالفيديو: الحبيس يوحنا خوند: يا مار شربل عجّل...
depressed Muslim woman in Islam
هيثم الشاعر
فاطمة فتاة مسلمة رأت يسوع يرشّ الماء عليها قب...
غيتا مارون
إلى كل الحزانى والمتألمين… ارفعوا هذه الصلاة ...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً